أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد أبو عيسى - عمرُ الضَلال ِ قصيرُ














المزيد.....

عمرُ الضَلال ِ قصيرُ


حميد أبو عيسى

الحوار المتمدن-العدد: 2985 - 2010 / 4 / 24 - 22:31
المحور: الادب والفن
    


عمرُ الضَلالِ قصيرُ
حميد أبو عيسى
لنْ يسلم َ الشعبُ الأسيرُ مِن َ الأذى والحكمُ في أيدي الجناةِ
الدولة ُ المأساة ُ صارت ْ مصدرا ً لـلعـنفِ والقـتل ِ المباتِ
نوري وعلاوي وذيلُ البعثِ مطلگْ وابنُ آوى الخربطاتِ*
والآخرون َ ، جميعهم ْ، باعوا الأمانة َ كي ينالوا المغرياتِ
مِن ْ وارداتِ النفطِ ، من ْ خيراتِ أهل ِ الرافدين ِ الوافراتِ
هؤلاء ِ ، جمعا ً ، لا يرون َ الخـير َ إلّا في محـاربة ِ الأباة ِ
فالشـر ُّ عـنوان ُ العـمالة ِ والـذيـن َ عـنيتـُـهم ْ رأس ُ البغـاة ِ

هات ِ الجداول َ واملءِ الحقلَ المهيَّأ َ للجراب ِ
ممـَّـن ْ يمصّـون َ الـدماء َ وسـيلـة ً للإكتساب ِ
بالأمس ِ مصَّ دماءَنا هدّام ُ في أقسى ارتعابِ
والآن َ غـول ُ الطائفـيَّة ِ يمتطي كـل َّ الـرقاب ِ
ليزيـد َ في الأيتام ِ يتـما ً كاسحا ً وبلا حسـاب ِ
هم ْمن جوارِالشرق ِقد جاءوا لتصفيةِ النجابِ
كي يخـلو َ الجـو ُّ المهـيـَّـؤ للثعـالب ِ والكلابِ!

أفديك َ يا شعبي المثخَّن َ بالجراح ِ
لكنـَّـني في الغـُـربِ فقـّـادُ السلاح ِ
كل ُّ الذي في قـدرتي دمع ُ النواح ِ
لم ْ يبـق َ إلّا أن ْ تقـاتـل َ بالـرماح ِ
وتذيق َ سمَّا ً خالصا ًرهط َ القباح ِ
فيعـود َ أبناؤك َ إلى دربِ الفـلاح ِ
وتعيشَ مرفوعا ً على أقوى جناح ِ *خربطات جمع خربطة- لهجة عراقية بمعنى بعثرة وخلط الأمور. أوگستا في 2010 – 24 – 04






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بيّاعو الوطنْ
- حقيقة ُ الخيالْ
- لماذا نقومُ قعودا؟!
- الحسنُ في زمنٍ قبيحْ
- الحقُّ جلاّبُ الحقوقِ
- سقوط ُ الأقنعة ْ
- لن ْ يفلح َ الغادرون َ
- صلَّيتُ حبَّكِ
- والأسودُ تلدُ القرودَ
- الحقُّ والخَطلُ
- گولولنا يا ثوّارْ
- حكمُ الملالي باطلٌ
- كفى تشتُّتا ًوعنادا
- لماذا الدهرُ يقسو؟!
- لماذا أباعُ؟!
- نهاية ُهدّام ِالعراقْ
- لقاء ُالوداعْ
- ألإرهابُ والإنتخابْ
- رؤيةٌ أمْ رِهانُ؟!
- إنَّني آتٍ إليكِ


المزيد.....




- كاريكاتير القدس: السبت
- طارق الطاهر يصدر كتاب -تاريخ جديد للسيرة المحفوظية-
- أحمد علي الزين يصدر روايته الجديدة -أحفاد نوح-
- برلمان البام يقبل المشاركة في الحكومة
- بعد كلميم .. الجرار يسحب التزكية من مرشحه ببوسكورة
- مريم وحساة أول رئيسة جماعة بإقليم بني ملال
- تحالف فيدرالية اليسار وحزب النخلة يحرم البام من رئاسة جماعة ...
- أحمد بدرة رئيسا لجماعة بني ملال
- فنانون مصريون يتفاعلون مع إصابة كريم فهمي بجلطة في الرئة.. و ...
- كهف مغربي يقدم أقدم القرائن حول ظهور الملابس البشرية


المزيد.....

- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد
- أهمية الثقافة و الديمقراطية في تطوير وعي الإنسان العراقي [ال ... / فاضل خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد أبو عيسى - عمرُ الضَلال ِ قصيرُ