أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مختار سعد شحاته - (خريطة سكندرية خاصة)














المزيد.....

(خريطة سكندرية خاصة)


مختار سعد شحاته

الحوار المتمدن-العدد: 3977 - 2013 / 1 / 19 - 09:32
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


(خريطة سكندرية خاصة)
_________________________________

لعل الوضع الثقافي فى الإسكندرية وتماهييه في انقسامات عديدة، لا يختلف عن غيره من أوضاعنا الحياتيتة، حيث الانقسام والتفتت والتخوين الذي سيطر على خطاب العديد من الأفراد والجماعات، وهو وضعٌ بات شديدَ الخطورة بمكان. ومن خلال خبرة بسيطة اكتسبتها في خلال ملازمتي لأحد الباحثين حول الأدب والفن، أن ألمح أمرًا شديد الخطورة والعجب في آن واحد، وهو مدينتنا الكوزموبولوتانية محض زيف وخديعة كبرى، إذا كيف يمكن وصفها بالعالمية في حين كونها داخليًا مفتتة ولا تقبل الآخر وتهمشه أو تخونه على الدوام، وتأمل معي هذه الجماعات:

أولا: وسط البلد:
جماعات تحررية انفتاحية على الآخر، مستقلة في عمومها أو ممولة، ومنها المتهمة على الدوام، وهي حقيقية في فنها وأدبها، لكنها أسيرة تطاحن نفسي مريب تشفق عليهم لأجله، لازالت تسيطر على كثير من أفرادها نبرة الاستعلاء الثقافي وهو موجع ومنفر في آن واحد، طارد وجاذب بشكل عجيب.

ثانيًا: البين بين:
دوائر أدبية ارتبطت نشأتها بظهور مكتبة الإسكندرية الجديدة، وهي دوائر (البين بين)، تخلط بين راديكالية عتيقة لمفهوم دور الدولة العميق، ومحاولات جادة للتحرر من هذه السيطرة، وجميعها تحاول التنافس لا التضامن، واتهاماتها أوسع من الأولى، وأدبها وفنها أضعف، لكن أكاديمتها أوضح، بما يوحي بخطورة قولبة الفن والأدب في شكل قوانيين حكومية ودساتير دولية تُحد من طبيعة المبدع وتخليقه لواقع أدبي وفني مميز.

ثالثًا: مستقلون:
جماعات أدبية مستقلة ضمن قطاع (البين بين) تلك، وتُعد دائرة خارجية وقشرة هشة لجماعات وسط البلد الأولى الأكثر ثقافة وإمكانية وانفتاح عنها، بل وغالبًا موهبة، وهي جماعات –على الدوام- ف صراع دائم مع مستويات أُخَر، لكنها أبدًا لا تُقحم نفسها في داخل تشكيلات وسط البلد، وعلى الدوام تغذي النمطيين السابقين، وتراها في أماكن كالليسية والإبداع والمكتبة والجزويت أحيانًا، وقد تفاجأك ببعض التميز.

رابعًا: رسمية:
جماعات أدبية تابعة لوزارة الثقافة، وهي جماعات تكاد تنفصل وتنقطع كل صلاتها مع وسط البلد، وتنظر باستمرار نحو الجماعات السابقة باعتبارها خونة الثقافة ومحاربي الهوية دون محاولة حققة منهم في مدّ جذور تواصل مع الجماعات تلك، إلا لبعض المحاولات الفُرادى من هؤلاء، ويُشكلها نوادي الأدب وقصور الثقافة، وهي فيما بينها صراعات تسيطر.

خامسًا: جماعات هامشية:
وهي منشقة عن الجماعة القشرة والجماعات التابعة لوزارة الثقافة، وخطورتها رقصها الدائم على حبال أمور أخرى غير ثقافية، وتكاد ترى نظرية العيب خلفية لها في بعض القضايا الثقافية، وهي أكبر الجماعات مناسبة للتوظيف من قِبل جهة ما أو جماعة سياسية ما.

سادسًا:جماعات تحتضر وتقاوم:
وهي أبسط الجماعات وتضم الكثير ممن تمّ تهميشهم على طول التاريخ الانفتاحي وبظهور ما أسميناه "الكوزموبولتانية"، تراجع دورها وتقوقعت، وللأمانة البحثية هي أكثر الجماعات وضوحًا في قبول الآخر وتشجيعه أملا في الاستقواء به وتشبثًا بالحياة.

الحقيقة واقع معقد للغاية، يتوازي علي أثره واقع آخر يتعلق بدور النشر والطباعة واحترام الحقوق وغيره، لذلك يمكن تقديم مسودة لدستور ثقافي لا يغفل هذه الجوانب وينظم علاقتها التكاملية لا التنافسية، فلا وجود لما بات يعرف لدى البعض "مسابقة أدبية لأفضل شاعر أو كاتب أو عمل مسرحي"، ويمكن تلخيصها فيما يلي:

1-ضرورة صوغ مفهوم واضح لمعنى الثقافة والأدب والفن، وتحديد مسمى دقيق لمن يمتهن ذلك، ورعايته، بما يُفرق بين العاملين في حقولها من وظائف وبين الضالعين بالعملية ذاتها من مبدعين.

2-تقديم برتوكول تعاون بين كل تلك الجماعات لاعترافها ببعضها البعض، من خلال لقاءات دورية ومنتظمة يمكنها أن تمد جذور فهم حقيقية بين تلك الجماعات.

3-تكوين لجنة قيم يتم من خلالها إحالة جماعات وشخوص لمجالس تأديبية، واحترام قراراتها مع إمكانية الاستئناف عليها في جلسات علنية.

4-تكوين مجلس إدارة مستقل عن هيكلة الدولة يُشبه شكل النقابات المستقلة، ويكون بالانتخاب أو التزكية، وذلك لمراقبة آداء هذه الجماعات ودورها في الفهم الثقافي، والقيمي في المدينة.

5-إصدار دورية بكل الأحداث ورسم خريطة زمنية مكانية لكل الفاعليات الخاصة بكل الجماعات والمؤسسات المشاركة.

6-إلزام الوزارات والهيئات المختلفة بالتعاون والاعتراف بكيان هذا المجلس، ودعمه مع شرط مراقبته مراقبة مستقلة من الحكومة والمؤسسات والأفراد بالزامه بتقديم ميزانية توضح جدول الأعمال وأهم إنجازاته.

7-إنشاء تجمع لدور النشر والمكتبات يكون مُلزم بالنشر الدوري، والسعي للحصول على تمويلات مناسبة للمشاريع التي تتبناها هذه الدور في الغرض ذاته، من مبادرات الكتاب الأول، أو ورش الأدب والفن المختلفة.

8-إلغاء ومحاربة كافة الأشكال الأدبية والفنية، تحت مسمى "مسابقة"، وتجريم ومقاطعة ذلك، على ان تُمنح الجوائز في الفن والأدب والثقافة بشكل إبداعي تشجيعي حقيقي.

9-يُسمح بمراقبة حكومية ومجتمعية لهذا الكيان.

10-ضرورة مدّ جسور تعاون حقيقي مجتمعي بين هذه اليانات والكيانات المجتمعية الأخرى بشكل حقيقي وفاعل من خلال زيارات ولقاءات في الجامعات والمدارس والنوادي الاجتماعية، والنزول إلى الشارع لمدّ جسور التعاون الحقيقي المبدع.

11- ضمان مراقبة مناهج التعليم في جمع المراحل، وتقديم ورقة سنوية حول ذلك وخاصة في المراحل قبل الجامعية منها.

* هذه قراءة خاصة للوضع الثقافي في الإسكندرية، يلزمه إيمان حقيقي بضرورة جعل باطن المدينة مثل خارجها، لتكون "كوزموبلوتانيتها" حقيقة راسخة لا قشرة للتشدق بها وفقط.

مختار سعد شحاته.
روائي .
الإسكندرية- مصر.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- دماء على أسفلت التدين.
- من حالات ربٌّ يُحبُ النساءَ.
- رسالة إلي الشيخ -العريفي-.. أرونا فعلكم قبل خُطبكم الرنانة.
- الحمد لله أنها خلقت من ضلع أعوج.
- الجنة بين الحلم والخيال والواقع.
- .من تاريخ العُري الوطني.
- اقرأ .. وحاجة إلى إعادة فهمها القرآني.


المزيد.....




- محمد بن زايد يعزي الأمير تشارلز بوفاة والده: استذكرنا المواق ...
- محمد بن زايد يعزي الأمير تشارلز بوفاة والده: استذكرنا المواق ...
- هيونداي تعلن أخيرا عن واحدة من أجمل سيارات البيك آب
- شاهد: أول سيارة اشتراها الأمير فيليب أصبحت قطعة أثرية ملكية ...
- اليزابيت الثانية على رأس المملكة البريطانية في توديع الأمير ...
- شاهد: أول سيارة اشتراها الأمير فيليب أصبحت قطعة أثرية ملكية ...
- اليزابيت الثانية على رأس المملكة البريطانية في توديع الأمير ...
- روسيا تحذر من تكرار سيناريو العراق 2003 عام في سوريا
- مسلحون يهاجمون منزل مسؤول سابق في ذي قار
- رئيس الجمهورية: ضرورة ضمان نزاهة وعدالة الانتخابات المقبلة


المزيد.....

- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مختار سعد شحاته - (خريطة سكندرية خاصة)