أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحى غريب أبوغريب - هم خدعوك من قديم الازل ..














المزيد.....

هم خدعوك من قديم الازل ..


فتحى غريب أبوغريب

الحوار المتمدن-العدد: 3474 - 2011 / 9 / 1 - 08:36
المحور: الادب والفن
    


تمـــرد ايــها المصــرى
على الزمـن الحـقيراو إنتحــر
اوعش مثل نساء العربان كسـير
سل مفاصلك التى تحجــرت من
طــــول الســــــجود؟

هــم خدعوك مـن قـديم الزمــن
إستذلــوك بيـن مسافـات الوهـن
ورهــبه القــبر والكفــــن
لكنها وحــدها كرامتك ..نخوتك
دبيحــه الخوف من عباده الوثـن
نــــادها من قبرك ربـما تعود؟
أمــا تستحق البعــث من جديـد؟

كــهنه السلطان وشياطـين الظــلام
أوحـــوا إليــــــك بعد الذل
قالوا:نــخ علــى رُكـــــبيك
وأسجـــد لحاكـــمك وإنتظـر
وهـــم جــــنه وأحـلام خلود

تمــــرد أيــــها الشـــرقى
على المـــهانه وصناع الكذب الحقير
فزمن الانبياء من قبلك ضجوا متمردين

واليـــوم كلنـا بشر..لامــلكاً
لازعيما مسرمداً ولامقــدس أمير

حكمه الاغبياء ان تبقى أيها المصرى
بين شعوب الارض مغتصب العـقل
مســـــير ممــزق أســــير
تشتـــهى لقمه العيش بكفيل وحقير
ولهاثً الاغبياء, فى مسمع الخائفين زئير

عار عليكم يارجال مصـــــر
أن تصبــــح وتمسى فى الزمان
وطن القطـــيع المطيــع الاصم
وطناً نقــــــاد فيــه كالغنم
وطنــــاً يسجد للحــاكم الصنم

تمــــرد أيـــها المصــرى
فما زال فى وجهـــــــك دم
ومازال بقلبـــــك خفقان نبض

فقــم أيــها الخائف الميت قــم
وارفـــع متفـرداً لاجدادك العـلم
شعبأً كنتــم فصرتم رعيه الرعـاع
لا نــدم ....لانـــدم ....لانــدم
قطيــــــعاً لاالــم ولاالـــم
وليخــرس القــلم



#فتحى_غريب_أبوغريب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- محامى فى بلاد الشرق المصلوب الصامت..
- لو لم نظنين بى الظنون سيدتى ومولاتى ..
- **أشتاق رؤياك ياجميله...العينين فى سفري **
- مفهوم العلمانيه والليبراليه..واليسار ليست كفراً ولا إلحاداً ...
- لاتخافي من كل تجار الظلام
- حيا تحررى يافتاه من قهر زمن الذكور الفاجره
- آه يابلدنا... آه ياتكيه.... أه ياوسيه..آه ياولادنا
- ماعدت أقبل فى الحب ديكتاتوراً ..إن قال يطاع!!!
- **جامعة الخيانة الثوار العرب**
- وحق الجمال الذى أنا لاأعيه..فقير فمن يشتريه..
- اصحى يامصر أبوس رجليك
- **هذه بلادنا يارفاق.. دون خوف أو نفاق.
- ****سأقتلك حباً ...وأشرب من شفتيك خمراً ..
- هناك فى سوريا العويل والصراخ رهيب ..
- **لا....عليك يامصرَ.. من ألم الجراح....
- لشهداء ..مصر.. وسوريا.. وليبيا..واليمن ..وكل بلادى أغنى
- ***لك أنت وحدك يا جميله أنشدك كلماتى***
- طوفتك بلحن أنت تحبيه...فضمينى...إليك حبيبتى...
- من أنت؟ لاأدرى فى وصفك شيئاً اسردهُ..
- **قتلوك يابلادى...


المزيد.....




- أديل تظهر باكية على إنستاغرام لتعلن تأجيل عروضها في لاس فيغا ...
- المغرب ومجلس التعاون الخليجي: انضمام كامل العضوية أم شراكة م ...
- من بينها الزيت والحليب والتعليم الخصوصي.. مطالب بتسقيف أسعار ...
- إيان ماكإيوان يوقع عقد روايته الجديدة -الدروس-
- صدور ترجمة كتاب -رسائل صينية- للويس ديكنسن 
- تعلق الشباب العربي بالروايات الأجنبية.. هل هي ظاهرة تهدد اله ...
- سوريا.. نفي إشاعة وفاة الفنان الكبير دريد لحام
- عارضت صدام وغادرت البلد بعد تهديدات بالقتل.. غزوة الخالدي فن ...
- خدمة عسكرية.. يتعين على الشباب المدعوين ملء استمارة الإحصاء ...
- هل ما تزال البحور الشعرية التي جاء بها الفراهيدي فاعلة في ال ...


المزيد.....

- حوارات في الادب والفلسفة والفن مع محمود شاهين ( إيل) / محمود شاهين
- المجموعات السّتّ- شِعر / مبارك وساط
- التحليل الروائي لسورة يونس / عبد الباقي يوسف
- -نفوس تائهة في أوطان مهشّمة-- قراءة نقديّة تحليليّة لرواية - ... / لينا الشّيخ - حشمة
- المسرحُ دراسة بالجمهور / عباس داخل حبيب
- أسئلة المسرحي في الخلاص من المسرح / حسام المسعدي
- كتاب -الأوديسة السورية: أنثولوجيا الأدب السوري في بيت النار- / أحمد جرادات
- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحى غريب أبوغريب - هم خدعوك من قديم الازل ..