أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - ليطيح حظي و يسود














المزيد.....

ليطيح حظي و يسود


جمشيد ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 4472 - 2014 / 6 / 4 - 22:38
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


ليطيح حظي و يسود
هناك من يقول (انت صانع حظك) و لكن دعني اقول بان اقوال حكيمة من هذا النوع تسبب لديّ حساسية خطيرة ويرن في اذني العربية العراقية (طاح حظك) كنوع من لعنة عراقية مشهورة.

دعني اقول باني افضل ان لا يطيح حظي فقط بل يسود و ينزل الى اعماق الارض اذا كان كان الحظ مسألة اجتماعية. يحاول باحث الماني ان يصيغ المعادلة العلمية الاتية للحظ:
عندي + حبي + وجودي = حظ
او بالانجليزية:
have + love + be

لان المال دون حب الناس (العلاقات الاجتماعية) و الصحة ليس حظا اضافة الى ذلك فان المال و الملك يعود الانسان على الحياة الثرية لدرجة ينسى انها نعمة خاصة عندما تتحول الى بديهيات. لاحظ على سبيل المثال كيف يتحول الحب الناري الى عادة يومية عادية مملة كأية عادة يومية اخرى. هذا هو مصير العلاقات الاجتماعية اي انها بلغة مجازية بناية لا تقاوم عوامل التعرية الزمنية.

نعم اتفق ان الحظ جزء لا يتجزء من العلاقات الاجتماعية فالانسان الذي يعيش في العزلة ليس محظوظا لذا اريد ان يطيح حظي قبل ان تطيح علاقاتي الاجتماعية و انعزل و تتحول النعمة الى عادة روتينية عادية مملة. هكذا تفقد لعنة الاخر (طاح حظك) مفعوليتها حتى اذا تكررت الف مرة.
www.jamshid-ibrahim.net






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل كان محمد يفطر؟
- بهلوان المفردات - محمد
- الغرفة العربية في الفندق اليوناني
- رائحة بول البعير
- ما هي الحياة؟
- ربنا لا تعفو عنا
- يصبغها ليقف حافيا
- هل هناك حق على الكسل؟
- لغة البيع و الشراء بالجملة
- من الاهل الى برج العرب
- تسلسل العاطفة - اللغة - الفكر
- الشخصية و اللاشخصية
- اللغة المركزة و معجون الطماطة
- بزر نستلة
- بطريق في الصحراء
- اللقيط و السؤال التافه
- نفس الشيء
- لماذ هذا التصنيف؟
- من الام الى الولادة الى التجميل
- اللذة في الاحتقار


المزيد.....




- بالصدفة.. فيديو على -تيك توك- قد يساعد في كشف مصير فتاة اختف ...
- تقرير إسباني يحذر من التفوق العسكري والتوسع الإقليمي للمغرب ...
- السعودية غاضبة وتعلن موقفها من إجراءات إسرائيل بالقدس الشرقي ...
- السعودية غاضبة وتعلن موقفها من إجراءات إسرائيل بالقدس الشرقي ...
- أبو أحمد فؤاد: إذا توفّرت بعض الشروط سنكون أمام انتفاضة فلسط ...
- طريق الألآم
- سوريا.. مرسوم رئاسي يمنح 50 ألف ليرة للعاملين و40 ألفا للمتق ...
- دراسة: نابليون بونابرت توفى بسبب هوسه بالكولونيا
- إيران تفتح الثلاثاء المقبل باب الترشيح للانتخابات الرئاسية
- بوتين يهنئ زعماء ومواطني دول الاتحاد السوفيتي السابق بذكرى ي ...


المزيد.....

- الماركسية كعلم 4 / طلال الربيعي
- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - ليطيح حظي و يسود