أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لطيف الوكيل - صدور كتاب مبادئ الديمقراطية الاجتماعية














المزيد.....

صدور كتاب مبادئ الديمقراطية الاجتماعية


لطيف الوكيل

الحوار المتمدن-العدد: 3248 - 2011 / 1 / 16 - 23:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


صدور كتاب مبادئ الديمقراطية الاجتماعية
الدكتور لطيف الوكيل
Social Democracy in the 21st Century

صدر للكاتب في بداية هذه السنة كتاب مبادئ الديمقراطية الاجتماعية في القرن الحادي والعشرين من مائتي صفحة باللغة العربية وهو ترجمة من اللغة الألمانية لبرنامج الحزب الديمقراطي الاجتماعي في ألمانيا والمبادئ التي ترتكز عليها سياسة الدولة الألمانية.
هنا رابط يصف الكتاب بثلاث لغات وهي العربية، الألمانية والإنجليزية.

http://www.rhombos.de/shop/a/show/article/?490

كون النظام الألماني المترجم هو نبراس مبني على تاريخ مشابه لتاريخ العراق السياسي المعاصر أي بعد حكم فاشي ثم احتلال أمريكي فإعادة استنبات الديمقراطية في الدولة الاتحادية.

قام الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني الحاكم في برلين بمناسبة صدور الكتاب بحفل رائع في 14.01.2001 وقد أوعز لي اختيار الفرق الموسيقية فاخترت فرقة الأندلس الأسبانية وفرقة عربية من 22 موسيقي وفرقة ألمانية. وقد مُلئت قاعة الاحتفالات بالأدباء والفنانون من الألمان ومن مختلف الجنسيات. وجهت دعوى لحضور الحفل إلى الملحقية الثقافية والى السفارة العراقية وبعدها اتصلت بالسفارة وقلت أهلا بأي منكم باستثناء شخص واحد لأنه متخلف وصولي منبوذ من الجالية العراقية. لكن السفارة لم ترسل أحدا سوى هذا الشخص المرفوض، لم يستقبله ولم يكلمه أحدا رغم كثرة العراقيات والعراقيون في الحفل ولحسن الحظ غادر القاعة بعد 10 دقائق من وقوفه منفردا. وقد يكون سبب إرساله هو الحقد على الثقافة والمثقفين.

تعثرت مسيرة الديمقراطية في العراق لان الديمقراطية المعاصرة هي تراث وأخلاق وثقافة عمرها تجاوز 150 سنة.
لكن المجتمع العراقي تمرض بآفة اجتماعية وهي وحشية وفاشية حزب البعث, وبما أن الأحزاب العراقية هي جزء من المجتمع فقد أصابتها تلك العدوى حيث تصرف الكثير من أعضاءها بعد تولي الحكم كتصرف البعثيين، مثلا فشل الحكومة في تأدية واجباتها ونهب المال العام واستشراء الفساد الإداري والإرهاب الخ مما عاناه ويعانيه الشعب العراقي المظلوم في تلك السنين العجاف.
لذلك جاء هذا الكتاب كبلسم ونبراس مناسب لتحقيق ديمقراطية العراق الجريح.
لكننا نقول قول المسيح ابن مريم عليهما السلام يا رب سامحهم فهم لا يعلمون، لذلك يحاول الكتاب العراقيين النهوض بالوعي السياسي الديمقراطي ومنها صدور هذا الكتاب.إليك نابذة منه والفهرست .

هذا الكتاب ينقل نصا مميزا بطابعه الاصطلاحي الأكاديمي من اللغة الألمانية إلى العربية والكتاب يمثل آخر ما توصل إليه الفكر الديمقراطي الاجتماعي في العالم الغربي من آليات سياسية لتنظيم وتطوير المجتمع والدولة وتأهيلهُما اقتصاديا وحضاريا فسياسيا ضمن إطار العولمة العصرية.
يطرح هذا الكتاب الخطوط البيانية لانبثاق وتطور ما يصبو إليه الوعي السياسي الديمقراطي الاجتماعي في العالم الغربي بوصفه نموذجا بأبعاد متنوعة غنية ومنها الأسس العلمية والحقوقية التي يستند إليها سواء في تشكيل الحزب وكتابة برنامجه السياسي و-أو إدارة دولة المجتمع في أثناء تولي مقاليد الحكم وبالتأكيد استشراف كل ذلك باتجاه العولمة.
إن ذلكم تم ويتم على وفق هيكلية مبادئ الديمقراطية الاجتماعية وأركانها في الحرية، المساواة والعدالة وما يترتب على تحقيقها من تعزز روح التضامن والأمان والرخاء الاقتصادي والرفاه في مجتمع حر ديمقراطي، ترتكز هيكلة صيانته وإدامة حياته وتحسينها على صيانة كرامة المواطن. وكون هذا التخطيط يعتمد على تحليل علمي لواقع الحال فالكتاب يوضح ما يجري وسيدور من سياسة في عالم الغرب قائد العولمة.
إن ضرورة نشر الكتاب جاءت لتعريف ماهية الديمقراطية المُعاصرة ولسد حاجة كليات العلوم السياسية في الجامعات العربية إلى المصادر العلمية.

الفهرست العام الصفحة

مقدمة من الدكتور لطيف الوكيل … ...........….................6
الديباجة 16
دراسة موجزة من الزميل بروفسور دكتور تيسير الآلوسي 18
فهرست البرنامج السياسي المترجم 25
0. تمهيد و ملاحظات أولية, مبدئية .. . ........…......26
1. رؤى الديمقراطية الاجتماعية في العولمة 28
العصر الذي نعيش فيه
2. القيم الأساسية للديمقراطية الاجتماعية.......... ……..... .....44
3. الديمقراطية الاجتماعية في القرن الحادي والعشرين . .. ...54
4. أهدافنا وسياستنا … … ……............… ........58
1.4. نظام عالمي مسالم و حر و عادل ………….........59
2.4. الديمقراطية الاجتماعية الأوروبية …........... ......78
3.4. الدولة الديمقراطية والمجتمع المدني القائم على التضامن 91
4.4. المساواة بين الجنسين ………………… 113
5.4. القيمة الجديدة المضافة وجودة العمل ………116
6.4 .دولة الرفاهية الاجتماعية .……………..140
7.4. التعليم في مجتمع التعلم والتعليم 159
8.4. تقوية الأسرة وخدمة وقائية لتقوية الأطفال …… ......171
9.4. التقدم المستديم … ………….…..175
5. طريقنا إلى الأمام …………….…………........188
الدكتور لطيف الوكيل
[email protected]
برلين 17.01.2001






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحوار المتمدن يتألق عالميا والكاتب يفتخر
- حملة تضامن مع اطلاق سراح القائد الكردي عبدالله أجلان
- انتقاء الحكومة العراقية بالمعارضة البرلمانية ( 2)
- تشكيل رئاستي الوزراء والجمهورية العراقية
- من سأنتخب للبرلمان العراقي الحلقة الثالثة
- الحزب الشيوعي الأوفر حض بالانتخابات العراقية
- من سانتخب للبرلمان العراقي؟
- قفزة الامارات العربية المتحدة وكبوتها
- وزير النفط العراقي د. حسين الشهرستاني
- ماء النَهرين وسفارة عِراقية في كُردستان
- وساطة عربية تركية ايرانية لحل الازمة بين العراق وسورية
- الارهاب بعثي والمسؤولية تتحملها السياسة الامريكية
- رفسنجاني والشان العراقي
- حكومة وحدة وطنية إيرانية
- عولمة الأزمة المالية الأمريكية ومؤدياتها
- الجالية العراقية في المانيا
- سَيرة المؤتمر العالمي الاول للنخب والكفاءات العراقية في بغدا ...
- باراك حسين أوباما ملك السحرة
- الاتفاقية الامنية العراقية الامريكية الثقة جميلة لكن الرقابة ...
- عوائد النفط والأزمة المالية العالمية


المزيد.....




- شاهد.. أول ظهور لملك الأردن مع الأمير حمزة بعد الأحداث الأخي ...
- النيابة المصرية تعلن نتائج التحقيق في حادث قطارين بسوهاج وتش ...
- شاهد.. أول ظهور لملك الأردن مع الأمير حمزة بعد الأحداث الأخي ...
- النيابة المصرية تعلن نتائج التحقيق في حادث قطارين بسوهاج وتش ...
- طيار برازيلي ينجح في البقاء على قيد الحياة بعدما أمضى 38 يوم ...
- معلمون في قطر يطالبون بحقوقهم.. فما القصة؟
- الأمير فيليب: رئيس وزراء بريطاني سابق يعتبر جنازة الدوق فرصة ...
- طيار برازيلي ينجح في البقاء على قيد الحياة بعدما أمضى 38 يوم ...
- رئيس وأعضاء المحكمة الاتحادية يؤدون اليمين الدستوري أمام رئي ...
- ارتفاع احتياطي العراق من العملة الأجنبية إلى 60 مليار دولار ...


المزيد.....

- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - لطيف الوكيل - صدور كتاب مبادئ الديمقراطية الاجتماعية