أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرين سباهي - چذاب أنتَ














المزيد.....

چذاب أنتَ


شيرين سباهي

الحوار المتمدن-العدد: 3756 - 2012 / 6 / 12 - 22:31
المحور: الادب والفن
    


سئلته ومارد....

وعرفت جوابه من تاه الحرف ...

وبينت حيرته....

وسمعت آنفاسه مثل موج البحر

تنزل وتصعد

وتبعثرت حسرته ....,,

أعلىَ دروب روحي ...

حبيبي توجعني .....

شوغتك وابخت الله لاتتنهد

تريد أنتَ هجري

يجرالك غالي أنتَ..

وأرضى بالهجر أنا ...لو راحتك بيه

حتى لو الموت بنص كلبي يتمدد

يا عمري أنتَ وياكل العمر ....

كثرت اجروحك

والحزن بذر بدنيتي

والألم فرعت غصونه

ومد اجذوره الحيف او ورد

ذكرته بأمس ,,,,

بحلم أنا وياه حلمته ....

حبيبي ...

ومادريت بحلمي تذبحني أنت

ومادريت انت الجرح الماتطيب علته

أتناسك ويذكرني بيك رسمك ....

وأغار أعليك أنا

حتى من گلبي ...

من يشتاگ ألك .... واجذب عليه

رسمه ماشفته ....

وحتىَ من أغفى ...اريدك گبالي
و.....
بنص الجفن رسمك وشمته

وحلفت النظر ....

مايشوف غيرك

والجفن بيدي خيطته

ياطول الليل من غيرك ... وياكبر ونته

حتى الوسيعة ماتحمله ...وغصبن علي أنا حملته
و....
تدريني ما اگدر بلياك ...حتى النفس وياك يفز

أيون الشغف ..... لو روحي بيك ذكرته

وفيت بالوعد أنا وياك...

وشَربت لهفتي أعليك الخمر

وكاس ...النسيان على نخبك كسرته

و
حلفتني يبقى عشگنا منادس وسكته

وكتبنا أسامينا على الجرف ...

والماي أنا حلفته..
مايمحي..

ذيچ الحروف ....

مايعلي موجه ....والعشب عليك وعليه شهدته

ورضيت أنا ورضيت انتَ...

ومن غصبن علي أختاريت ... الهجر بيك

والصبر مل مني وتعبني ومنك انا تعبته ...








التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عندما يَحكمُ السُفهاء ....الأرض
- توراندو ( ألانكسار النظيف ) بدأ بصدام حسين وجر الشرق الاوسط ...
- مغرور أنت .....
- هوَ الغياب.....
- أنت َ.........
- أيُها...الكنانيو
- شكري غانم وزير كفنه الدانوب وطفى على سطحه دانوب اخر من الاسئ ...
- بيني....وبينكَ
- دَعني فيكَ اموت...
- مفتي السعودية يُطبل على رق ..... الافتاء
- ولي فيكِ أمتي... عتبُ
- حين تولد الثورات ينتفض القرار... من تحت الجدائل العربية بلا ...
- وينك أنت....
- حسين بركات المصري المرشح لرئاسة مصر ياأبناء مصر... أننا على ...
- منتظر الزيدي ....بين هبوب الاعلام وعشق بغداد حوار بصوت اجش
- وريقات....
- فؤاد سالم...جَرح تلوَ الجرح والعراق الجرح الذي لن يبرأ
- مع منتظر الزيدي..... قريباً سنقرأ مابين السطور حوار في محراب ...
- هوازن....
- سوريا..... تُشرب البيت الأبيض وأردوغان السُم الذي طبخه لها ا ...


المزيد.....




- اللوبي الجزائري باسبانيا يؤلف قصص خرق حقوق الانسان بالأقاليم ...
- روسيا تختار فريق عمل لتصوير فيلم في محطة الفضاء الدولية
- بحوث علمية عراقية
- بحوث لمؤسسات علمية عراقية
- بحوث أكاديمية لمؤسسات علمية عراقية
- قربلة في دورة ماي لجماعة عامر القروية بسلا
- الإمبراطورية الرومانية -غير البيضاء-.. هل كانت روما مدينة شر ...
- متحف الأدب الروسي يقيم معرضا بمناسبة الذكرى الـ200 لميلاد دو ...
- ديوان -طيور القدس- للشاعر الأردني والكاتب الروائي أيمن العتو ...
- اتهام إمام مغربي معتقل في إيطاليا بنشر الدعاية الإرهابية


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرين سباهي - چذاب أنتَ