أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بكر الإدريسي - ردة أبدية














المزيد.....

ردة أبدية


بكر الإدريسي

الحوار المتمدن-العدد: 6178 - 2019 / 3 / 20 - 00:09
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


صرخة "مالك بن نبي" الشهيرة في العالم الاسلامي: ( الأفكار التي تتعرض للخيانة تنتقم لنفسها).
إنها صرخة تعبر عن ذات واقعة تحت عقدة ذنب شديدة تجاه الماضي المجيد.

حسناً أظنك يا بن نبي تتحدث عن أن الإسلام الحقيقي تمت خيانته و لذلك هو ينتقم منا منذ قرون.

كم هي مثيرة هذه العلاقة المازوشية أو السيزيفية لشعوب تحمل على ظهرها الشريعة الإسلامية بوفاء منقطع النظير، و لا تنال مقابل ذلك إلا العذاب والانتقام الأبدي.

ترى أيهما الأكثر إبهاراً؟ هذا التوكيد والإصرار على تطبيق الشريعة رغم المائلات الكارثية
أم هذه الشريعة التي لا تكف عن الانتقام من المتماهين معها، المخمورين بها حد الثمالة؟

لماذا لا تخون الشعوب حقاً فكرة تطبيق الشريعة الاسلامية وتسقطها عن كاهلها، تقذف بهذه الصخرة الجاثمة على صدرها إلى الجحيم؟

قد أجد جواباً لسؤالي على لسان ابن عربي حيث يقول فيما معناه:
إن العذاب في جهنم من قبل المعشوق (أي الله) يشعر به العاشق (أي المخلد في النار) كعذوبة.

هكذا أفهم مشاعر هذه الشعوب التي أدمنت العذاب حتى تحول لعذوبة وحلاوة.
عذوبة أنشدت فيها العرب أجمل الشعر غزلاً وأرقّه عشقاً بجلادها:
عذِّب بما شئت غيرَ البعدِ عنكَ
تجدْ أوفى محبٍّ بما يرضيكَ مبتهِجِ

ومن هنا نفهم لماذا (إن عذابها كان غراما)
نعم مخيال جنوني يمتلكه العربي حين يصبح العذاب في الجحيم غراماً؟
درجة من أسمى درجات الحب.

وإلا فكيف نفسر سلوك قيس ابن الملوح عندما جاءته ليلى لتروي عطشه وهيامه قائلة له: يا قيس أنا ليلى
فنظر إليها وقال:
(إليك عني فإن حبك شغلني عنك)
بكلمة إنه الجنون!

ذاك هو حال مفكر كمالك بن نبي لطالما حث "العالم الاسلامي" على النهضة و عندما جاءت منظومة الحداثة قال لها إليك عني إن ماضينا يحمل منظومة أفكار أصيلة ومطبوعة في جينات شعوبنا لا يمكن أن ننهض إلا باستعادتها والتطابق معها والتطهر من الأفكار الغريبة والمستوردة.
إنه يشبه قيساً، يصرخ من العطش والتخلف النهضة النهضة (أي ليلى ليلى)
ولكن عندما تأتي شروط النهضة الحديثة يصد عنها ويولي مدبراً إلى الجحيم ليرتوي منه.

فهل عندما ننتظر تخلي شعوبنا عن الشريعة الإسلامية نكون أشبه بمَن ينتظر مِن قيس المجنون خيانة ليلى العامرية؟


عندما تصبح العلاقة مع الدين حالة من العشق المستحيل والشعف* تكون النتيجة ما نراه العذاب يصبح عذوبة، الفناء والدمار يصبح شهادة وحياة في جنات نعيم.
ذاك هو مآل الافكار المسمومة التي يموت الانسان في سبيلها وهي تنتقم منه.



*قيل في تعريف الشعف : " هو إحراق الحب للقلب مع لذة يجدها " أي هو الاكتواء بنار الحب




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,894,121,135
- العود والحلم البريء
- المسألة اليهودية: هل يبرر الماضي الحاضر
- اضطراب اللاوعي الافتراضي
- هوية محايدة على أرض محايدة
- الإلحاد وجنس المحارم.. أي علاقة؟‎
- الحلول في النص
- غواية السماء
- تأملات متوحشة
- السعودية بين الزمن الإرهابي و قانون جاستا
- أورلاندو تعاقب على طريقة سدوم وعمورة
- نحو عدمية أكثر حداثة
- الطهرانية عاهرة .. وأكثر
- هل توجد شرطة كونية ؟
- الكونية .. الأصل / الملاذ / المخرج


المزيد.....




- ماذا قال القرضاوي عن معرفته بعصام العريان بعد وفاته؟
- دار الإفتاء الإماراتي يؤيد علاقة أبوظبي وتل أبيب!
- بعد فتوى ابن باز.. تداول ما قاله ابن عثيمين وسط التفاعل على ...
- السيد نصر الله: قرار التطبيع الاماراتي -خيانة الإسلام والمقد ...
- ما حقيقة إجازة مفتي السعودية السابق بن باز "بالصلح مع ا ...
- ما حقيقة إجازة مفتي السعودية السابق بن باز "بالصلح مع ا ...
- الحكومة المصرية تؤكد استمرار تطبيق خطة مواجهة كورونا وتعقيم ...
- الفلسطينيون يتهمون الإمارات بالتواطؤ مع إسرائيل: تعرض المسجد ...
- صور: مقدسيون يرفعون لافتات ضد تطبيع الامارات مع اسرائيل بالم ...
- النيابة العامة المصرية تفتح تحقيقا في وفاة القيادي الإخواني ...


المزيد.....

- بلاغة القرآن المزعومة / كامل النجار
- القرءان صالح لكل زمان ومكان على مستوى العبادات. أما على مستو ... / محمد الحنفي
- ندوة طرطوس حول العلمانية / شاهر أحمد نصر
- طبيعة العلوم والوسائل العلمية / ثائر البياتي
- حرية النورانية دين / حسن مي النوراني
- باسل و مغوار انت يا اباجهل! كيف لا وانت تقاتل رجالا بلا سلاح ... / حسين البناء
- مقدمة في نشوء الإسلام (3) ما الإسلام ؟ / سامي فريد
- إشكالية العلاقة بين الدين والسياسة / محمد شيخ أحمد
- مؤدلجو الدين الإسلامي يتحدون دولهم، من أجل نشر وباء كورونا ف ... / محمد الحنفي
- دراسات في الدين والدولة / هاشم نعمة فياض


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بكر الإدريسي - ردة أبدية