أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خديجة بلوش - همسات














المزيد.....

همسات


خديجة بلوش

الحوار المتمدن-العدد: 4332 - 2014 / 1 / 12 - 18:13
المحور: الادب والفن
    


الواحدة بعد منتصف نهار بارد فارغ موحش مكفهر والجوع يمزق أحشاء ذاكرة دخلت في إضراب عن التمسح بأستار حب ضائع،وأنا هنا بغرفتي عالقة بين زحام أوراق ترفض أن تحبل بوجع صار يرهقها ولا يؤرقني،أي حزن هذا الذي يغتال كل أجنة الفرح برحم حياة لاتكاد تنصفني؟؟؟ خارج أسوار هذا المنفى لاشيء يستحق أن أقف أمامه أو أحني هامة ظلي المرتعش،الزقاق الذي يضم خطوات طفولتي ما زال يرشح بالجمود ،وبيتنا الذي كان يأوي صمتي المزمن صار نصف جدار ونصف غبار وحجارة تفسد شكل الطريق وعثرة للعابرين..وسقفه الخشبي أحرقته يد الإهمال وما عدت أجنح للهروب إليه كلما اختنقت بالسقف الإسمنتي... "أشتاق لك" هذا النداء الأخير لعاشقة تطوي المسافات كل ما هل المساء للوصول لعينيك ،تمنح الحبر موجا من أشواق تقيدها وتنسج من الحرف مركبا ومن ذراعيك مجذافا للوصول "أمنحك هذا الجسد ،صفحة بيضاء تكتبها بأنفاسك قصيدة من نار تعيد له الحياة" تهمس لي من شقوق وقت يتشظى من حرائقنا "سأنثر عبق رجولتي في كل دروبك " ينتهي اللقاء في غمضة عين وأعود لأوراقي ولألوان تضفي بعض الألق لشحوب يعم اللحظة ،وصوت أغنية بعيدة تومئ للحزن بالإقتراب من ناصية دهشتي... "لأول مرة نمنح الحلم شرعية الحب "






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من مذكرات يائسة
- خيال جانح
- -جميعة-
- من أنا
- أضغاث أحلام
- حصة جنون واشتياق
- وعاد الخريف...
- كنت هناك
- لنكن أصدقاء
- الرصيف...
- ظلال
- ونعود...
- عبور
- مجرد وصية
- صباح أخر..
- هلوسة
- وللرمال ذاكرة...
- من وحي حديث عابر
- من رحم الألم...
- شمال وجنوب...


المزيد.....




- -تبدو وكأنها ألحان قيثارة-... علماء يستلهمون الموسيقى من شبا ...
- المخرج الإسرائيلي آفي مغربي: الحرب همجية .. والصراعات تنشر ا ...
- فنان تركي يجمع 16 ألف خصلة شعر من نساء من حول العالم.. والسب ...
- نزهة الشعشاع تفسر أهمية -العلاج بالمسرح-
- إصدار جديد يوثق الحياة الثقافية والاجتماعية بالرباط خلال الق ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- المعارضة تطالب العثماني بتجديد ثقة البرلمان
- ثقافة العناية بالنص التراثي.. جماليات المخطوط في زمن التكنول ...
- إلغاء تصوير فيلم ويل سميث الجديد -التحرر- في جورجيا بسبب قوا ...
- أرقام قياسية لمشاهدات برومو برنامج رامز جلال والكشف عن موعد ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خديجة بلوش - همسات