أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - راضي كريني - شيخ العشائر














المزيد.....

شيخ العشائر


راضي كريني

الحوار المتمدن-العدد: 4022 - 2013 / 3 / 5 - 09:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



في أوّل خطاب له إلى الشعب المصريّ، خاطب محمد مرسي، رئيس جمهوريّة مصر، الشعب المصري بنداء: أهلي وعشيرتي؛ لينأى بنفسه عن نداءات الرئيس الشعبيّ جمال عبد الناصر لشعبه: أيّها الأخوة المواطنون...وباسم الأمّة، وليلمّح للأمريكان بأنه يقترب من نداءات عزيز كيسنجر، الرئيس المؤمن أنور السادات لشعبه: أهل قريتي وأبنائي.
نستنتج من خطابات/توجّهات مرسي إلى الشعب المصريّ، أنّه يأخذ بالاعتبار جزءًا من الشعب المصريّ، الذي يشكّل أقاربه ورعاياه، ويفضّله في الحقوق والواجبات على غيره، من باقي أجزاء الشعب/المواطنين.
ينسجم اعتبار مرسي لنفسه بأنّه شيخ عشيرة مع سياسات الولايات المتحدة في دول العالم الثالث، وبشكل خاصّ في الدول العربيّة، التي تعتبر شعوبها مجموعة من العشائر والقبائل وبعيدة عن حقوق المواطنة؛ فتفتّش لها عن شيخها الواحد لتفرضه عليها، ولتتعامل معه على أنّه ممثّل الأمّة العربيّة الشرعيّ والوحيد، بدلا من ملاحقة المئات من المشايخ ممثّلي الشعوب العربيّة، ولو كانوا منتخبين بانتخابات "ديمقراطيّة وشرعيّة" لاقت الاستحسان العلنيّ من الإدارة الأمريكيّة.
لتأكيد ما ندّعيه، لاحظوا فلسفة حياة جون كيري، وزير الخارجيّة الأمريكيّ البارزة في مسعاه بشكل واضح في زيارته الحاليّة للشرق الأوسط. إنّه يتوجّه إلى الرئيس مرسي على أنّه شيخ العشيرة العربيّة، والأخير يرضى بذلك، وينصّبه مسؤولا وحيدا على كافّة شيوخ العشائر، رغم أنف جبهة الإنقاذ وصراخ دم الشعب المسفوك، لما تتمتّع به حركته الإخوانيّة من تأثير فعّال على الشارع العربيّ، وعشيرته المصريّة من موقع جيوسياسيّ رياديّ في المنطقة.
يطالب جون كيري شيخ العشائر محمد مرسي، الذي يمون على أهله وعشيرته بما يلي:
1- أن يعمل جاهدا على إيقاف إيران قبل الخطّ الأحمر، الذي حدّده بنيامين نتنياهو/بيبي رئيس حكومة إسرائيل على رسمه الكاريكاتيري للقنبلة النوويّة الإيرانيّة، بأن يساعد "الشباب" الإيراني، كما ساعد شباب مصر واكتسب خبرة، بالنزول إلى الشوارع والساحات والميادين ليهتفوا: الشعب يريد إسقاط النظام! لكي لا يبقى نظام إلّا في الواحة الديمقراطيّة الساعية إلى السلام وحسن الجوار و...!
2- أن يساعد في ردع أردوغان الشيخ السنّي التركيّ، التابع لمشيخته، عن تفوّهاته/تفاهاته ووصفه للصهيونيّة بأنّها جريمة ضدّ الإنسانيّة! وليركّز معه على تطوير العلاقات التركيّة الإسرائيليّة، وأن يوجّه سهامه المسمومة إلى الشأن السوريّ فقط! وإلّا سيصعب علينا وعليه التعامل/التعاون و... ومناصرته والتضامن معه في الانتخابات التركيّة القادمة، وسنتّهمه بأنّه السبب في عدم انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبيّ، وفي تعزيز الإسلام-فوبيا في أوروبا، بدل الاهتمام في تعزيز العلاقات مع إسرائيل، وحلّ الخلاف معها لتبقى تركيا شريكة معنا!
فرك مرسي يديه؛ فقدّم كيري لشيخ العشائر مرسي شيكا بمبلغ 190 مليون دولار، كدفعة أولى من المليار، الذي وعدته به الإدارة الأمريكيّة، فاحتجّ شيخ العشائر وطالب كيري بدفع مبلغ 450 مليون دولار كدفعة أولى، كما تعهّدت الإدارة الأمريكيّة له، فذكّره كيري بتخوّفات الكونغرس من عدم إيفائه لمتطلبات الأمن الإسرائيليّ، وطالبه بالضغط أكثر على حماس للإسراع في عمليّة التسوية مع إسرائيل، وبوقف تهريب الأسلحة إلى سيناء والقطاع، وبمساندة الجيش المصريّ في كفاحه ضدّ تشكيل المليشيات... وبتطبيق "الديمقراطيّة" في الانتخابات البرلمانيّة القادمة بحيث تزدهر معها العلاقات المصريّة الإسرائيليّة المتبادلة النفع و...
هزّ مرسي رأسه موافقا؛ فقدّم كيري لشيخ العشائر مرسي شيكا آخر بمبلغ 60 مليون دولار للمساعدة في تنمية المشاريع والمبادرات... ووعده بدعم أمريكيّ لحصول مصر على قروض من صندوق النقد الدوليّ!
ملاحظة للتذكير، وسؤال: طالب جون كيري عندما كان مرشّح الحزب الديمقراطيّ للرئاسة الأمريكيّة في 2004، بإيجاد بديل عن النفط السعوديّ والعربيّ، فهل وجد البديل عند شيخ العشائر؟!






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,440,397





- مشهد مختلف عن أي مكان زاره البابا فرنسيس بالعراق.. هكذا كانت ...
- طالبة تحصل على عروض منح دراسية تتجاوز قيمتها مليون دولار.. ك ...
- التحالف بقيادة السعودية يقصف صنعاء بعد إطلاق الحوثيين طائرات ...
- مشهد مختلف عن أي مكان زاره البابا فرنسيس بالعراق.. هكذا كانت ...
- لندن تحث طهران على السماح للبريطانية - الإيرانية نازنين زا ...
- هل يجب أن تخاف من الاستثمار في بتكوين؟
- حياة إسلام عرابي في خطر… حالته تستدعي التدخل الجراحي العاجل ...
- ابن خلدون: لماذا أثار الجدل في تونس؟
- لندن تحث طهران على السماح للبريطانية - الإيرانية نازنين زا ...
- هل يجب أن تخاف من الاستثمار في بتكوين؟


المزيد.....

- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - 10 - قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم