أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=313612

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - سامي كاب - ثورة الاحرار في السودان














المزيد.....

ثورة الاحرار في السودان


سامي كاب
(Ss)


الحوار المتمدن-العدد: 3772 - 2012 / 6 / 28 - 13:13
المحور: المجتمع المدني
    


كلنا مع ثورة الاحرار في السودان
بكل ما نسطيع من دعم نحن معكم ونساندكم ايها الاحرار الثوار في السودان
الانسانية في السودان ثائرة الان ضد ضباع الشريعة الاسلامية الذين ينهشون بجسد السودان منذ عقود بنهم وشراهة دون التفاتة انسانية اممية لما تعانيه الانسانية من اغتصاب وقتل وتعذيب واضطهاد وتجويع وأذى وظلم وسجن وقمع وحرمان من ابسط حقوق الانسان ومن منع ابسط الحريات الانسانية المدنية
السودان تحكمها طغمة فاسدة مجرمة متسلطة استبدادية باسم الشريعة الاسلامية
جماعة النظام بالسودان يعملون كالخافيش الظلامية يمصون دم الشعب ولا يشبعون
اكبر مساحة في الوطن العربي واكثر دولة تمتلك ثروات طبيعية في الشرق الاوسط يموت شعبها جوعا بالشوارع كما تموت الحيوانات النافقة
من حق الانسان بالسودان ان يعيش حياته كانسان ويمارس انسانيته بحرية وامان
ومن حق الشعب السوداني ان يتمتع بخيرات بلده وثرواته الطبيعية الكبيرة والهائلة والمتنوعة وان يرفع من مستوى معيشته في ظل حكومة مدنية تعمل على توسيع آفاق التنمية والاستثمار وتفتح مساحات العمل وجذب الاهتمام العالمي وراس المال الاستثماري الاجنبي وفتح فرص عمل للسودانيين اللذين يعانون من بطالة تصل نسبتها 80% ويعانون من تخلف شديد بمستوى المعيشة على كافة الجوانب
الامن السوداني يجلد الشباب المتظاهر ضد غلاء المعيشة وانعدام فرص العمل بالشوارع والساحات ويجري لهم محاكمات ميدانية عسكرية ويمارس ضدهم اقصى اعمال القمع والتنكيل
اننا كشباب حر في كل مكان في العالم ندعم وبقوة ثورة الاحرار بالسودان حتى زوال هذا النظام القميء المتسلط في السودان
وانها لثورة الاحرار حتى الخلاص
رفاقكم بالانسانية

علمانيون ونفتخر



#سامي_كاب (هاشتاغ)       Ss#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رسالة الى ارامل العراق بمناسبة يوم الارامل العالمي
- صرخة امراة حرة في وجه رجل متخلف
- نريدها علمانية لا عربية ولا اسلامية
- عناصر معادلة الحياة وكيفية تفعيل المعادلة
- مؤشر حقوق المراة هنا ما زال يشير الى الصفر
- الفكر الانساني من الغيبية للمادية في سياق التطور
- الحرية درجة عليا في سلم الرقي الحضاري
- الدين يعمل في جسم الانسان فعل المخدرات الخطرة
- تتلاشى الغريزة لدى الانسان المتمدن كلما ارتقى حضاريا
- عندما تحس بالغربة في وطنك وبين ناسك
- ابحث عن انسانيتي في مجتمع يحتقر قيم الانسانية
- الشرف من ارقى القيم الانسانية له اسس فكرية وانتاجية
- الشرف بمفهوم الانسان المعاصر الراقي
- الدين ثقافة من الفكر الغيبي تتلاشى نحو الاندثار
- احب المرأة بمواصفاتها الانثوية الطبيعية
- المبادئ العشرة الاساسية للعلمانية
- جمال الحياة بتنوع عناصرها وتفاعلها الحركي
- الصراع الاسلامي الاسلامي حتمية تاريخية
- لم يخلق الانسان انما تكون طبيعيا
- الله موجود في رأس من يؤمن به فقط


المزيد.....




- الرئيس الفلسطيني: سنواصل الانضمام للمنظمات الدولية والتوجه ل ...
- تعديلات واسعة تنتظر قانون حرية التعبير والتظاهر
- قصف تركي يستهدف مخيم للاجئين شمالي العراق
- الاحتلال أصدر 242 قرار اعتقال إداري خلال الشهر الماضي ويرفض ...
- عقوبة مخالفتها الترحيل الفوري.. بلدة لبنانية تفرض 12 قيدا عل ...
- منظمات حقوقية فلسطينية تقيم فعالية بعنوان “فلسطين في المحكمة ...
- اعتقال 40 من أفراد عائلة -سعد الجبري- بالسعودية لإكراهه على ...
- ألمانيا تشكو من صعوبة استقبال اللاجئين الأوكرانيين وتطالب با ...
- ألمانيا تشكو من صعوبة استقبال اللاجئين الأوكرانيين وتطالب با ...
- الإعدام لقاتل القيادي في حركة -العصائب- وسام العلياوي


المزيد.....

- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - سامي كاب - ثورة الاحرار في السودان