أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فتحي علي رشيد - المخرج الوحيد لسوريا














المزيد.....

المخرج الوحيد لسوريا


فتحي علي رشيد

الحوار المتمدن-العدد: 6205 - 2019 / 4 / 19 - 21:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بعد إزاحة كلا من الرئيسين بوتفليقة والبشير من حكم الجزائر والسودان و مع أنهما لم يحدثا في بلديهما لا دماراً ولا خراباً ولا تهجيراً وقتلا وفتكاً بشعبيهما كما فعل بشار في سوريا .حيث وجد العقلاء والشرفاء في البلدين ,أن إزاحتهما كانت ضرورية ـ ليس فقط ـ لتجنب حدوث ماهو أسوأ من الناحية السياسية والاقتصادية والأخلاقية على البلدين والشعبين .بل للتوافق مع شعبيهما أيضا.
وبمناسبة عيد جلاء أخر جندي فرنسي عن أرض سوريا ,منذ ثلاث وسبعون عاما .ولطرد من قاموا باحتلالها من جديد .ومن أجل استقلال حقيقي لسوريا .
لابد لكل سوري لديه بقية من عقل من أن يتساءل : أي مبرر لبقاء هذا الشخص ومن يحيطون به في حكم سوريا ؟
ألم يحن الوقت لإزاحته وإزاحتهم بعد كل ما أحدثوه في سوريا من دمار وخراب ؟ ألا يوجد في سوريا شرفاء في الجيش أو الدولة حتى يزيحوهم ؟
وكيلا يقال أننا ندعوا لإنقلاب عسكري نسأل من يعتبرون أنفسهم ممثلين عن الشعب فيما يسمى مجلس الشعب السوري .ألا يتوفر بينكم شرفاء يشكلون الثلث الذي يتيح لهم استنادا للدستورطلب إزاحته عن السلطة ؟
لن نتطرق للماضي وطريقة وصوله ومن حوله لحكم سوريا بطريقة غير دستورية عام 2000, ولا لبقاءه في الحكم لأكثر من دورتين انتخابيتين بما يناقض الدستور الذي وضعه والده على مقاسه . بل نذكرهم بأنه يحق لهم (لانقول يجب أو يفترض ) تفعيل المادة 117 المقرة في الدستور السوري الأخير (والموضوع من قبله عام 2012 ) .والتي تنص على أن رئيس الجمهورية غير مسؤول عن الأعمال التي يقوم بها إلا في حالة الخيانة العظمى وعدم الصلاحية للحكم (أي في حالة المرض أو الهبل ) حيث يفترض أن يقدم ثلث أعضاء مجلس الشعب دعوى لمحاكمته .
بل نسأل الشرفاء والأحرار في هذا المجلس إن كانوا موجودين :
أي خيانة عظمى أعظم من استدعاء قوات أجنبية لقتل وتهجير الشعب السوري ؟ الخيانة قد تعرض البلد لهزيمة عسكرية ,لكنها لاتعرض البلد كله إلى الدمار والخراب على يد رئيسها وجيشها بالتعاون مع قوات أجنبية .أي عدم صلاحية للحكم أوضح من تعريض البلد كله لخطر التدمير والشعب إلى التهجير والتعتيروالإبادة والإنقسام والعداوة ؟
عدم الصلاحية قد تعرض البلد لخراب اقتصادي أو فشل في خطة خمسية , لكنها لاتعرض البلد كله للدماروالخراب والشعب كله إلى الانقسام على نفسه ومعاداة الكل للكل ربما ,لعشرات السنين كما حصل في سوريا .
بعد كل ماجرى,قبل عام 2011 وماجرى بعده : هل مازال لدى عاقل أي مجال للشك بضرورة إزاحته ووإزاحة كل من يقفون خلفه وحوله ("العصابة " على حد تعبير الجزائريين ) على الأقل تجنبا لدمار وخراب أكبر .أثبتت السنوات السابقة حدوثهما ؟ .
حتى لولم يكن كل ماذكرناه ليس صحيحا فالشعب السوري وممثليه الصحيحين والأكفاء مطالبين بإزاحته ووبإزاحة كل من يحيطون به عن السلطة بعد أن ثبت أنه لاحل في سوريا بناء على ماحدث في الجزائر والسودان من دون إزاحهتم . وفي سوريا تحديدا ,لتجاوز مخلفات وعداوات المرحلة السابقة ومن أجل بناء سوريا جديدة.نقول :
لماذا تتعبون أنفسكم في الجمعية العامة للأمم المتحدة وفي مجلس الأمن وجامعة الدول العربية وغي بيدرسون وأستانا وأنقرة والرياض وجنيف في البحث عن حل أو عن دستور جديد .أو عن طريقة تتخلصون بها من النازحين واللاجئين السوريين وعمليات إغاثتهم ومساعدتهم . الحل بسيط موجود وجاهز لم يكلف الجزائرين والسودانيين الكثير .
ازيحو العصابة اليوم عن الحكم,وستجدون غدا الأفراح تعم في كل أنحاء سوريا والعالم , وسترون البهجة تعود لعيون جميع أطفال سورية وستجدون كل المهجرين السوريين بدءاً من اليوم التالي يتسابقون للعودة إلى بلدهم .والأهم ستتخلص سوريا وشعبها من الكثير من أزماتها الخانقة , وتوضع على سكة حل صحيح للكثير من أزماتها السياسية والاجتماعية والاقتصادية المستعصية ,و ستكون تلك نقطة البداية من أجل إخراج وطرد كل القوات الأجنبية عن أرض سوريا . حيث سيكون الجلاء الحقيقي .وطالما لن نجد من يقوم بهذه الخطوة في سوريا نقول للعصابة : بادروا أنتم وارحلوا حرصا على مستقبل أفضل لكم ولأبنائكم .
فتحي رشيد
18 /4 / 2019





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,362,440,139
- الجزائروآفاق التغيير الجذري الشامل
- - ماكرون - والمساواة بين معاداة السامية ومعاداة الصهيونية
- قراءة جديدة في القضية الفلسطينية (22) مرحلة -مافوق الصهيونية ...
- ماذا وراء جولة لافروف لدول الخليج العربي
- محاسبة ومعاقبة المجرمين وأعوانهم وأدواتهم
- الموقف من اللاجئين ومواقف المدعو - جبران باسيل -
- وصاية أم استعمار أم انتداب روسي على سوريا
- تباين المواقف بين كل من الخاشقجي وعلاء مشذوب و حسين نعمة
- إفلاس قيادات ونخب الأحزاب والحركات العربية الراهنة
- مقاربة نظرية بين العدوين الخارجي والداخلي
- تداخل مهام التحرر الوطني والقومي مع الاجتماعي
- محنه الامه العربية
- في البحث عن الخلاص -في انتظار المخلص -
- بوصلة العرب الضائعة
- تقديس الزعامات عند العرب المعاصرين .حالة مرضية أم عرضية ؟
- المتاجرة بالقضية الفلسطينية
- قراءة في حل المسألة الكردية
- انتصارات محور المقاومة بين الوقائع والأوهام
- قراءة في الموقف الأمريكي مما يجري في سورية
- مايدور حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا


المزيد.....




- ترامب يعلن إرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط للتصدي لتهديد ...
- ما هي التعزيزات العسكرية التي وافق ترامب على إرسالها لردع إي ...
- الدفاع المدني السوري يخمد حريقين في دمشق
- شاهد: عواصم العالم تنهض للتظاهر من أجل الحفاظ على البيئة
- الولايات المتحدة ترسل 1500 عسكري إضافي إلى الشرق الأوسط
- شاهد: عواصم العالم تنهض للتظاهر من أجل الحفاظ على البيئة
- تهدد المخ.. ما أعراض الضربة الحرارية؟
- محافظ سقطرى يجدد رفضه التشكيلات الأمنية خارج إطار الدولة
- رواد الفن بالمغرب.. قصة إهمال الدولة لنجومها الأوائل
- ما بعد استقالة ماي.. أبرز المرشحين لخلافتها والتداعيات على ا ...


المزيد.....

- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله
- رسائل مجاهدة / نورة طاع الله
- مصر المسيحية - تأليف - إدوارد هاردى - ترجمة -عبدالجواد سيد / عبدالجواد سيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فتحي علي رشيد - المخرج الوحيد لسوريا