أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - الاحتفاف السياسي اليسوعي على وصايا الناموس (رسالة بولس لأهل رومية) - 7














المزيد.....

الاحتفاف السياسي اليسوعي على وصايا الناموس (رسالة بولس لأهل رومية) - 7


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 4442 - 2014 / 5 / 3 - 00:16
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الاحتفاف السياسي اليسوعي على وصايا الناموس (رسالة بولس لأهل رومية) - 7



أيها الإخوة في رومية... اعلم أنكم تجهلون الناموس الذي ساد على حياة الإنسان الحي ...فمثل تمسككم به كمثل امرأة على ذمة زوج ... فما دام الزوج حيا فلا يحل لها معاشرة رجل أخر وإلا هي زانية.. ولكن أن مات زوجها تحررت منه ولها الحق بعد ذلك الزواج من غيره .. كذلك انتم لن تتحرروا من الناموس حتى تتخلصوا منه ...(بمعنى أيها اليهود لن تتخلصوا من الخطيئة حتى تؤمنوا بالمسيح )...فانتم يا إخوتي.. ميتون ولكي تصيروا وثمروا لله يجب عليكم الإيمان بالذي قام من الأموات...لأن الخطيئة كانت تعمل في أعضائنا ..اما الآن فقد تحررنا منها فمات الذي كانا متمسكين به (يقصد الخطيئة ) لنعبد بجادة الروح (بمعنى أن بولس ألغى الخطيئة من الناموس واعتبر أهواء الروح الاعتقادية بالمسيح هي الإيمان الحقيقي )



الكتاب المقدس .. الإنجيل... رسالة بولس لأهل رومية - 7


http://www.enjeel.com/bible.php?ch=7&bk=45


الكتاب المقدس .. الإنجيل



1 ام تجهلون ايها الاخوة.لاني اكلم العارفين بالناموس.ان الناموس يسود على الانسان ما دام حيا. 2 فان المراة التي تحت رجل هي مرتبطة بالناموس بالرجل الحي.ولكن ان مات الرجل فقد تحررت من ناموس الرجل. 3 فاذا ما دام الرجل حيا تدعى زانية ان صارت لرجل اخر.ولكن ان مات الرجل فهي حرة من الناموس حتى انها ليست زانية ان صارت لرجل اخر. 4 اذا يا اخوتي انتم ايضا قد متم للناموس بجسد المسيح لكي تصيروا لاخر للذي قد اقيم من الاموات لنثمر لله. 5 لانه لما كنا في الجسد كانت اهواء الخطايا التي بالناموس تعمل في اعضائنا لكي نثمر للموت. 6 واما الان فقد تحررنا من الناموس اذ مات الذي كنا ممسكين فيه حتى نعبد بجدة الروح لا بعتق الحرف



بعد أن ألغى بولس الخطيئة من الناموس احتف عليها سياسيا بعبارة حق يراد منها باطل ... قال..فماذا نقول ...هل الناموس خطيئة حاشا ...لكني لم عرف الخطيئة والشهوة إلا من خلاله .. فعندما يقل الناموس لا تشتهيها (يقصد المعصية أو الخطيئة ) ففي هذه الحالة أصبحت الشهوة فرصه لنشوء الخطيئة .. فالخطيئة كانت ميتة قبل الناموس (بمعنى الناموس هو من ذكر البشرية بالخطيئة ) اما أنا فكنت بدون الناموس حيا ولكن لما جاءت الوصية عاشت الخطيئة في داخلي ..لذا أنا أجد الوصية للحياة هي الموت فالخطيئة خدعتني وقتلتني .. فالناموس مقدس والوصية مقدسه وصالحه وعادله ..ولكن هل هي صالح للموت ..حشا ...ولكي نبطل الخطيئة بالوصية علينا الإيمان بالصالح موتا .. (أي موت الخطيئة بجسد المسيح )


الكتاب المقدس .. الإنجيل


7 فماذا نقول.هل الناموس خطية.حاشا.بل لم اعرف الخطية الا بالناموس.فانني لم اعرف الشهوة لو لم يقل الناموس لا تشته. 8 ولكن الخطية وهي متخذة فرصة بالوصية انشات في كل شهوة.لان بدون الناموس الخطية ميتة. 9 اما انا فكنت بدون الناموس عائشا قبلا.ولكن لما جاءت الوصية عاشت الخطية فمت انا. 10 فوجدت الوصية التي للحياة هي نفسها لي للموت. 11 لان الخطية وهي متخذة فرصة بالوصية خدعتني بها وقتلتني. 12 اذا الناموس مقدس والوصية مقدسة وعادلة وصالحة. 13 فهل صار لي الصالح موتا.حاشا.بل الخطية.لكي تظهر خطية منشئة لي بالصالح موتا لكي تصير الخطية خاطئة جدا بالوصية




أنا اعلم أن الناموس كتاب روحي ولكن جسدي سيبقى خاضع للخطيئة .. أنا لا اعرف ماذا افعل ...لأني لا أريد أن افعل شيء ابغضه ... فان فعلت ذلك عن جهل فانا صادق مع الناموس... وان لم افعل ذلك فالخطيئة ساكنه في داخلي .. أنا اعلم أن جسدي ليس فيه شيء صالح لان إرادتي الحاضرة تدفعني لعمل الحسنى ولكن لا أجدها... فلم افعل الصالح الذي أريده.. بل وجدث الشر الذي لا أريد فعله ... فان امتنعت عن فعل الشر سأبقى في الخطيئة ساكنا.. فحاضرتي تريد فعل الحسنى ولكن الناموس يمنعني عنها ويدفعني الى الشر فانا اسر ناموس الله في باطني ...ولكن أحس بأعضائي تحارب ناموس ذهني وتدفعني الى الخطيئة لكائنه في أعضائي.. لذا أنا أصبحت إنسان شقي... فمن ينقذ جسدي من الموت اشكر الله ربنا يسوع المسيح الذي حرر نفسي وذهني وجعلني اخدم ناموس الخطيئة... بالجسد


الكتاب المقدس .. الإنجيل


14 فاننا نعلم ان الناموس روحي واما انا فجسدي مبيع تحت الخطية. 15 لاني لست اعرف ما انا افعله اذ لست افعل ما اريده بل ما ابغضه فاياه افعل. 16 فان كنت افعل ما لست اريده فاني اصادق الناموس انه حسن. 17 فالان لست بعد افعل ذلك انا بل الخطية الساكنة في. 18 فاني اعلم انه ليس ساكن في اي في جسدي شيء صالح.لان الارادة حاضرة عندي واما ان افعل الحسنى فلست اجد. 19 لاني لست افعل الصالح الذي اريده بل الشر الذي لست اريده فاياه افعل. 20 فان كنت ما لست اريده اياه افعل فلست بعد افعله انا بل الخطية الساكنة في. 21 اذا اجد الناموس لي حينما اريد ان افعل الحسنى ان الشر حاضر عندي. 22 فاني اسر بناموس الله بحسب الانسان الباطن. 23 ولكني ارى ناموسا اخر في اعضائي يحارب ناموس ذهني ويسبيني الى ناموس الخطية الكائن في اعضائي. 24 ويحي انا الانسان الشقي.من ينقذني من جسد هذا الموت. 25 اشكر الله بيسوع المسيح ربنا.اذا انا نفسي بذهني اخدم ناموس الله ولكن بالجسد ناموس الخطية






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- التسييس اليسوعي للخطيئة اليهودية (رسالة بولس لأهل رومية )- 6
- ادم وعقيدة الفدى (رسالة بولس لأهل رومية ) - 5
- الطعن اليسوعي للديانة الإبراهيمية (رسالة بولس لأهل رومية )- ...
- اليهود بين ناموس الأعمال وعقيدة الفدى (رسالة بولس لأهل رومية ...
- العلمنة المسيحية لناموس اليهود (رسالة بولس لأهل رومية) – 2
- اله مسيحي من نسل يهودي ( رسالة بولس لأهل رومية ) - 1
- نصيب يتامى بني إسرائيل من ارض فلسطين (سفر العدد ) - 36
- من وصايا اله التوراة بناء المستوطنات على ارض فلسطين ( سفر ال ...
- الأرض المحتلة وسياسة التقسيم بين بني إسرائيل (سفر العدد) - 3 ...
- هدد اله التوراة بني إسرائيل بالانتقام أن لم يحتلوا الأردن وف ...
- دعوة اله التوراة لاحتلال الأردن بعد فلسطين (سفر العدد )- 32
- أطالب بمحاكمة اله التوراة دوليا على جرائمه في مديان (سفر الع ...
- اله التوراة لا يعرف ما هو النذر (سفر العدد ) - 30
- تشريعات راعي البقر في قوم يرعون الغنم (سفر العدد ) – 29
- وصايا الرب إسرائيل لشعبه على ارض فلسطين (سفر العدد ) -28
- عهد الاوريم ! إرادة الله القومية لبني إسرائيل (سفر العدد ) – ...
- سياسة تقسيم ارض فلسطين على بني إسرائيل (سفر العدد ) - 26
- الغيورون بين ميثاق السلام والجريمة المنظمة (سفر العدد ) -25
- رد على مقالة كامل النجار الإسلام نسخة منحولة من اليهودية 2 - ...
- تهديدات الرب إسرائيل لشعوب المنطقة (سفر العدد ) -24


المزيد.....




- الاحتلال يستدعي مدير المسجد الأقصى للتحقيق
- فتوى -مثيرة- لمفتي مصر السابق عن الحشيش والأفيون!
- رغم قمع السلطات الكاثوليكية.. أوان أثرية تكشف استمرار ممارسا ...
- الإفتاء تعلن مقادير صدقة الفطر وفدية الصوم ونصاب الزكاة
- -دمرتم مستقبلنا-... اعتقال شاب صفع رجل دين وسط الشارع في إير ...
- أول رد من أحمد مكي على نجاح حلقة -الاختيار 2- عن فض اعتصامات ...
- العراق.. الكاظمي يدعو علماء الدين لمواجهة -الطائفية- بخطاب م ...
- رئيس الوزراء الباكستاني يطالب الغرب بتجريم إهانة النبي محمد ...
- مقتل 18 مدنيا بهجوم لجماعة بوكو حرام الإرهابية في نيجيريا
- الغارديان: مئات الكنائس في بريطانيا تحذر من -خطر جوازات سفر ...


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - الاحتفاف السياسي اليسوعي على وصايا الناموس (رسالة بولس لأهل رومية) - 7