أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الاخوة التميمي - ياعراق الدولة وين














المزيد.....

ياعراق الدولة وين


عبد الاخوة التميمي

الحوار المتمدن-العدد: 1296 - 2005 / 8 / 24 - 10:09
المحور: الادب والفن
    



احنه ناضلنه او خلص منه العمر ....وانتهت كل السنين
بين زنزانة او مذلة او صوت سجان او سجين
تعلمت منّه الرزايا دروس ودموع او ونين
او د?ة الجلاد للباب التهد ليل الحزين
او تالي للارهاب والموت او طعم للمفسدين
احنه علّمنه الحمام يصف? اجناح المحبة
والسلم يا مسلمين
او تالي صار الذبح غاية او مفخرة او تثبيت دين
او تهمة المذبوح اسمه او فخر للذباح زين
او?لة خل ايغير اسمه من علي او عبد الحسين اوعمر هم مطلوب راسه من زمن كسرى او حنين
ان?ان من اهل الشهامه لو مناضل محط انظار او رزين
يغادر ايام البطولة والرجولة او تعب كل ذي? السنين
ايغادر الح? والشهامه وخلي المنازع دفين
ياعراقي :واشتري بالذل حياتك وا?عد ابيتك سجين
واترك الذباح يربح ورقة وبألله استعين
اتغيرت عدنه الثوابت والمعدّل صار شين
او صارت ايام السعادة احلام للشعب الحزين
الناس تتباهه بشعبهه او بالرذيلة تستهين
واحنه نتباهه بفساد اوبالقتل متفننين
تآمرت كل الاراذل على الشعب متحالفين
والشر بكل طرف ناصب مطحنه او صرنه طحين
او حتى الاطفال ابلدنه للذبح مطلوبة دين
حطو الغام ابلعبهه او نثرو الروس بشظايا والدفن من غير ادين
اوكربله صارت شوارع كل طفل صار الحسين
الكل عراقية مصيبه او ملحمه او دولتنه وين ؟


احنه ناضلنه او خلص منه العمر ....وانتهت كل السنين
بين زنزانة او مذلة او صوت سجان او سجين
تعلمت منّه الرزايا دروس ودموع او ونين
او د?ة الجلاد للباب التهد ليل الحزين
او تالي للارهاب والموت او طعم للمفسدين
احنه علّمنه الحمام يصف? اجناح المحبة
والسلم يا مسلمين
او تالي صار الذبح غاية او مفخرة او تثبيت دين
او تهمة المذبوح اسمه او فخر للذباح زين
او?لة خل ايغير اسمه من علي او عبد الحسين اوعمر هم مطلوب راسه من زمن كسرى او حنين
ان?ان من اهل الشهامه لو مناضل محط انظار او رزين
يغادر ايام البطولة والرجولة او تعب كل ذي? السنين
ايغادر الح? والشهامه وخلي المنازع دفين
ياعراقي :واشتري بالذل حياتك وا?عد ابيتك سجين
واترك الذباح يربح ورقة وبألله استعين
اتغيرت عدنه الثوابت والمعدّل صار شين
او صارت ايام السعادة احلام للشعب الحزين
الناس تتباهه بشعبهه او بالرذيلة تستهين
واحنه نتباهه بفساد اوبالقتل متفننين
تآمرت كل الاراذل على الشعب متحالفين
والشر بكل طرف ناصب مطحنه او صرنه طحين
او حتى الاطفال ابلدنه للذبح مطلوبة دين
حطو الغام ابلعبهه او نثرو الروس بشظايا والدفن من غير ادين
اوكربله صارت شوارع كل طفل صار الحسين
الكل عراقية مصيبه او ملحمه او دولتنه وين ؟
والمدارس يسبح بكل حرف دمهه
والدول متفرجين






دور ومكانة اليسار والحركة العمالية والنقابية في تونس، حوار مع الكاتب والناشط النقابي
التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل ينجح تصدير الديمقراطية
- الشفافية مدرسة البناء
- عودة نخبة النخبة ولكن
- ‏نخبة النخبة وضحية الضحية وديمقراطية العولمة- القسم الاول
- لماذا الامة العراقية الديمقراطية؟
- التحالفات الديمقراطية وشروط المرحلة
- نادي باريس والفساد وبرنامج الحكومة
- ديمقراطية المجتمع والرفاه الاقتصادي
- العلمانية لماذا
- الوطنية و العلمانية بديل الطائفية
- تراث واحداث ومعاصرة وعبرة
- الامن والاعمار والتنمية
- فشل الافكار القومية والحكومه المنتخبه
- ( الى المرأة الحضارة )
- ستراتيجية التنمية الاقتصادية
- ستراتيجية الاستهانه بالناس
- ستراتيجية الى من يهمه الامر
- ستراتيجية ما بعد الانتخابات
- ستراتيجية الى من يهمه الامر
- الشفافيه استراتيجية المستقبل


المزيد.....




- -يمكن يكون ده آخر بوست أكتبه-... نقل الفنانة فاطمة الكاشف إل ...
- -البالونات تصبح صواريخ-... فنانة لبنانية تعبر عن ألمها لما ي ...
- الصيّادون في سويسرا.. هل أضحوا سُلالة مُهدّدة بالانقراض؟
- الفنان مجدي صبحي يُعلن اعتزاله الفن: أنا مش شبه اللي بيتقدم ...
- جنرال صهيوني: خسرنا معركة الرواية وفشلنا بحرب الوعي
- أرض جوفاء.. ديناميكيات الاستيطان الإسرائيلي وتمزيق الجغرافيا ...
- تونس: مهرجان الكتاب المسموع عبر الإنترنت من 17 إلى 23 مايو ا ...
- انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس
- العاصمة الثقافية لروسيا على موعد مع مهرجان -أيام قطر للأفلا ...
- وزيرة الثقافة:-نفكر في التخفيف التدريجي للقيود الصحية بداية ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الاخوة التميمي - ياعراق الدولة وين