أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عزيز الحافظ - الفساد في العراق يقتل الأمل المستقبلي














المزيد.....

الفساد في العراق يقتل الأمل المستقبلي


عزيز الحافظ

الحوار المتمدن-العدد: 6066 - 2018 / 11 / 27 - 18:37
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


في مباريات كرة القدم العادية.. زمن المباراة 90 دقيقة مقسم على شوطين مع دقائق الوقت الضائع وتنتهي المباراة... تعادل أو فائز وخاسر... من بديهيات اللعبة...
اما في العراق فلايوجد فريقان بل يوجد فريق واحد ينهب ويسرق منذ زمن حمورابي وكلكامش لحد اليوم بلا صافرة حكم ولاوقت محدد سوى ان اللعبة التشريعية اربع سنوات وجوه تغادر محملة بكل شيء بعد أن دخلت اللعبة وهي محملة ببعض شيء وهكذا كعصا البريد يحملها متسابق لإخر ولكن الركضة التسابقية .... هنا لاتنتهي حتى الموت!
لا مقدمة استطيع كتابتها حول الفساد في بلدي فقد عقمت المقدمات ان تلد الأجود لإختار إحداها!
وقد ملت الاصابع أزرار الكي بوردات وصفحات الجرائد والفيسبوك والتويتر والفايبر ووووو من تسطير أس الفساد لان هذه الموهبة الفريدة شاهقة في كل النفوس التي تملك قيادة وطن ذبيح إسمه العراق!
اعرف ان القاريء العراقي خاصة بذائقيته المحطمة.....يكره لغة الارقام ويكره كل شيء مقتا بما يرى في كل مفصل قاطبتن! أكتبها للتندر فقط..
تصدير 4 ملايين و300 ألف برميل نفط يوميا... لا أتابع الاسعار العالمية للنفط ولكن لنفترض 50 -$- للبرميل يعني... 215 مليون دولار يوميا الرقم الإفتراضي للتصدير... نضربها في سعر الدولار بالدينار 120000 لكل 100-$- ماهو الحاصل؟
كم ترليون؟
مبروك مبروك مبروك اعطونا حاصل يوم واحد لنبني المدارس المتهالكة والدوام المزدوج ونمنع طباعة الكتب المدرسية بالفساد خارج العراق ونعيد التغذية المدرسية...ويعود للمدروسة رونقها القتيل....
أعطونا لكي نتوقف عن استيراد المحاصيل الزراعية ونحيي الزراعة ولانجد التفاح التركي والموز الصومالي والالنكي اللبناني والخوخ الايراني والفجل العماني والطماطة الكويتية وووو في اسواقنا!
وعندنا وزارة للزراعة ورقية كأوراق الخس الموسمية ميزانيتها بقدر ميزانية الصومال! تتفرج على الإستيراد وتسهل أمره قربة لله تعالى!
أعطونا وارد يوم واحد لنشغل المصانع المتوقفة ونبتكر مصانعا جديدة ونشغل مئات الالاف من العاطلين
بدل ان نستورد كل شي متعلق بالصناعة المدنية والعسكرية!
أعطونا وارد يوم واحد لنحسن الحصة التموينية ونستوردها مباشرة من دول المنشأ بدل الوسطاء والكومشنات والرداءة المعروفة!
اعطونا دخل يوم واحد لبناء السدود بدل هدر الماء في كل مكان ولنحيي بادية السماوة ونشغل المئات من الالاف من شبابنا العاطل
أعطونا دخل يوم واحد لكي نهب الاراضي لسكن كل الناس اونجلب الشركات التركية والصينية لبناء سكن عمودي بمواصفات عالمية نهبها للفقراء حقا وصدقا!
أعطونا دخل يوم واحد لنوزعه إعانات على الفقراء الذين يدفعون عربات الحياة لاعربات الحمل آملا في بضعة دولارات بائسة لنعيم متقلص الجوانب!
فكيف بوارد شهر كامل؟ فكيف بوارد سنة كاملة؟ فكيف ونحن الآن بعد 15 سنة لاتوجد وظائف ولاخدمات ولابينية تحتية ولاوسطية مع الاعتذار لنجوى فؤاد!والميزانيات طارت كأسراب الحمام على طريقة فؤاد سالم ودعونه؟
السكوت أفضل ...الكتابة بؤس وشقاء للمريض ولذو الصحة الجيدة فهو يكتب في النار ويكتب على النار ويتلظى بلهيب المغادرة الى العالم الآخر!
هل عانيتم مانعاني؟ لاتستطيع ان تقول كل شي لانهم سيقطعون أوداجك! وليس فقط بسكاكينهم ولكن بإستمرارهم في الفساد والسرقات وانت تصرخ ويضحكون على إنتفاخ إوداجك من الصراخ دون جدوى؟
ماهو الحل؟
الهجرة... هاهي القوافل لاتتوقف ولكن المهاجر معه غنائم من جهده وبعضهم من غنائم حرب الفساد...
السكوت؟ لتعذرني أزرار الكي بورد... فلو نطقتْ لقطعّت أصابعي!
عزيز الحافظ




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,861,910,835
- للانسانية مدار هندسي متميز
- الفيفا يظلم كريستيانو رونالدو
- من جرائم البعث ضد الشيوعيين في العراق
- لن يهاجرالمسيحيون العراقيون ابدا
- فضيحة فساد الدواء داعش من لون جديد في العراق
- رؤساءاركان الجيوش العربية يجتمعون لتحرير القدس!
- ميركل تقطع أرزاق العراق بسبب الأكراد؟!!
- إكراما للبارازاني أمريكا تحتل كركوك!
- الخلود يحتضن جثمان الشهيدة العراقية.. رنا العجيلي
- الحشد الشعبي أبقى نخيل العراق باسقا!
- أقترب عيد الفطر..هل سينهض الشهداء لإطفالهم؟
- الموت والفخر لاينتهيان في العراق...
- إبتسم ياصديقي!! فنحن شهداء المستقبل!!!
- شاب عراقي يموت في مركز شرطة..
- بمحافظة عراقية 14 حالة إنتحار ب (5) أشهر...
- هل أبقت لنا الاحزان مُقلا لخزن الدموع؟
- التخالف الوطني العراقي....إلى أين؟ ج الأخير
- التخالف الوطني العراقي....إلى أين؟ ج2
- التخالف الوطني العراقي....إلى أين؟
- كهرباء كالابار.... تقتل عشاقا لمانشستر يونايتد!


المزيد.....




- الأردن يكثف حملة واسعة على التهرب الضريبي لدعم الاقتصاد
- الأردن يكثف حملة واسعة على التهرب الضريبي لدعم الاقتصاد
- مناشدة واسعة لمجموعة العشرين بتمديد وتوسيع تجميد ديون الدول ...
- إسرائيل تقدم منحا للمتضررين اقتصاديا من أزمة كورونا
- -طالبوها بتجميد ديون الدول الفقيرة-... نداء إلى مجموعة العشر ...
- الأردن يشن -أكبر حملة لمكافحة التهرب الضريبي- منذ عقود لدعم ...
- مؤسسة النقد السعودي: قطاع التأمين نما 8 % عام 2019
- ليبيا.. المؤسسة الوطنية للنفط تعيد فرض -القوة القاهرة- على ج ...
- تظاهرات في إسرائيل ضد الوضع الاقتصادي
- خامنئي: قوتنا الدفاعية ستحل مشكلة الاقتصاد


المزيد.....

- الأزمة الاقتصادية العالمية وتداعيتها على الطبقة العاملة / عبد السلام أديب
- تايوان.. دروس في التنمية المُقارنة / مجدى عبد الهادى
- تاريخ الأزمات الاقتصادية في العالم / د. عدنان فرحان الجوراني و د. نبيل جعفر عبدالرضا
- سد النهضة.. أبعاد الأزمة والمواجهة بين مصر وإثيوبيا / مجدى عبد الهادى
- الاقتصاد السياسي للفساد في إيران / مجدى عبد الهادى
- التجارة الالكترونية كأداة للتنافس في الأسواق العالمية- دراسة ... / بن داودية وهيبة
- التجارة الإلكترونية واقع وتحديات وطموح / يوسف شباط
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - عزيز الحافظ - الفساد في العراق يقتل الأمل المستقبلي