أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعيد عيسى - اختلاط المفاهيم: الشّارع اللبنانيّ وأهواء البعض














المزيد.....

اختلاط المفاهيم: الشّارع اللبنانيّ وأهواء البعض


سعيد عيسى

الحوار المتمدن-العدد: 6426 - 2019 / 12 / 2 - 23:42
المحور: ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية
    


تختلط المفاهيم في ذهن النّاس، مشاركين كانوا في أحداث الشّارع اللبنانيّ أم لا، فالبعض يطلق عليها حراكًا، والبعض الآخر انتفاضة، بينما يصبغ عليها آخرين صفة ثورة، والوصف هذا غير منفصل عن البنى الفكرية الحاكمة لكل تسمية، بوعي من مُطلِقها، أو بغير وعي، وإن كانت هي لدى البعض أمنيات لا واعية، كامنة، سرّع من إطلاقها جري الأحداث وتسارعها.

فمصطلح "انتفض" ومنه "انتفاضة" تعني فيما تعنيه النّشاط، والهياج، والاستفاقة من كبوة أو سبات، وأمّا "حراك" فهو مظهر من مظاهر النّشاط، والاتّقاد، أي الاشتعال نتيجة لحدث معيّن، والخروج من السكينة والهدوء، نحو الحيويّة والنّشاط، بينما "الثورة" تعني الاتجاه نحو تغيير جذريّ، وانقلاب في البنية السياسيّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة، وما بين المصطلحات الثلاث مشتركات، لكنّ الاختلافات أكثر بكثير، وقد تودي المصطلحات إلى بعضها البعض، لكنّها بحاجة إلى زمن لتراكم قناعات تحتّم الانتقال من حالة إلى أخرى فيها من الجذريّة الكثير.

بعض من في الشّارع نصّب نفسه راعيًا، مسؤولا، على النّاس، وعنها، يقود بصولجانه وخطابه حركتها، إن حادت عن رغباته وأمانيه، صبّ عليها جام فعله الثوريّ، ليعيدها إلى كنفه، وحضنه، لأنّها لا تدري مصلحتها، بينما هو بها دارٍ، وخبرته في ذلك طويلة؛ والبعض الآخر امتشق سيف التنظيم (تنظيم النّاس)، معتّدا بعلم القياس الذي يمتلكه، ولا ملكة لغيره به، فأضحى الموجّه لها، ميمنة أو ميسرة، هجوم أو دفاع، للأمام أو للوراء، والويل لمن لا يستمع أو يطيع؛ في حين وقع ثالث بين المسؤوليّة والتنظيم، فغدا منظّرًا من جهة، ومنظّمًا من جهة أخرى، جامعًا للمجد بين كفّيه، الصولجان بيد، والسيف باليد الأخرى وهيهات لمن لا يدير له أذنيه من النّاس.

ما نحن في خضمّه اليوم بالكاد يكون يقظة للنّاس بعد استسلام لكبوة طويلة نسبيّا، المبالغة فيها قد تفقد أصحابها التوازن، والمشوار بينها وبين "الانتفاضة" طويل، فكيف بالأحرى "الثورة"، من هو متيقّن أنّ البلاد تتّجه لانقلاب جذري فهو واهم، ومثال "اليونان" قريب، اللاعبون الدوليّون قدراتهم تفوق مخيلات البعض، والأمثلة القريبة والبعيدة حاضرة، فما على البعض سوى لمح جنباتهم يمينا، أو يسارا، دعوا النّاس تعبّر كيفما شاءت وأرادت فهي عالمة بما يعتمل بنفوسها، فإذا تعبت من النفوس الأبدان سَرّحَتها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,639,259,105
- صراع ثنائيّات: تفسير لما جرى وما سوف يجري في لبنان
- السّلطة الموقوفة بين تخوين المنتفضين أو محاولة امتطائهم
- المجالات الهوياتية: الشباب يعيد تعريف المُشتَرَكات
- الشباب المنتفض : موقوفون بين الليبيراليّة والراديكاليّة.. وب ...
- انتفاضة الشباب اللبناني: لغة مغايرة وقطيعة إيديولوجيّة مع ال ...
- أبعد من سقوط حكومة في لبنان: سقوط القوى السياسية الحاكمة
- الفقراء يستعيدون وسط مدينة بيروت
- لا حاجة للحوار لدى السّلطة اللبنانيّة: هي تُضمر عكس ما تُبدي
- قراءة أوّليّة للإجراءات الإصلاحية التي أقرها مجلس الوزراء ال ...
- الهاشتاغ بين ضفتين (١)
- النماذج التنمويّة الفاشلة، الدور إذن للشباب
- تعميم مصرف لبنان بخصوص المشتقات النفطية والأدوية والقمح: الخ ...
- قراءة متأنيّة في احتجاجات الشّارع اللبنانيّ
- الدّين العام في لبنان بانتظار غودو!
- هل يتكرر سيناريو التسعينيات في لبنان؟
- المشكلة في النّظام اللبناني وليس بحرّاسه
- النّظام الضريبي اللبنانيّ، خادم أمين لعجز الموازنة
- ملاحظات أوّليّة على -الورقة الماليّة الاقتصاديّة الإنقاذيّة- ...
- ملاحظات أوّليّة على -الورقة الماليّة الاقتصاديّة الإنقاذيّة- ...
- لبنان اليوم، مجتمع الأعمال ومجتمع السياسة والأعمال


المزيد.....




- اسم عربي بين قتلى الهجوم على القاعدة الأمريكية في فلوريدا
- الحكومة الليبية المؤقتة تدعو لتدخل أممي في قضية احتجاز طيار ...
- الأوبزرفر: -بعد ساعة من مذبحة في بغداد، عاد المتظاهرون إلى ا ...
- مكتب التحقيقات الفيدرالي ينشر أول صورة للسعودي منفذ هجوم فلو ...
- الكشف عن نتائج اجتماع المملوك والعشائر العربية في القامشلي
- مقتل ما لا يقل عن 32 شخصا وجرح العشرات في حريق مصنع في الهند ...
- نتنياهو يدعو إلى انتخابات مباشرة بينه وبين غانتس
- مقتل 4 أشخاص بإطلاق نار أمام القصر الرئاسي في المكسيك
- الشرطة الهندية: مقتل 43 شخصا بحريق كبير في مصنع بنيودلهي
- بنكيران يتبرأ من العثماني ويشيد بإصلاح المراحيض في عهده


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعيد عيسى - اختلاط المفاهيم: الشّارع اللبنانيّ وأهواء البعض