أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - محمد عبد المجيد - عيد الخرس العُمالي!














المزيد.....

عيد الخرس العُمالي!


محمد عبد المجيد

الحوار المتمدن-العدد: 6218 - 2019 / 5 / 2 - 00:57
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


عيد الخرس العُمالي!

طوال اليوم الأول من مايو وأنا أشعر بخليط من عجيب من الغضب والحزن بمناسبة عيد العُمال؛ فأشاهد مظاهرات في دول العالم، الديمقراطية منها والمستبدة.. مظاهرات تؤكد حتى في أعتىَ الديكتاتوريات أنَّ هناك مساحة بسيطة لمدة يوم واحد في العام يحق للمواطنين التحرك والمشي والتظاهر ورفع لافتات بمطالب عادلة أو ظالمة.
يوم واحد تتنفس فيه حتى لو كان النظام البوليسي الذي يحكم بلدكم شرسا وغليظا؛ إلا في مصر!
حالة فريدة لأول مرة منذ خمسة آلاف عام، فالمجنون الذي يجلس في الاتحادية منتفخ غطرسة وموسولينية ولم يبقَ عليه إلا أنْ يبني أعلى برج فيصعد ويبحث عن إلــَــه المصريين ليتحداه بعدما أصبح له مسجد(عبد) الفتاح السيسي(العليم)!
لا أعتقد أن هذا الجاهل والضعيف والمهووس بعبقرية نفسه قادر على تحريك شعرة من موضعها؛ لكن المصريين أقنعوا أنفسهم أن عفريته يختبيء في سراويلهم، وأنه يتحكم في الرئتين ونبضات القلب وربما أيضا أحلامهم وكوابيسهم.
شعرت عدة مرات اليوم برعشة يوم العُمال، وشاهدت العبودية في أحط صورها، حيث يختار الجاهلُ الأجهلَ في معظم مؤسسات الدولة، ويمدّ لنفسه في حُكم لم ينته بعد، ويبصق على الدستور الأصلي ويطلب من القردة عمليات تعديل واعتداء، فتحتفل الدولة كلها بتعرية أقفيتها بمباركة المثقفين ورجال الدين.
دهشتي في أقصاها وأنا أراقب مظاهرات ليوم واحد، فإذا نظرت إلى بلدي الأم.. مصر، شاهدتُ الصمت والخرس والخوف والنفاق والتملق والعبودية والتملق!
هذه ليست مصر وقد مسخها هذا الملعون وداس على رؤوس صانعي أم الحضارات.
لهذا ارتفع ضغط دمي اليوم وأنا لا أصدّق أن هذا نصف الأمي القاسي السجّان يمسك كرباجا ويهبط به فوق ظهور مئة مليون في وقت واحد، بل إن أكثرهم يتبرع بتعرية ظهره تسهيلا لمهمة خادمه الذي يدير شؤونه بعد تفويض جعله الضِعْف لئلا يرفع مصري رأسَه إلى الأبد.
أول مايو يبدو كأنه سُرادق عزاء في وطن كان يمثل الريادة حتى في أوقات الشدة والأزمات والهزائم، فلما قفز على السلطة طاغية جاهل وجَدَ أكثر المصريين يقيمون خط الدفاع عنه حتى لو سقطت مصر رهنـًـا للقروض والتبذير ومشروعات بيع الوهم وصناعة جحيم الاستبداد.
تقبّلوا عزائي في عيد العُمال!

محمد عبد المجيد
طائر الشمال
عضو اتحاد الصحفيين النرويجيين
أوسلو في الأول من مايو 2019





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,553,914,708
- فوائد النقاب!
- معذرة فأنا لا أكتب عن الجَمال بدون القُبح!
- اللعنة!
- السيسي الجديد بعد التعديلات الدستورية!
- ماذا لو حكم المصريين حمارٌ ميّت؟
- لهذا لن يكون في مصر يناير جديد!
- الربيع الثاني .. إما النصر وإما مصر!
- تمخض الرصاصُ فوَلَدَ حُبًا في نيوزيلندا!
- العبيدُ يهزمون العبيدَ .. مديحًا!
- الكلمةُ في البِدءِ وليستْ في القبر!
- خطاب الرئيس السيسي الذي لم يُلقه بعد!
- رضا القاريء والسلطة أَمْ .. عيون أولادي!
- كوابيس الشعب وأحلام الطاغية!
- وأخيرًا غضب المصريون!
- عبد الناصر والسيسي .. المقارنة المبكية!
- قراءة في وعي فنان.. خالد أبو النجا!
- لم أصل لنقطة النهاية بعد!
- الإسلام ليس اللغة العربية التي تكرهها!
- رصاصة الرحمة على خط الدفاع المصري!
- السخرية اليتيمة تعمل لصالح الطاغية!


المزيد.....




- قيس سعيّد رئيسا جديدا لتونس بعد فوزه بأكثر من 75% على منافس ...
- مع توسع العملية التركية.. الوحدات الكردية تفتح مناطقها لقوات ...
- غارات ليلية لسلاح الجو السوري والروسي تدمر 3 مقرات للنصرة بر ...
- قيس سعيّد رئيسا جديدا لتونس بعد فوزه بأكثر من 75% على منافس ...
- العملية التركية في سوريا: الأكراد يتوصلون لاتفاق مع الجيش ال ...
- كيف تواجه التهاب الحلق لدى طفلك؟
- الانتخابات الرئاسية التونسية... الشعب اختار رئيسه الجديد بعد ...
- الإليزيه: فرنسا تتخذ إجراءات لسلامة قواتها في شمال سوريا
- مصر..قرار بالإفراج عن دفعة جديدة من معتقلي مظاهرات سبتمبر
- بعد الهجوم التركي على سوريا.. أوروبا تسعى لنقل معتقلي داعش إ ...


المزيد.....

- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - محمد عبد المجيد - عيد الخرس العُمالي!