أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي حسين كاظم - قصة قصيرة بعنوان: أرصفة المدن الاخرى














المزيد.....

قصة قصيرة بعنوان: أرصفة المدن الاخرى


علي حسين كاظم

الحوار المتمدن-العدد: 3583 - 2011 / 12 / 21 - 09:07
المحور: الادب والفن
    



أرصفة المدن الأخرى
قصة قصيرة

الشوارع معلقة بالوقت وبسلسلة من الأحذية حيث تبدأ من بوابة البيوت الى المدينة حيث أربطة الأحذية مرتبة او مربوطة بالوقت المتعجل للهذيان البارد والمخنوق من بقايا سكائر الليل المخمور وهطول الثلج الممهور بشبح الجنس الذي يرافق الأقدام والرؤوس بين افخاذ العابرين بالعقل الالكتروني.الاحذيه تبتز الجسد الملتهب من عراك الطرقات للمساءالمفاجئ في احتفالية الخروج المرقط بالتشابة كمحطات الانتظار والوجوه الخالية من الابتسامة. ذلك الارق الذي يصيبني من الصباح الى المساء الثلجي الممهور بتناثر الاقدام في اتجاهات مغسولة بصراخي الضبابي واصطكاكي في خيوط الشمس القديمة وبملابسي التي لامست جسدي المقوس من لهاث الامس في لقاء الرفاق ركضا؟ بعيدا عن غفوة العطر والسكون في احضان أمي ,لكن روحي اللاهية الحمقاء خلعت ثيابي القديمة في مرآة البهرجة والابواب المفتوحة للشهوة والوسائد التي تسرق الذاكرة وعذوبة المساءات بحبورها الملتهب للمكان.

آه .....ايها الوقت الالكتروني وهلام السكينة المصطنع بابتسامة مراوغة واضواء باهتة مشحونة بفائض القيمة وصيارفة اللذة قرب مذابح العواطف والذكريات, اي بقعة ضوء تفقدك هذا الحنين الراعف لارصفة الجنون ورؤيا الصباح ورائحة الشاي التي تمد لها يدك في الشوط الاول من اليوم, لكنها ليست يدي التي اعرفها بعد هذا السفر المفاجئ ودوامة حركة الاحذية الباردة التي تمزج الوقت بالربح والخسارة --امسك سكارتي بقوة حتى لاتفلت كالعمر في التقاط البقاء امام صمت الحنين المشحون بالسؤال والنشيج الخرافي في حفظ الرصيف الاخر والخطوات الاولى للعمر المدمن لرائحة التراب الذي نام في بدني واحتضني كالاريج قرونا معلقة كل الاشياء في الرصيف الاخر؟ وفي غفلة الظنون وثرثرة الارصفة التي قامرت بالوقت ثمة طقوس من فطنة الخوف على اوتار المكان المتآكل من العويل والضغط الغامض في حذائي ووجه الفنجان.

كندا - 21/12/2011

[email protected]






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حين يعتريني المطر بنفسجة
- آخر المستطيلات
- ونة ليل
- ليلة باردة
- حزن الليالي
- حكاية الجنوب
- زعلان
- لحظة أغتيال السكينة
- مرثية أخيرة للمطر
- أحزان الطائر الجنوبي
- حقائب في أنتظار الرحيل
- قصيدة بعنوان: ثمالة
- ثمالة مع المطر المشرد
- الى أين متجه تفسير التاريخ..... ومن مُفسر فائضه
- قصيدة بعنوان: إنحناءات الليل - 1-
- قصيدة بعنوان: انحناءات الليل
- هذيان لسان حذائي
- قصة قصيرة بعنوان: المواسم التي يسهو فيها القمر
- قصص قصيرة جدا
- قصة قصيرة بعنوان: الأغنية الأخيرة


المزيد.....




- قضية بيغاسوس.. دعوى قضائية جديدة للمغرب بألمانيا
- مصادر طبية تكشف تطورات الحالة الصحية للفنان المصري بيومي فؤا ...
- شاهد.. الفنان المصري أحمد حلمي ينشر فيديو له مع الفنان الراح ...
- -الإنس والنمس- يعيد محمد هنيدي إلى صالات السينما في ذكرى عرض ...
- -سوني- تطرح إعلان فيلم -فينوم- 2021
- مات ديمون يثير الجدل بسبب موقفه من شتيمة توجه للمثليين
- الإعلان الجديد للجزء الثاني من فيلم -فينوم- يثير ضجة بعد ساع ...
- واشنطن بوست: لهذا لا تزال أغلب كنوز العراق الأثرية ضائعة
- رَسَائِلٌ مُتَأَخِّرَة ... حَنانيكَ يا -حُصيري-
- العثماني: تأجيل الانتخابات احتمال وارد


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي حسين كاظم - قصة قصيرة بعنوان: أرصفة المدن الاخرى