أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ضيا اسكندر - دوامُ الحال، من المُحال..














المزيد.....

دوامُ الحال، من المُحال..


ضيا اسكندر

الحوار المتمدن-العدد: 6256 - 2019 / 6 / 10 - 17:20
المحور: المجتمع المدني
    



يُحكى أن الزعيم الشيوعي البلغاري تيودور جيفكوف أراد أن يغيّر من طبيعة الغجر في بلده وينقلهم من حالة البوهيمية إلى التحضّر والترقّي والمدنيّة. فأمر ببناء مجمّع سكني ضخم مع كافة ملحقاته الضرورية من خدمات (صحية، تعليمية، ثقافية، ترفيهية.. إلخ). وفرض على الغجر الانتقال من خِيَمهم إلى ذلك المجمّع والعيش فيه.
وفي يوم التدشين، حضرت وسائل الإعلام بكافة أنواعها لنقل الحدث الهامّ وبحضور كبار رجالات الدولة، إلاّ أنهم لاحظوا أن الغجر قد نصبوا خِيَمهم ما بين الأبنية السكنية!
اقترب أحد المستشارين من جيفكوف وقال له هامساً:
- لقد أنفقنا الكثير على هؤلاء الغجر لترقيتهم ولكن للأسف دون جدوى. وكما ترى، من الصعب تغيير نمط حياتهم. إن جيناتهم الوراثية ترفض التغيير الذي تنشده حيال هؤلاء الرعاع يا رفيق!
أجابه جيفكوف مبتسماً:
- ومن قال لك أنني أراهن على هذا الجيل يا رفيق؟ يقول ماركس: « الوعي الاجتماعي يحدده الوجود الاجتماعي» من المؤكّد أن أولاد هؤلاء وأحفادهم لن يكونوا بعقلية الآباء والأجداد. وسيتأثرون إيجابياً بالمتغيرات والمستجدات التي طرأت على حياتهم. ومع مرور الزمن، لن تجد الفروق الماثلة أمام عينيك الآن بين فئات المجتمع البلغاري.
مناسبة هذا الاستهلال، هو ردّي على بعض الأصدقاء الذين علّقوا على مقالٍ سابق لي يُعربون فيها عن يأسهم وتشاؤمهم من إمكانية إصلاح منظمومة القيم والممارسات الخاطئة لشرائح واسعة من الشعب السوري، تلك القيم التي ترسّخت في وجدانهم – كما يقولون - إلى الأبد، عبر عقود الاستبداد التي شوّهتهم، وبالتالي لا أمل بإصلاحهم إطلاقاً.
لا أيها الأصدقاء، إن دوام الحال من المُحال. سورية لن تبقى مزرعة للفاسدين والناهبين. سورية ستتغيّر نحو الأفضل بهمّة شرفاء هذا الشعب وحلفائه. وهذه سِنّةُ الحياة. وكما قال الراحل الكبير سعد الله ونّوس: «إننا محكومون بالأمل، وما يحدث اليوم لا يمكن أن يكون نهاية التاريخ».
حزيران 2019








كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,388,313,809
- المنشور
- جاري والدكتورة
- قراءة في «بالخلاص يا شباب!»
- قراءة موجزة في «زمن مستعمل»
- «العمى»
- «الانفجار السوري الكبير»
- قراءة في «بجعات برّيّة»
- كنّا أشقّاء، وسنبقى..
- معجزة العصافير
- وتساقطتْ أوراقُ الليمون
- المعلّم «الكافر!»
- «المعلوم!»
- المرأة ربيعٌ أيضاً
- لا للقتل..
- دعوة لتغيير النشيد الوطني السوري
- ذكريات
- حنا مينه يودّع مصدر إلهامه..
- البيرة، وما أدراك ما البيرة!
- الفقراء في كل مكان..
- إلى متى سيبقى القلقُ دَبِقاً بنا؟


المزيد.....




- ترامب يعتزم إجلاء ملايين المهاجرين غير الشرعيين خلال أيام
- نيويورك.. رخص قيادة للمهاجرين غير الشرعيين
- هيومن رايتس والقاهرة.. جدل حول وفاة مرسي
- الأمم المتحدة تحذر من تعليق المساعدات لليمنيين
- الخارجية اليمنية: مليشيا الحوثي الإرهابية تنهب المساعدات وتب ...
- منظمة حقوقية: الأمن المصري يفرض تنظيم جنازة لمرسي بحضور أولا ...
- فرنسا: آخر عملية إعدام علني أثارت الكثير من الجدل قبل 80 عام ...
- فرنسا: آخر عملية إعدام علني أثارت الكثير من الجدل قبل 80 عام ...
- مدير برنامج الأغذية العالمي يتهم الحوثيين في اليمن بتحويل ال ...
- رايتس ووتش: وفاة مرسي خلال محاكمته أمر فظيع لكنه متوقع


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ضيا اسكندر - دوامُ الحال، من المُحال..