أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - جرجس نظير - احذروا موقع الحق وضلّل














المزيد.....

احذروا موقع الحق وضلّل


جرجس نظير

الحوار المتمدن-العدد: 4168 - 2013 / 7 / 29 - 21:46
المحور: الصحافة والاعلام
    


في البداية عنوان الموضوع ليس هو اسم الموقع الذي أتحدث عنه والاختلاف هنا منبعه التصادف بين كلمتين
الأولي بمعني الصدق فالحق =الصدق الذي من المفروض يكون عنوان الموقع وهذا غير حادث
علي الأقل من وجهة نظري الشخصية
أما أنا هنا فأقصد الحق = أسرع وضلّل في الناس
منذ عدة سنوات وأنا أتصفح المواقع الالكترونية صادفني هذا الموقع ولم يكن آنذاك بنفس وضعه الآن لا من شهرة
ولا من حيث استنساخه من موقع أخر
الغريب انه كلما تطور هذا الموقع الذي لا نعرف من صاحبه ولا نعرف عنه سوي أسماء مستعارة فقط
ولا نجد أشخاص معلومين نحدثهم مجرد عبث0
تستطيع أن تتعرف علي أسلوبهم المليء بالإسفاف
العاري من اللياقة والأدب والذي لا توجد فيه روح مسيحية علي الإطلاق فالمسيحية منهم ومن أسلوبهم براء0
خد تعليقي في عدة نقاط
عند عرض موضوع لتوفيق عكاشة يقولك ادخل شاهد
المجنون توفيق عكاشة ببقول أيه
هل هذا يليق بموقع يتمسح بالروح المسيحية أنا هنا لا أدافع عن أشخاصا أنا انتقد أسلوبا
هذا غير الكثير والكثير من البذاءة نعطي مثالا أخر
من ضمن الفيديوهات التي عرضت قبل ذلك
فيديو خالد الجندي رائحة المسلمين في صلاة الجمعة مقرفة وتحولك على مستشفى الصدر
هل هذا أدب هل هذه لياقة ينبغي أن يقدمها لنا موقع مسيحي.الأمثلة علي هذه النوعيات لا تحصي للمتابع للموقع0
*نقطة أخري تدل علي البلاهة التي يتمتع بها هؤلاء
النهاردة يقولك ادخل شاهد الرائع الجميل المحترم فلان الفلاني وكلام مهم جدا جدا جدا وبعد أيام يقولك الايام تكشف الأقنعة وبعد أيام أخري مع نفس الشخص انظر وشاهد فلان الفلاني ادخل وشاهد, يقرن الي هذا تطفلهم
علي فاطمة ناعوت الامر الذي جعلها تتنصل من معرفتهم وقالت عن هذا الموقع الأتي
"ومازالت تلك المواقع، "الحق والضلال" نموذجا، تنسب لي كلاما لم أقله وتنقل تصريحات من صفحات لا تخصني وتضعها على لساني، وتغيّر في عناوين الفيديوهات وتقتص منها لتوحي للمشاهد بعكس ما ورد بها، ومازالت تنتهج سياسة الفرقعة الصفراء في تشويه التصريحات".0
وقالت ايضا
"ينقل موقع "الحق والضلال" أو كريستيان دوجما، والمسيح الحر وغيرها من المواقع، كلاما من تلك الصفحات وينسبه لي؟ كلي ثقة أنهم يعلمون أن هذه الصفحات لا تخصني لكنهم لا يطمعون إلا في الشو الإعلامي والبروباجندا لكي يحصدوا عدد مشاهدات أكثر وفلوس أكثر ولو كان الثمن هو فقدان مصداقيتي أمام الناس، أو حتى قتلي، فهم لا يعبأون بي ولا بغيري. وسبق أن تسببوا في إيذائي وتكفيري بل وإهدار دمي حين وضعوا على لساني إنني قلت: (المسيحية أرقى الأديان)، بينما قلت في الحقيقة: (المسيحية والبوذية (من) أرقى الأديان)، وهم يدركون جيدا أن حذف حرف (من) يتسبب في غضب وجرح مشاعر المسلمين وغير المسيحيين بوجه عام. وهو ما جعل المتطرفين يكيلون لي السباب واللعنات وانهالت البذاءات فوق رأسي دون سبب. وغير هذا العديد والعديد من الفبركات التي ينسجونها حولي، ربما بجهل أو بتعمد، لأسباب لا أعلمها، ولا أسامح فيها. وطالبتهم أكثر من مرة بالكف عن نقل أخباري أو تصريحاتي، والتزموا بهذا أسبوعين فقط، ثم عادوا أسوأ مما كانوا."
وتستكمل ايضا
"أما اطرف ما فبركوه على لساني، وهو ما يشي بالجهل الشديد وانعدام الخبرة الصحفية، فكان حين نقلوا تويتة لي تقول: (مرسي So-Called President......)، ومعناها طبعا (مرسي، المدعو رئيسًا)، إلا أن موقع "الحق والضلال" نقلها في عنوانه على النحو التالي: "(فاطمة ناعوت: مرسي رئيس بارد جدا")، طبعا لأن المحرر الجاهل خلط بين so-Called و so cold. والأخطر أنني قمت بالتعليق في صفحتهم وشرحت لهم معنى كلمتي الإنجليزية، فلا اعتذروا، ولا حذفوا المادة، وظلوا على عنادهم ومكابرتهم وجهلهم.
والحق أنني فاض الكيل بي، وبالفعل ضجرت مما يفعلون، ولا أود أن ألجأ للقانون لأن لدي أمورًا أكثر خطورة منهم، لهذا أتمنى عليهم للمرة الأخيرة ألا يشتتوا طاقاتي في معارك خايبة تافهة مع موتورين متطرفين ممن يستخدمون تلك المواقع المسيحية سكينا فوق عنقي." الي هنا انتهي كلام ناعوت في هذا الصدد0
أما أنا فقد سبق وأظهرت عدم معرفتهم الثقافية في بعض المواضيع التي ينشرونها ونعتهم بالهبل والعبط وأبديت حيثياتي
ومن وقتها منعوني من التعليق فقلت هذة القصة لشخصا متابع لهم فقال لي انت علي خطا وهذا خطا غير مقصود حاول ان تعرف السبب فقلت له سوف اظهر لك أننا أمام تعنت سوف أرسل لهم قصيدة عن 30 يونيو واعرف رد فعلهم فمنعت من دخول الصفحة
فارسلتها علي عنوان وجدته علي صفحتهم حديثا
ورجعت وقلت له هل تأكدت من تفكير هولاء فعلا لا يعبئون بالنقد ولا بالتوجية ولا يفهمون كما وصفتهم فاطمة ناعوت بالجهل0








قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تحية لقواتنا المسلحة حامية ثورتنا العظيمة
- ياللا يا مصر ياللا نثور علي الدولة الفاشية
- نحن ضحايا الثوار والاعلام والمجلس
- إيًاكم أن تذبحوا مدينة الدولة
- خواطر مواطن في مجتمع الأديان
- أنا عذراء وافتخر 2(ردا علي رسائل القراء)
- أناعذراء وافتخر(خواطر عذراء)
- سطور مبعثرة عن نصف الثورة والتيار الديني والليبرالية
- مصطلحات الرياضيات في عالم السياسة
- دشليار مبروك للحوار المتمدن
- الاقباط .....وكتاب الدولة المدنية
- حوار مع الرئيس السابق
- تاريخك مع الاقباط ملطخ بالدم يا ريس
- مبارك سقوط لانظام مبارك(1)
- لماذا الحوار ؟ولما المتمدن ؟
- حوار مع مسئول عن الخطة الالفية
- ثقافة القابلية للاستهواء


المزيد.....




- مراكز السيطرة على الأمراض: 70? من مصابي كورونا يعانون من مشا ...
- إدانة ألمانية بتهمة الانتماء لتنظيم -داعش- والسفر إلى سوريا ...
- الفلكيون يكتشفون أصغر مجرة في الكون
- مصر.. رأس ماشية وكابل كهرباء كادا يتسببان في كارثة
- موسكو تطرد 5 دبلوماسيين بولنديين
- هل طالت الجريمة المنظمة مصالح الإدارة التونسية؟
- على اليمنيين أن يقودوا العملية السياسية
- هل طالت الجريمة المنظمة مصالح الإدارة التونسية؟
- فرنسا.. الشرطة تقتل تونسيا طعن شرطية فقتلها بالقرب من باريس ...
- كبرياء أوروبا على المحك ـ ألمانيا على وشك شراء لقاح سبوتنيك ...


المزيد.....

- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - جرجس نظير - احذروا موقع الحق وضلّل