أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يوسف حمك - هل حقاً : عصا الجنة وسيلة ردعٍ و امتثالٍ ؟














المزيد.....

هل حقاً : عصا الجنة وسيلة ردعٍ و امتثالٍ ؟


يوسف حمك

الحوار المتمدن-العدد: 6486 - 2020 / 2 / 8 - 00:55
المحور: الادب والفن
    


شاءت الأقدار أن تجمع بين رغبة المستعمِرين - و بكل تناقضاتهم - و تتوحد إرادة الغزاة - رغم مختلف أهدافهم - في الضغط على القادة الكرد الممانعين المعرقلين لوحدة الصف الكريِّ ، و التلويح عليهم بالعصا ليهشوا به على رقابهم .
فكانت النتيجة خطوةً إيجابيةً و امتثالاً لرغبة الجماهير بالإكراه و القهر ، لا بحسن نيةٍ و لا بطيب خاطرٍ .

التأدب بالعصا و العودة للطاعة مكرهاً ، ليس من تهذيب العاق و انضباطه و لا من حسن أخلاقه .
فالتلويح بالعصا في وجه المتمرد ، يعد اعتداءً على إرادته في التفرد . كما انتهاكاً صارخاً لحرمة رغبته في الركض وراء المصالح الشخصية و الحزبية و الفئوية .

التكلم باسم الوطن بات حديث الساعة على ألسنة الجميع . و الدعوة للتقارب و توحيد الصفوف غدت سباقاً ماراتونياً على رصيف الشفاه ، بعيداً عن أرض ملاعب القلوب ، بغرض امتصاص غضب الشارع الذي يغلي غيظاً ، برفع الشعارات التي تخدر العقول و ترطب النفوس .
في حين أن التقارب ( القسريَّ ) و الخطوات ( الجبرية الجدية ) دحضٌ لادعاءاتهم الوطنية الكاذبة ، و تعذيبٌ نفسيٌّ ، كأن يُجبروا على التعري أمام الملأ .
علاوةً على أن هذه اللحمة بمثابة كوابيس تراود لبعضهم في اليقظة ، و تجرع السم للبعض الآخر ، كما يعد عبئاً ثقيلاً على كاهل من لم يكن على قدرٍ من المسؤولية .
هذا فيما يخص أصحاب الشأن من السياسيين المراوغين و تجار الشعارات المضللة و الكلام المعسول .

أما المواطنون فيرون أن التقارب تحت التهديد ، و التكاتف بالضغوط و بتلويح العصا خيرٌ من التشرذم و الانقسام و الفوضى . طبقاً للمثل القائل : " العصا الفاعل من الجنة "

منذ الأزل ، و في الكثير من المواقف مكانة العصا محمودةٌ ، و مفعوله مضمونٌ غالباً . و إن كان الإكراه على أداء الواجب لا يصنع شخصاً رزيناً قويماً على الأغلب .

قلوب ساستنا خاليةٌ من النفع و العطاء ، و لا مفعمةٌ بالحياة الحرة الأبية . حتى ولو تظاهروا بتحمل المسؤولية ، و انتحلوا شخصية الصدوق المضحي في خدمة الوطن و المواطن ، أو الشجاع في اتخاذ القرارات المصيرية .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,857,330,559
- حينما يكون الوطن مختطفاً .
- ليس من طبع المرتزق ، البحث عن ذاته .
- العطاء حكمةٌ راقيةٌ ، و سلوكٌ أنيقٌ .
- الكيل بمكيالين ، أم غشاوةٌ على الأعين ؟!
- كل عامٍ و مستقبلنا يصنعه المستعمِرون و الطامعون .
- براعة الشرق في صناعة الأصنام ، و عدم الأوطان .
- إطلالة نافذتي مفعمةٌ بمشهد الحياة .
- الشعور بالعار ليس من شيم الطغاة .
- و أخيراً تمسك لا فروف بقرنيِّ الثور .
- بكثرة الطهاة يفسد الطبق .
- حينما تكون الصرخةُ مفلسةً .
- شبحي لكم مرعبٌ .
- ردٌ هادئٌ على مداخلة الأخ مسهوج خضر .
- خذها من قلمي ، أيها العاشق .
- رسم الخرائط سيُعاد من جديدٍ .
- أعيادنا كحكامنا غدت خائبةً ، بلا إنجازٍ .
- رحيلك الأبدي آلةٌ ، تعزف ألحان الوجع .
- الطبيعة تغريك ، للارتماء بحضنها .
- و للمعزة ، الأحفاد أوفر حظاً من الأولاد .
- لعل لبعضهم أخذ العظة .


المزيد.....




- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- صدر حديثاً كتاب -مهنتي كمعلمة..- للأديبة حنان اللالا
- كتاب -المرأة في القرآن- تأليف عباس محمود العقاد 
- متحف -اللوفر باريس- يستقبل زواره الإثنين
- هذا هو محمد أيت واعلي سفيرالمملكة الجديد بالجزائر
- الوفي تؤكد خضوع مغاربة العالم لبرتوكول صحي خاص حين عودتهم إل ...
- بوريطة في لقاء مع رؤساء الفرق حول تقرير امنستي: المغرب سيدا ...
- نجوم المسرح الموسيقي الروسي يقدمون عرض الموسيقى الحية لسائقي ...
- هذه هي التوجهات العامة لمشروع قانون المالية المعدل
- قبل احالته على البرلمان .. مجلس حكومي الثلاثاء للمصادقة على ...


المزيد.....

- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- الوجه الآخر لي / ميساء البشيتي
- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يوسف حمك - هل حقاً : عصا الجنة وسيلة ردعٍ و امتثالٍ ؟