أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة العراقية - اتدثر بنصبك














المزيد.....

اتدثر بنصبك


فاطمة العراقية

الحوار المتمدن-العدد: 3278 - 2011 / 2 / 15 - 14:10
المحور: الادب والفن
    


اتدثر بنصبك

غادرني قلبي بعد رحيلك

مستلقيا على عتبات

النواح

كانك امامي دهرا

لن يزول

ووطنا غنجه الشعر

لطالما توقف زمني

محاورا عينيك

يبحث عن لوني

فيهما


وعن لغة

لايفهمها الا انا و انت
*****
واصلت التسكع بعدك

لمتاهات ذاتي

وجدتني بصمات

ترتعش

وسيول من التأسي


تلمست ظلك

علني ارهق اناملي

بخطوط جسدك المثخن

بالعشق

تلوت عليه تسابيح البقاء

واطلت الوقوف

في محراب فراقك

وهاانذي

حزمة من سنين

تهاوت

وفصول اوشكت على

الصمت

*****

كنت لوحتك البيضاء

انت من دون حروفها

ورسمها

سطورا تشابه نصك


(ابا نزار )

استعنت بك ملاك

فجر

وتلاوة ليل

ترقيني (من شر حاسد اذا حسد )

(بعد الله انت )

مرتبك على عجل ودعني

حبك

وكثير من التلعثم

والشهوة للجنون استقبلت

رحيلك

******

(كونا فكرة ان تكون انت ظلي وانا ظلك )

ونعطي صولجان الحكم

لقلبينا

كي لايصدا التوهج

نستدرجهما

لهيبا يتلظى

وطقوس عبادة لن تنتهي


مذ غيابك والتخبط
ديدني

تخلعني غلائل ليلنا

وتعصف بي احلام

حضورك

******

كنت اول الابطال

يوم رصعت جبيني

بطهر اسمك

وهمس ضلوعك

كان زادنا الشوق

والصبر

وسعادة

بين كركرات المهود

وعبق الهوى

السرمدي


******

واليوم

في الدرب احرث

في الصور

واتشبث بعطر قمصانك

واعود

اتدثر بنصبك

سيد حياتي


(الى ذكرى الرحيل الثالثة لزوجي وحبي الخالد الكبير عبد الاخوة الف رحمة ونور الى روحك الطاهرة سيدي )






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,552,781





- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو
- مخبز مصري يحقق أحلام -أطفال التمثيل الغذائي-
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- نظرة حصرية وراء كواليس فيلم لعرض أزياء -موسكينو-
- مسرحية محاكمة فرنسا لـ-علوش-.. ابتزاز مكشوف لرفع الرشوة السي ...


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - 10 - قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم