أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - uعينان














المزيد.....

uعينان


عبد الفتاح المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 6605 - 2020 / 6 / 29 - 16:47
المحور: الادب والفن
    


إنتظار
عَيْنانِ ينطُقُ فيـــــهِما الكَلِمُ
فكأنّما فـــي البؤبــؤينِ فَمُ
وكأنّما الرِمْشـــانِ قد هَمَسا
همساً فدَوَّنَ ذلــــــك القلمُ
ما زلتُ منتظراً وبيْ لهفٌ
لمْ يُثنِني ريـــــبٌ ولا سأمُ
وَوَقفتُ حتى ضَجّ من لغَبٍ
ساقٌ وكــلّ من الأذى قَدمُ
وتَسمَّرَتْ عينــايَ من قلقٍ
وكأنما فــــي هيكلي صَنمُ
أمَلي بأنّ أحظــى برؤيتها
فأعودُ لا يـــــأسٌ ولا ندمُ
يا دربُ لا تُسرعْ بخطوتِها
فلكلِّ منشَـــــــغلٌ بها سهَمُ
أو ربما رقّــــتْ وجـاء بها
عند المنامِ تكــــــــرُّماً حُلُمُ
وكأنني ضيـــــــفٌ ألمَّ بها
تقريهِ ماشــــــاءَت ويلتهمُ
يا ليتها قــــــالتْ إليكَ بها
كأسُ الصــبابةِ أيها النهمُ
وكأنّما توتُ الشـــفاهِ على
صَحنٍ ينزُّ دمــــاً ويبتسمُ
تفّاحُ خديــــــــها يمازحُهُ
رَجْلٌ حريـرٌ شِبْهُهُ الفَحَمُ
شفتان لونُهما يلــــوذُ بهِ
من حُمرَةٍ تنتـــابُهُ العنَمُ
جيداءُ مثل النخلِ فارعةٌ
ما شابَها عَبَلٌ ولا عَرَمُ
خُلقَتْ على مهلٍ فَظُنّ بها
أنْ لمْ يلدْها يومَــها رَحِمُ
خلقتْ كـأنّ البدرَ أنجبها
فإذا الفراقــــدُ كلُّــها خدَمُ
خدّان بــل قمران حولهما
ليلٌ أطلتْ فوقَهُ الســـــُدُمُ
أوغارةٌ دارتْ على لهبٍ
فرسانُها وخيــــولُها دُهمُ
مرفوعةُ المتنيـنِ فوقهما
جيدٌ إذا مـــــا آدَ ينفصِمُ
حتّى إذا دارتْ بخــمرتِها
وتهافتُ العُشّــــاقِ يحتدمُ
وسَقَتهمو فتمـــايلوا طرَباً
بألذّ ما سمعوا ومــا لثموا
فأتيتُها والليــــــــــلُ أوّلَهُ
والصبحُ لـمْ يُرفعْ لهُ علَمُ
آليتُ أني لاأكـــــونُ كما
كانوا إذا ولِعوا بها ندِموا
وعَزمتُ أن ألقي الفؤادَ على
أمواجِها وليَطــوِنِي العدَمُ




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,863,171,523
- بؤس
- نقطة المسك
- ليل الجوى
- أيها السائل
- أسمعتَ لو
- لاتطرد النوم
- العاشق
- الأماني
- ما بين خيلك
- لاتحزني يا شجرة
- مرّ لا أدري
- العمر
- يا ربّ نهرٍ
- ليلي يطول
- فدىً لمسائك
- بانة البستان
- وحيداً أغنّي
- طيرٌ هوى
- وادٍ أباحَ
- جنوح


المزيد.....




- لفتيت : السلطات العمومية ستغلق الوحدات الصناعية والتجارية ال ...
- عزيز رباح: الدولة تتحمل 75 بالمائة من فواتير المغاربة للماء ...
- نجل نتنياهو يتهكم على قرار تسمية أحد شوارع حيفا باسم -أم كلث ...
- إيطاليا تعيد إلى فرنسا جدارية للفنان بانكسي سرقت من باتاكلان ...
- صحيفة بلغارية: الجزائر وجبهة البوليساريو تضللان المجتمع الدو ...
- محنة أمكراز.. رئيس بلدية تيزنيت يفضحه وندوة رقمية تنقلب عليه ...
- كاريكاتير العدد 4723
- شفاء 3784 مصابًا بكورونا.. وبغداد تستعد لافتتاح السينمات
- اللجنة الفنية لـ-أوبك+- تتوقع امتثالا لتخفيضات النفط في يوني ...
- نايا ريفيرا: فريق مسلسل غلي ينعون نجمتهم بعد عثور الشرطة على ...


المزيد.....

- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - uعينان