أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حبيب النايف - الجيران














المزيد.....

الجيران


حبيب النايف

الحوار المتمدن-العدد: 6298 - 2019 / 7 / 22 - 01:05
المحور: الادب والفن
    


كلما احاول ان اعيد شريط ذاكرتي للوراء
ارى الجيران
وهم يتباهون بالألفة
ابوابهم مشرعة على مدار اليوم
حتى في الليل تحتمي بضوء النجوم
الذي يمنحها الامان.
الاسيجة المتهالكة التي تفصل البيوت عن بعضها
لم تكن عائقا ,
تمنعهم من التواصل
فيما بينهم
بل اصبحت مكانا
لتبادل الاحاديث بين النسوة .
وفرصة لنقل الاخبار السرية
او الوشايات المتفرقة بحسن نية .
هؤلاء تتناسل طيبتهم بالفطرة
عيونهم توحي لشيء ما
كلما التقيت احدهم على قارعة الطريق
تشعر بان دورة الزمان متواصلة
حيث الازقة المزدانة
بالأغاني والحنين
تستقبل الليل بمصابيح خافتة الضوء
بلا خوف .
لان النهار يحث الخطى باتجاهها مسرعا
كانه على موعد
لم يحتمل التأجيل .
في بيوت الجيران
يتروض الحب بالخجل
يشكل وضعا آمنا
يحتمي به الجميع .
حتى الله يستجيب لدعائهم
عندما يتقربون منه بصلواتهم
او يشكون له
حين يزورهم المرض
او يمرون بعسر
الفرح الذي غادرنا
لازالت اثاره عالقة
على وجوه الجيران
رغم بعدهم عنا .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,560,388,783
- المدرسة
- العائلة
- العصافير
- الشهادة
- نهار بلون الفرح
- تقليم
- حوار
- موائد الرحيل
- المفارقة والسخرية في قصص ( قيامة وطن ) /للقاص غفار عفراوي
- الروائي علي لفتة سعيد ...ايقونة يليق بها الاحتفاء
- بحث
- قديس الكلمات/ الى شاعر
- رمش الليل
- المرآة
- أمسح
- افتراضات غير مقنعة
- بين الواقع والمتخيل تناثرت اوراق المجهول (قراءة لرواية الروا ...
- نصوص قصيرة جدا
- تداعيات جسد متهالك
- البيت


المزيد.....




- شبح استقالة العماري يطارد دورة أكتوبر لمجلس جهة طنجة
- بن مسعود يبرز عدالة القضية الوطنية في بلغراد
- بعد ثلاثين عاما.. الجزء الثاني من -الساطع- في صالات السينما ...
- سترة مزودة بأجهزة استشعار تغير حياة الصمّ
- سترة مزودة بأجهزة استشعار تغير حياة الصمّ
- فنانة لبنانية -ترتدي- الليرة اللبنانية وتواجه الدولار
- تويزي يستعرض ببلغراد جهود المغرب لإيجاد تسوية دائمة لقضية ال ...
- الرميد بعد العفو الملكي على هاجر : -التفاتة إنسانية متميزة ق ...
- باستضافتها الفائزين القدامى.. كتارا ترعى جيلا من الأدباء عبر ...
- عمر هلال: الحكم الذاتي هو الحل الوحيد والأوحد لقضية الصحراء ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حبيب النايف - الجيران