أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم يونس الزريعي - مشاكسات / صلاة استخارة...!/ الواقعية المعكوسة














المزيد.....

مشاكسات / صلاة استخارة...!/ الواقعية المعكوسة


سليم يونس الزريعي

الحوار المتمدن-العدد: 6490 - 2020 / 2 / 12 - 03:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إنها محاولة للإضاءة على الأحداث من زوايا أخرى، بقراءة تستهدف استنطاق الأقوال والتصرفات بما لا يفصح عنه ظاهرها، من خلال مشاكسة الظاهر من اللغة، بتفكيك محتواها عبر طرح الأسئلة المخالفة التي ربما لا ترضي الكثيرين، كونها تفتح نافذة للتفكير ربما المفارق... ولكنه الضروري، من أجل أن نعيد لفضيلة السؤال والتفكير قيمته...أليست مشاكسة"؟
صلاة استخارة...!
"قال رئيس مجلس السيادة في السودان، عبد الفتاح البرهان، عن اللقاء الذي جمعه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: "لقد استخرت الله قبل السفر بفترة، أدعو الله في كل صلاة، وقال كل همنا مصلحة السودان، نحن شايفين غيرنا، وحتى أصحاب القضية مستفيدين".
مشاكسة...هل يا سيد برهان يجوز شرعا وأخلاقيا الإقدام على الاستخارة في الصلاة من أجل السعي للاجتماع مع الشيطان نتنياهو لطلب العون منه؟ وما الذي تأمل أن تحصل عليه من نتنياهو المتهم بالفساد والمطلوب للقضاء؟ ثم من هو نتنياهو الذي تطلب الاستخارة في صلاتك لمقابلته؟ أليس هو الذي يعيث ويدنس جنوده وقطعان مستوطنيه المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين؟ أليس هو الذي يحاصر قطاع غزة ويمنع سبل الحياة عن مليوني فلسطيني فيه؟ أليس هو الذي فرض قوانين عنصرية فيما يسمى الدولة اليهودية؟ ألم يقم نتنياهو بتعزيز الاستيطان ومصادرة 30% من مساحة الضفة الغربية؟ أليس نتنياهو هذا هو من قطَّع أوصال المناطق المحتلة؟ ثم أليس هو من يمنع الفلسطينيين من الصلاة في المسجد الأقصى؟ ثم لماذا استجداء الكيان الصهيوني التابع بدل الذهاب مباشرة للأصيل الولايات المتحدة؟ ثم أليس من سوء الفهم وربما السذاجة السياسية تبرير السقوط في الفخ التطبيع المجاني بالقول نحن "شايفين غيرنا"؟، وهل حقا غيرك على صواب حتى يكونوا قدوة؟ وهل إذا سقط هذا الغير في المستنقع يجب أن تحذو حذوهم؟ ثم أليس من سوء النية والتفكير القول "وحتى أصحاب القضية مستفيدين"؟ وكيف هي هذه الاستفادة يا سيد برهان؟ هل بالحصار والتنكيل والتمييز وحرمانهم من أبسط حقوقهم الإنسانية؟ هل بالمعتقلات الملأى بالأسرى أطفالا ونساء وشبابا وشيوخا ومصادرة الأرض ونظام الأبارتيد العنصري؟ أليس مخجلا لمسؤول عربي أن يدعي أن أصحاب القضية مستفيدين؟ وهل في الاحتلال الإحلالي وتشريد ملايين اللاجئين في مخيمات الشتات وداخل فلسطين المحتلة فائدة يا سيد برهان؟ أليس من المعيب بالمعنى الإنساني والديني القول إن من يعيشون تحت الاحتلال أو في المنافي أنهم مستفيدون؟
الواقعية المعكوسة
"صرحت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت، بأن خطة الرئيس دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط واقعية، وأملت أن يرى الفلسطينيون فرصة في هذه الخطة".
مشاكسة...أين هي الواقعية يا سيدة كيلي كرافت في صفقة ترامب؟ هل الواقعية وحسب قوى يهودية هي في الاستسلام دون قيد أو شرط الذي تفرضه الصفقة على الفلسطينيين؟ هل هي في التنكر لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة التي عالجت القضية الفلسطينية؟ ثم هل الواقعية في قبول ضم 30% من الضفة الغربية واعتبار القدس عاصمة أبدية للكيان الصهيوني؟ هل الواقعية في الاستيلاء على منقطة غور الأردن؟ هل الواقعية في قبول وضع الفلسطينيين في جيتوات معزولة بدون حدود يحاصرها الصهاينة من كل جانب؟ هل هي في حرمانهم من السيطرة على أجواءهم ومياههم وحق الدفاع عن أنقسهم؟ هل الواقعية والفرصة في شطب حق العودة؟ هل الفرصة والواقعية في السيطرة على الأقصى وانتهاك حرماته؟ ثم هل الفرصة هي أن يتنازل الفلسطينيون عن حقوقهم لعدو إحلالي استيطاني جرى جلبه من أربعة أرجاء الدنيا بمؤامرة استعمارية غربية وهو الذي ليس له علاقة بهذه الأرض؟ ثم أين الواقعية في حديث المسؤولة الأمريكية؟!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,723,476,755
- البرهان...خطوة لقاء نتنياهو بلا برهان
- الصفقة المستحيلة... -فلسطين ليست عقارا يسوقه السمسار الرئيس- ...
- مشاكسات أيهما الأحمق؟ .... -لعم- للتنسيق الأمني...!
- الصفقة المستحيلة... -فلسطين ليست عقارا يسوقه السمسار الرئيس- ...
- مشاكسات ... عدالة أمريكية...! تقدير مصري للصفقة...!
- الحوار...مفتاح حل تناقضات قوى المجتمع الواحد
- مشاكسات / انتخابات ... دور مشبوه
- مشاكسات.... غضب أمريكي... سفير أم ناشط سياسي؟
- العنف...بين السلوك الغريزي والثقافة المكتسبة
- مشاكسات / تبرؤ...! عقل السمسار...!
- العناد السياسي ...وصفة لغياب العقل
- مشاكسات...تبرير العدوان... لغة مفارقة...!
- الديمقراطية...التداول...وليس التمكين
- مشاكسات / ديمفراطية المحاصصة ... وارث زعامة..!
- في جدلية العلاقة بين الديمقراطية والمواطنة
- مشاكسات ...السارق يريد تعويضا ... النفوذ الروسي يقلق واشنطن!
- نظرية المؤامرة بين التفكير التآمري والتفسير التأمري
- مشاكسات أحلام الشاطئ الرابع ... بين الحماقة والمراهقة..!
- -حب ترامب -...جعل حل الدولتين -مستحلا-
- مشاكسات أي حق عودة..؟!.. تصفية حسابات


المزيد.....




- بأول يوم عمل له.. وزير إعلام السعودية: الأداء غير مرض تماما ...
- في ظل تفشّي فيروس كورونا.. ما الذي يجب عليك فعله مع خططك للس ...
- شاهد.. فيروس كورونا يفرغ شوارع إيطاليا وسط حالة من الخوف
- اتفاق تاريخي بين طالبان والولايات المتحدة تمهيدا لانسحاب أمر ...
- أحدث الإحصاءات في وضع تفشي فيروس كورونا في العالم
- زيت الزيتون يحتفظ بخصائصه حتى بعد المعالجة الحرارية
- تركيا تعلن تدمير "منشأة للأسلحة الكيميائية" في سور ...
- محكمة أمريكية تبطل قرارات لإدارة ترامب تتعلق بالهجرة وتقديم ...
- فيروس كورونا يواصل انتشاره عالميا وكوريا الجنوبية تسجل ارتفا ...
- تركيا تعلن تدمير "منشأة للأسلحة الكيميائية" في سور ...


المزيد.....

- دور المثقّف العربي في التّغيير: المثقّف و الوعي المطابق لحاج ... / كمال بالهادي
- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم يونس الزريعي - مشاكسات / صلاة استخارة...!/ الواقعية المعكوسة