أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان جواد - عندما يغيب القانون يتفشى الظلم














المزيد.....

عندما يغيب القانون يتفشى الظلم


عدنان جواد

الحوار المتمدن-العدد: 6194 - 2019 / 4 / 7 - 17:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




عندما يغيب القانون يتفشى الظلم
الثقافة المتجذرة في مجتمعاتنا والسائدة لحد يومنا هذا، هي الرجولة والشجاعة والبطولة ليس في احترام القانون وإنما في اختراقه فالسارق في مجتمعنا غير محتقر كما عند الدول المتقدمة، والذي يتحايل على القانون ويتجاوز يعتبر شجاع، وعندما يجمع المبالغ الكبيرة يصبح صديق لصاحب السلطة فالمال والسلطة وجهان لعملة واحدة، اما المواطن البسيط الذي يحترم القانون فهو يعيش الظلم و الذل والهوان، فهو مرة يموت من اجل الدين هو او اولادة ، او يموت من اجل الوطن فهو شجاع ومضحي ووطني، او يموت من اجل الزعيم او القائد فهو رجل مطيع وموالي، وإذا مات بسبب الاهمال او التقصير من قبل اذرع السلطة، كما حدث في عبارة الموصل تصدر السلطة البيانات وتابن المفقودين ولا تستطيع ان تحاسب المقصر، لقد انزل الله تعالى الدين من اجل خدمة الانسان وحفظ كرامته بحيث جعل حياته مقدسة ، بينما هم يضعون الانسان وكرامته وحياته في خدمتهم ، فيبقون الجهل متفشيا كي لا يقف بوجههم مطالبا بحقوقه ومتسائلا لماذا انا اموت وهم يعيشون ولماذا انا اعيش الذل والفقر وهم متنعمين بالخيرات التي لي فيها حصة لو تم توزيع الحقوق لأصحابها ما اتخم المسؤول وملئت قاصاته وزاد عدد عماراته وان اعيش في خربة لاتسكنها حتى الحيوانات.
واضح جدا ان القانون وحده من يستطيع تنظيم حياة البشر، فعندما يغيب القانون الكثير من الناس يتصرفون كما تتصرف الحيوانات، دائما نردد كيف تعيش الناس في الدول المتقدمة الحياة الكريمة ويحصل كل ذي حق على حقه، وفي الدول المتخلفة تهضم الحقوق ويعيش الكثير بالبؤس والشقاء، وليس بسبب صاحب السلطة بل من بعضهم البعض ، فهل قلوبهم مليئة بالرحمة والحنان ونحن قلوبنا مليئة بالأنانية وجمع المال والسرقة، فلماذا يحترمون بعضهم البعض ولا ينتهكون حقوق الاخرين هل هي فطرتهم السليمة ؟ الحقيقة انهم لم يخرجوا من بطون أمهاتهم بسلوكيات مستقيمة وإنما القانون والتربية الصارمة في احترام النظام هي التي جعلتهم أسوياء، فحتى من في قمة الهرم من الحكام يحاسب بمجرد ارتكابه اي مخالفة وعندما يغادر منصبه يستدعيه القاضي ويرمي به بالسجن اذا ثبتت عليه تهم استغلال السلطة لإغراض شخصيه بينما عندنا وبعد ان يترك المنصب اذا لم يمنح مكان خاص يحصل من خلاله على الاموال من الدولة فهي غنيمة، يذهب الى تلك الدول فيعيش في شقة فارهة التي اشتراها بأموال غير مشروعة بل مسروقة، من دون ان يتجرا احد على مسألته بقانون من اين لك هذا، فهم ينهبون خيرات البلاد وحقوق العباد في كل دقيقة وثانية وأمام الانظار وفي وضح النهار لان القانون غايب او بالأحرى مغيب قصرا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,721,380,450
- قصيدة شعبية
- عندما يتحول الحكام الى تجار يحدث الدمار
- لماذا الحاكم عندنا فاسد وظالم وعندهم خادم؟
- الفساد اعلى من المجلس الاعلى
- الدولة العميقة ومنطق اكل وصوص
- العولمة والجيل الجديد
- نجاح الحكومة بتطبيق القانون ومواجهة العرف السياسي
- الانتصار على الارهاب والاصلاح السياسي
- زيارة البارزاني وعودة الاتفاق والتوافق
- العقوبات الامريكية على ايران والقرار العراقي
- نريد حكومة افعال لا اقوال
- متى تتحقق الارادة الوطنية
- الحكومة القادمة وداء التوافق
- حاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا
- انصفه الغرب وظلمه العرب
- انشطار الشيعة وتشكيل الحكومة القادمة
- الشعب يريد حكومة تخدم ولا تطوطم
- نداء المرجعية الاخير هل تتحول الكعكة الى خدمة
- تموز والثورات والمظاهرات والحل في ايلول
- مالفرق بين الحجر والشجر والبشر


المزيد.....




- الرئيس الفرنسي يزور مستشفى يعالج مرضى فيروس كورونا
- شاهد.. كاميرا CNN ترصد غزو أسراب من الجراد لأفريقيا
- إدلب: سيناريوهات ما بعد -مهلة أردوغان-؟
- محكمة جزائرية تبرئ خالد نجل الرئيس عبد المجيد تبون من قضية ف ...
- وفاة سفير إيراني سابق إثر إصابته بفيروس كورونا
- كورونا.. كل ما يجب أن تعرفه عن الفيروس
- البرلمان العراقي يؤجل جلسة منح الثقة لحكومة علاوي لعدم اكتما ...
- شاهد: ماكرون يزور المستشفى التي شهدت أول وفاة لفرنسي بفيروس ...
- قراصنة ينسخون -كل المعلومات- من هاتفي وزيرة الاستخبارات ونائ ...
- شاهد: ماكرون يزور المستشفى التي شهدت أول وفاة لفرنسي بفيروس ...


المزيد.....

- دور المثقّف العربي في التّغيير: المثقّف و الوعي المطابق لحاج ... / كمال بالهادي
- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عدنان جواد - عندما يغيب القانون يتفشى الظلم