أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - نضال فاضل كاني - الطرق اللامألوفة لمعرفة ارتفاع ناطحة السحاب














المزيد.....

الطرق اللامألوفة لمعرفة ارتفاع ناطحة السحاب


نضال فاضل كاني

الحوار المتمدن-العدد: 3339 - 2011 / 4 / 17 - 21:53
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


حصلت هذه القصة في جامعة كوبنهاجن بالدنمارك ، وفي امتحان الفيزياء كان احد الاسئلة كالتالي: كيف تحدد ارتفاع ناطحة السحاب باستخدام البارومتر ؟
(البارومتر جهاز قياس الضغط الجوي، والاجابة الصحيحة كانت بديهية وهي قياس الفرق بين الضغط الجوي على الارض واعلى ناطحة السحاب).
كانت اجابة احد الطلبة مستفزة لأستاذ الفيزياء لدرجة انه اعطاه صفرا دون اتمام اصلاح بقية الاجوبة وأوصى برسوبه لعدم قدرته المطلقة على النجاح ، وكانت اجابة الطالب كالتالي : " اربط البارومتر بحبل طويل وأدليه من اعلى ناطحة السحاب حتى يمس الارض ثم اقيس طول الخيط " .
قدم الطالب تظلما لإدارة الجامعة مؤكدا ان اجابته صحيحة مائة في المائة وحسب قانون الجامعة عين خبير للبت في القضية ، وأفاد تقرير الخبير ان اجابة الطالب صحيحة لكنها لا تدل على معرفته بمادة الفيزياء وقرر اعطاء الطالب فرصة اخرى واعادة الامتحان شفهيا وطرح عليه الخبير نفس السؤال ، فكر الطالب قليلا ثم قال : لدي اجابات كثيرة لقياس ارتفاع الناطحة ولا ادري ايها اختار.
فقال له الخبير : هات كل ما عندك.
فأجاب الطالب : يمكن القاء البارومتر من اعلى الناطحة ويقاس الوقت الذي يستغرقه حتى يصل الى الارض باستخدام قانون الجاذبية وبالتالي يمكن معرفة ارتفاع الناطحة .
اذا كانت الشمس مشرقة، يمكن قياس طول ظل البارومتر وطول ظل الناطحة فنعرف طول الناطحة من قانون التناسب بين الطولين وبين الظلين.
واذا اردنا اسرع الحلول فان افضل طريقة هي ان نقدم البارومتر هدية لحارس الناطحة على ان يعلمنا بطولها.
اما اذا اردنا تعقيد الامور فسنحسب ارتفاع الناطحة بواسطة الفرق بين الضغط الجوي على سطح الارض واعلى الناطحة باستخدام البارومتر.
كان الخبير ينتظر الاجابة الاخيرة التي تدل على فهم الطالب لمادة الفيزياء، بينما كان الطالب يعتبرها الاجابة الاسوأ نظرا لصعوبتها وتعقيدها.
كان هذا الطالب هو " نيلز بور " وهو لم ينجح فقط في مادة الفيزياء بل انه الدنماركي الوحيد الذي حاز جائزة نوبل للفيزياء ..
هذه القصة قد تبدو مألوفة للبعض فقد نشرت في عدد من المنتديات في الانترنت، وذكرها بعض الكتاب في مؤلفات كصاحب كتاب ( هكذا هزموا اليأس ) ، ولكن – فيما نظن- فإن غير المألوف ان نقوم بتوظيفها لشرح جانب من فلسفة الاضمار التي نتبناها.
* * *
في هذه القصة نلاحظ وجود نمطين من التفكير، الاول هو النمط الاكاديمي المنغلق على رؤية الامور من زاوية محددة، والنمط الآخر هو المنفتح او المتحرر القادر على رؤية الحقيقة او استنباط المعرفة من زوايا متعددة. وهذا يعني وفق منظور فلسفة الاضمار أنه :
حين يواجه التفكير المنغلق غير المألوف فانه اما ان يتوقف عنده أو يعود ادراجه، أما التفكير المنفتح فأنه يواجه مألوفا أنه يتحرك لاكتشاف غير المألوف.
قاعدة اضمار: المألوف يضمر اللامألوف وبالعكس
[ إذا رأيت تفكيرا منغلقا فاعلم ان الطبيعة الإنسانية تضمر تفكيرا منفتحا مقابلا له ، يوافقه في النتيجة ويخالفه في الطريقة ].
أو:[ لكل تفكير منغلق يوجد تفكير منفتح، يساويه في النتيجة ولا يساويه في الطريقة ]
وهذا يعني رياضيا أن :
[ كل ع ← ن يضمر عَ ← ن والعكس صحيح ]
أو [ كل ن تضمر ع ، عَ ]
حيث أن:
ع : التفكير المنغلق
عَ : التفكير المنفتح
ن : النتيجة
أي اذا وصل احدهم الى نتيجة ما بطريقة ما فإن غيره قادر على الوصول لها من خلال طرق أخرى. وفي المقابل اذا وصل احد ما بطرق متعددة الى نتيجة ما فإن الطبيعة الانسانية تضمر حتما وجود تفكير يرفض الوصول الى تلك النتيجة الا من طريق وحيد يظن انه المجمع عليه عند العقلاء.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اللعنة حين تستولد ذاتها
- لماذات زينب وعائشة..!! - قصة قصيرة
- هكذا اكتشفت عنواني الذهبي - قصة قصيرة
- هل مزقت الجمعة خيوط العنكبوت؟
- إمي .. هل نحن سُنّة أم شيعة ؟ - قصة قصيرة
- المقدس - قصة قصيرة
- صرير الباب
- طيور الحقيقة - قصة قصيرة
- هل يمكن ان يستعمر التصوف العقل؟
- الخلود بين عقلنة الفلاسفة وروحنة أهل الطريقة
- الثورات الشعبية واضمار الثقوب السوداء
- لان هناك عقولا تطرح أفكار التقسيم
- حين يشهد المثلث ان اضلاعه نقطة واحدة
- لماذا تخلى سندباد عن خارطة الكنز ؟..
- الرقص قرب شجرة آدم - ج1
- الواقفون خلف أسوار الأنا
- لهذا تبدل الأفعى جلدها
- ربما تكون الفنتازيا قمة الهرم
- حي على الانقلاب
- هل للخيال صورة في المرآة ؟


المزيد.....




- الخارجية الأردنية: اليونسكو تتبنى قرارًا جديدًا بشأن الإجراء ...
- كاميرا مراقبة ترصد لحظة انفجار نيزك فجأة في سماء فلوريدا
- الخارجية الأردنية: اليونسكو تتبنى قرارًا جديدًا بشأن الإجراء ...
- محكمة أمريكية ترفض طلب تبرئة قاتل جورج فلويد
- أردوغان: تصريحات دراغي -وقاحة ما بعدها وقاحة-
- مذيعة إيطالية تعتذر عن إساءة عنصرية للآسيويين
- بايدن يرافق زوجته للخضوع لـ-إجراء طبي-
- 4300 عام من براز الخفافيش من أعماق كهف جامايكي يكشف عن ماضي ...
- المنفي: سيادة ليبيا مرتبطة بالخروج النهائي لجميع المليشيات
- بدلا من -الانفراج- يمكن للولايات المتحدة أن تثير فضيحة جديدة ...


المزيد.....

- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي
- ازدياد التفاوت بين الطبقات الاجتماعية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - نضال فاضل كاني - الطرق اللامألوفة لمعرفة ارتفاع ناطحة السحاب