أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - توفيق الحاج - طبق اليوم














المزيد.....

طبق اليوم


توفيق الحاج

الحوار المتمدن-العدد: 3490 - 2011 / 9 / 18 - 19:13
المحور: كتابات ساخرة
    



في ظل باقة فريدة من المستجدات اليومية قررت ان اتخلى عن العك السياسي مؤقتا ،فالساسة في المناطق الحساسة اكثر من الهم ع القلب وكتاب الاعمدة والحزامات وخبراء الحل والتحليلات عاملين زحمة وضاربين لخمة !! كانا في مولد وصاحبه عايب...!! نعم اقصد عايب ..كله بيفتي والحال تعبانة والناس مش طايقة نفسها و طفرانة..!!
قلت في نفسي ... من باب التنويع اعمل في هذا المقال بس و(عمر عواد مايعيدها)...طباخا لفضائية (صحتين وعافية) ،واقدم لكم طبق اليوم..!! اجهز فيه صلصة عربية خاصة تفتح النفس ع الاخر .. فهي متبلة بملاحظات الساعة والمفارقات الهندية الحراقة ..!! مع مشروب دولي معتبر ، والحلو جيلي اسلاميكي مفتخر..!! فقط احذر من يعاني من امراض القهر و الضغط والسكر ان يكتفي منها بسطر او سطرين على الاكثر..!!
واليكم المقاديرالمطلوبة

2كيلو بندورة شامية بلون الدم ،بصلة فلسطينية كبيرة ،10 قرون فلفل ليبي
فصين ثوم يمني ،نصف كوب خل مصري،8 حزم بقدونس عراقي،حب هان تونسي ،قنينة زيت زيتون لبناني قديم، ليخم اسرائيلي ،ملح انجليزي ماركة كاميرون،ربع لترزيت خروع امريكي،جردل نبيذ سركوزي،500جرام زعتربري ايراني ،مخلل خليجي،3 حبات فياجرا قطرية ،10نقط من ماء ورد الجزيرة،بخور سعودي،قطعة صغيرة من عظم طفل صومالي..!!
كيلو كاجو عربي معارض.

طريقة التحضير ..

اغسل البندورة جيدا بدم المتظاهرين ودموع المشاهدين ثم قطعها بسكين الجيش السوري قليل الدين ، وضعها على نار الجامعة العربية الهادئة حتى تنضج ويتذوقها الشيف نبيل العربي..!!

قشر البصلة الفلسطينية تحت ماء حنفية المصالحة حتى ولو كانت الميه مالحة استعدادا لاستحقاق ايلول ..!! ،ثم افرمها بلا رحمة وبدون لحمة ،وضعها على زيت الزيتون اللبناني القديم الذي يغلي على نارإسرائيلية قوية، فاذا شممت منها را ئحة الفيتو ..!! اهمس ثلاثا في اذن عمك عباس بترك الطبخة كلها ،فاما يشربها نتنياهو ،او تبلعها حماس..!!
دس قرون الفلفل الليبي كما هي في البندورة ،واطلق لحيتك لزوم الهيات، ثم اعمل عراضة سورية امام الموبايلات (الشعب يريد اعدام الرئيس) ويامو.. يامو.. بشار عدو ايامو..!!

جهز صحن تركي غويط لتسكب فيه الصلصة لان الخال اردوغان يحبها ساخنة في ادلب ودير الزور..!!

رش حفنة من حب الهان التونسي ،وثبت قطعة العظم الصومالية في وسط الطبق لمنع الحسد.
ضع الثوم اليمني المحروق والزعتر البري الايراني في كاس الخل المصري واخلطهما جيدا حتى يستطيب الاخوان رائحة المكان.!! ثم اسكب الخليط ببطء وحرك بلا توقف كما تحرك امريكا العرائس على المسرح الشرق اوسطي..!!

زين طبق الصلصة بالمخلل الخليجي ،و مفروم البقدونس العراقي من مزرعة المالكي مع شرائح محمصة من الليخم الاسرائيلي بانتظار انضمام ليبيا عبد الجليل رسميا الى حلف الناتو..!!وياخوفي ليبيا الثوارتصير ليبيات..!!
ملاحظة:عبد الجليل هونفسه قاضي القذافي النزيه الذي حكم على الفلسطيني اشرف الحجوج بالاعدام في قضية الممرضات البلغاريات..!!
وانسى. ياعم التاريخ.. ممكن اللي كان زينا عبد ..يصير بكرة علينا ملك!!

قم الان بتحضير المشروب الدولي المفضل والملائم لصلصة الربيع العربي بوضع كيس الملح الانجليزي بكامله على جردل النبيد سركوزي واضف ببطء زيت الخروع الامريكي ..خض المزيج بقوة وانت تنشد بانتهازية فصيل معروف مع مذيعي الجزيرة ( الارض بتتكلم عربي)..!!

الان قدم صحن الصلصة للمحبطين مثلك كما لو انك ملك جزر القمر وابعد عنك الزوجة والاولاد واعتكف ما بعد رمضان في غرفة لا يراك فيها ثورجي سابق او سلفي لاحق.!!
بعد ان تشبع بالهنا والشفا وتتترع عشر مرات... املا الكؤوس بعدد الزعماء العرب مقطوعي الرؤوس وضع في كل كاس قطرتين من ماء ورد الجزيرة.. !!
اشرب الكاسات كلها على التوالي وبلبع حبات الفياجرا وانت تدعو لسمو الامير..!!
مزمز بالكاجو العربي المعارض ولا تنسى ان تبصق يمينا وشمالا وتصرخ :من انتم ..؟!! من انتم ..؟!! كلما اشتد عليك مغص الخاصرة.
آآ آه من الايام آآآآه
اسرائيل بدهاش ايلول وعرفنا..،وامريكا فيتو وقرفنا .. ،لكن اللي في بالي ..ليش يحبطنا..!!
اشعل البخور السعودي واجلس القرفصاء بلبوص فوق كل كتب التاريخ لديك ولاتقفز في الهواء كما ينصح الاولياء،ريثما يعبق الجو الاخباري .. ثم ضع قرشين حشيش افعاني على ارجيلة اردنية واسحب نفسين على روح القومية العربية والامة الاسلامية..!! وحاول ان تغني لاوباما بصوت عال( انت عمري) واذا تبقى لك عمر ..تناول قطعتين من الجيلي الاسلاميكي الرجراج الموجود في كل السوبر ماركا ت الدولية ،وتذكر ان المكتوب مكتوب ،والمكتوب ما منه مهروب..!!
وصحتين وعافية..!!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الله وليبيا والناتو ..وبس..!!
- المختصر..في زوبعة وطن على وتر..!!
- من حوقلة الى صوملة..!! حول
- مت قاعدا..!!
- وعادت ريما......!!
- في بيتنا... موساد..!!
- المتغطي بالامريكان ...عريان..!!
- شايف وخايف..!!
- مصيبتانو.. ايطاليانو...!!
- ولادة ثورية....لخلافة امريكية..!!
- التغيير..في ممالك الحمير..!!
- في انتظار 15آذار..!!
- لا عزاء للاغبياء..!!
- الارتزاق من باب النفاق..!!
- يا حبيبتي يا مصر..!!
- مصر التي في خاطري...!!!
- عفارم..يا أميرة..!!
- بنحبك...برشا برشا..!!
- بدناش..في 2011
- ملدنت...!!


المزيد.....




- أولمبياد طوكيو 2020 : لماذا استبدلت روسيا نشيدها الوطني ب ...
- شاهد: بثوب من القبلات الحمراء.. فنانة صينية تنشر الحب والوعي ...
- -مقدمة لدراسة بلاغة العرب- تأليف أحمد ضيف
- موقع محتويات.. مرجع المواطن الأول في السعودية
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...
- تنوّع قياسي في جوائز الأوسكار هذه السنة.. والفضل لجائحة كورو ...
- أولمبياد طوكيو 2020 : لماذا استبدلت روسيا نشيدها الوطني ب ...
- افتتاح مهرجان موسكو السينمائي الدولي
- إبراهيم بوهلال: حكم بالسجن على الممثل الفرنسي لإهانته مغاربة ...
- اللجنة الأولمبية الدولية توافق على موسيقى تشايكوفسكي بديلا ل ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - توفيق الحاج - طبق اليوم