أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مؤمن سمير - -أشرف البولاقي يكتب عن (غذاء السمك) لمؤمن سمير-














المزيد.....

-أشرف البولاقي يكتب عن (غذاء السمك) لمؤمن سمير-


مؤمن سمير
شاعر وكاتب مصري

(Moemen Samir )


الحوار المتمدن-العدد: 6521 - 2020 / 3 / 23 - 23:34
المحور: الادب والفن
    


موقع تنوير22
يعجبني الشعر، ويروقني السرد، وأحِب الكتابات النقدية، لكن الشعر سيظل، وأنت تقرأه، شعرًا، والسرد سيستمر، وأنت تطالعه، سردًا، وسيبقى النقد، أثناء قراءتك نقدًا.
الأمرُ الذي يحدد لك مسارات التلقي ويحجّمها، لكن أن تقرأ كتابًا وأنت لا تعرف نوعه ولا انتماء مادتِه، فهذا يفتح فيك مساماتٍ متحفزة، وأنت على شغف تريد أن تعرف هل هذا الذي تقرأه شِعر أم سرد أم نقد!؟
نعم، ثمةَ نوعٌ من الكتابات الأدبية ليس شعرًا، ولا سردًا، ولا نقدًا، ولا هو أيضًا ذلك النوع من الكتابة الذي ينتمي إلى فضاء البوح، هو خليط من كل هذا، ولعله ليس خليطًًا، لعله نوع من الكتابة التجريبية، شيء يشبِه المغامَرة الحلوة التي تخوض غمارها فتجد فيها - كقاريء - لذةً تختلف عن لذة الشعر والسرد والنقد.
لكن ألِف باء تلك الكتابة، أن يكون صاحبها ممتلكًا لأدواته، وأن يكون ماكرًا، وأن يكون لقارئها ومتلقيها حظ من فهم الكتابة.
وكتاب (غذاء السمك) للأستاذ مؤمن سمير، والصادر عن دار الذهبية للنشر والتوزيع 2019 واحدٌ من تلك الكتابات التجريبية المغامِرة، كتاب صغير القطع، قليل عدد الصفحات، لا أظنك قد تلتفت إليه في مكتبة أو عند بائع كتب إلا إذا تجاسرتَ ومددت يدك بدافع الفضول لتتصفحه، أو إذا كنتَ تعرف مؤلفه، ورأيت أن تقتني كتابه.
لغة الكتاب من أولِه إلى آخره، لغة شعرية، لكنها ليست لغة شعر الخليل، ولا شعر التفعيلة، هي أقرب إلى لغة قصيدة النثر، لكن الكتاب ليس شعرًا على الإطلاق!
في الكتاب ثلاث أو أربع قصص، كَتب المؤلف أمام كل منها كلمة "قصة"، لكنها رغم ذلك لا علاقة لها بالقَص!
في الكتاب تفاعل وتواصل مع كتبٍ ومؤلفين، كـديوان عبد القادر الجيلاني، وكتاب حياة الحيوان للدميري، حتى لتظن أن الكاتب يتواصل نقدًا مع الكتب التراثية، لتكتشف أنه أبعد ما يكون عن ذلك!
في الكتاب رسائل لصديق، حتى لتظن أنك أمام شيء يشبه أدبَ الرسائل، فلا تكاد تمضي حتى تكتشف أنه ليس كذلك!
إنه حالة إبداعية خاصة، أراد مِن خلالها الكاتب سبْر أغوار نفسِه، لكن بمواجهتها بكل مخاوفها، وكل أشواقها، وكل تطلعاتها، المخاوف والأشواق والتطلعات الدفينة التي لا يطّلِع عليها أحد، ومعتمدًا في ذلك كله على العجائبية والغرائبية، متخذًا من مفهوم (الكتابة) منطلَقًا إلى تجربته، إذ بدأ كتابه برجال غلاظ قتلوا رجلا، ولمَحوه هو واقفًا خلف شيش نافذته، فصعدوا إليه، ودخلوا غرفته، ومعهم أمّه وأبوه وصديقه، واتجهوا لتمزيق أوراقه.
وهو نفس ما ختم به كتابه، كَرر المقطع نفسَه، لكنه أضاف عليه أن كل اهتمامهم كان الأوراق، وكأنهم يعاقبونه على (الكتابة) التي هي ليست شِعرًا، ولا سردًا، ولا نقدًا.
وما بين البداية والخاتمة ،عذابات تلك النفس وجهادها العنيف، في تجارب الحب، والصوفية، ومشاهدة السينما، والتلصص على المحبين، وزيارة المقابر ونبشها، والمرور بتجارب الانتحار، والاحتفال بعيد الميلاد.
وكتاب (غذاء السمك) ليس كتابًا للفهم، لكنه كتاب للمتعة، كتاب في الجمال، كتاب في محبة النفس، استمتعت به، ولأول مرة أغفر لكتاب عددًا من أخطائه اللغوية، لعلها أخطاء الطباعة، أو دار النشر، وأمضي قدُمًا في متعة القراءة.
شكرًا للشاعر والمسرحي والناقد والمترجم، مؤمن سمير.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,755,664,665
- -غموض الرمز وإيحاء الدلالة ...إشاراتٌ تتكلم وصوتٌ يصمت- قراء ...
- البحثُ عن خلاصٍ داخل المتاهة..قراءة في ديوان مؤمن سمير - بلا ...
- -بزاوية صاخبة - شعر / مؤمن سمير .مصر
- عن ألعاب الشاعر ومركزيته أيضاً.:ديوان( شَجِن) لعلاء عبد الها ...
- مهادنة اللغة ومخاطبة المتلقي الضمني في «إغفاءة الحطَّاب الأع ...
- (مؤمن سمير:مات الشاعر النبي وبقي الوحيد العاري من اليقين) بق ...
- مصباحٌ سِحْريٌ يكشفُ القَتَلة ..قراءة في ديوان-طريق لا تشبه ...
- - عند الشُهُب -، شعر ، مؤمن سمير. مصر
- عن الروح المراوغة للمكان وعن ألعابه أيضاً - محمد الأقطش نموذ ...
- قراءة انطباعية لنص -آلهة و عواصف- للشاعر المبدع مؤمن سمير / ...
- - تحذيرات أبوية من أشعار نزار قباني- بقلم/ أحمد رجب شلتوت
- - رقصةٌ غابت وراء الشمس - شعر/ مؤمن سمير. مصر
- -الخِفَّة- نَص : مؤمن سمير .مصر
- .- ثقوبٌ من الصفحة القديمة -بقلم/ مؤمن سمير
- -أناشيدُ الغيمة المارقة- و -غذاء السمك- : كتابان جديدان للشا ...
- (غذاء السمك: الذات تنثر هلاكها) بقلم/ ممدوح رزق
- من دراسة بعنوان(الملمح الصوفي لدى شعراء بني سويف ) بقلم د .أ ...
- من تحقيق بعنوان(من هو المثقف) بعدد مايو 2019 من مجلة(بين نهر ...
- مقاطع من كتاب - غذاء السمك- تأليف / مؤمن سمير.مصر
- -الرؤية الحيوية- كمفجر لشعرية النص ..في ديوان - تأطير الهذيا ...


المزيد.....




- في حوار مع -خيوط- الدكتور علي محمد زيد يتحدث عن تجربته الأدب ...
- الممثلة الكويتية التي دعت إلى إلقاء الوافدين في الصحاري توجه ...
- لإصلاح ما أفسده كورونا.. حلول رئيسية قد تنقذ صناعة السينما م ...
- مسلسل -الوباء- التلفزيوني الروسي يدخل تصنيف أهم المشاريع الت ...
- أواصر مفقودة وجهود للحل.. واقع لغة الضاد بين أبناء العائلات ...
- الفنان أبو سلعوم: المسرح الفلسطيني نقل صورة فلسطين إلى العال ...
- أول تحرك رسمي في مصر ضد فنانة ادعت إصابتها بفيروس كورونا
- فيلم صدر قبل 10 سنوات.. تشابه رهيب بين -Contagion- وما يجري ...
- فنانة مصرية ادعت المرض بفيروس كورونا... والنقابة الموسيقية ت ...
- -أسبوع الموضة الروسية- في موسكو يقام أونلاين


المزيد.....

- مأساة يغود الجزء الأول : القبيلة، الدولة والثورة / امال الحسين
- البحث المسرحي بين دراماتورجيا الكتابة والنقد المقارن / أبو الحسن سلام
- رواية الملكة ودمعة الجب كاملة / بلال مقبل الهيتي
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- الأسلوبية في السينما الغربية / جواد بشارة
- مقالات في الرواية والقصة / محمود شاهين
- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مؤمن سمير - -أشرف البولاقي يكتب عن (غذاء السمك) لمؤمن سمير-