أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - الحقوق الوطنية الفلسطينية














المزيد.....

الحقوق الوطنية الفلسطينية


صالح الشقباوي

الحوار المتمدن-العدد: 6003 - 2018 / 9 / 24 - 18:51
المحور: القضية الفلسطينية
    


كسر لعنق التاريخ وتفكيك لجسد الجغرافيا .
نهاية التاريخ التي نادى بها فوكوياما هل تتحقق الغاية والمنتهى لرسم صورة ثابتة للعالم، بحيث تبقى أمريكا سيدة للعالم الما بعد عولمي، في هذه الاجواء احداث كارثية يتعرض لها الجسد الفلسطيني من سحق شديد وكسر لعنق التاريخ وتفكيك لجسد الجغرافيا (قدس-لاجئين-م.ت.ف) وهنا يبدأ تجدد واستئناف ملحمة الوجود الفلسطيني عبر هدم كل ما هو اسرائيلي صهيوني خاصة وأنهم يريدون بداية عصر جديد يخرج منه الفلسطينيون خارج دائرة التكوين علما ان الشعب الفلسطيني وعلى رأسه القائد البطل ابو مازن يصرون على ان يكون لهم شأنا فيه لأنهم يتموقعون في محور صراعاته، وهذا ليس بغريب علينا وذلك بالنظر الى ما يقوله التاريخ عن حضورنا في أبرز المنعطفات والدورات الكبرى فنحن نوجد في مركزية الصراع ولا يمكن تسيير العالم بدوننا .
نعم نحن نخوض معركة اثبات وجودنا والتخلص من انصاف الحلول خاصة وأن امريكا وعلى رأسها ترامب يستخدم التدمير، القتل، الحرائق الكونية كضرورة لاعادة خلق الكونية من جديد (دورة كونية ألف سنة )(الالفية) فبعد كل الف سنة يحدث تجديد (اعادة خلق) وهنا يؤمن ترامب لابعاد اعدائه عن المساهمة في التعاقب لدورات الحياة حيث يريد أن يرسل الشعب الفلسطيني في طوابير عشوائية الى العدم والفضائات الاوروبية البعيدة بعد أن عطل قوى الجاذبية بين محتويات الكل الوطني الفلسطيني (ابعاد غزة عن الضفة، تهويد القدس، انهاء الاونروا) هذا التعطيل المبرمج والمنظم بين مكونات الجسد الفلسطيني الواحد يراد منه تفكيك وجودنا وتوزيعنا أنصالا على تربة الزمن العربي المختلف وادخالنا لنظام حتمياتهم الجبرية الامريكية التي تريد تلاشي الكتلة الواحدة للجسد الفلسطيني لذا علينا الجمع بين الثبات والصيرورة فالثبات يجعلنا ندرك العالم بما هو عليه ونتعرف على مفردات العالم الخارجي اما الصيرورة فهي التي تجعلنا قادرين على رصد العالم من خلال حركته وسيلانه في الزمان كما يجب علينا الاعتماد على الديمومة التي تحتاج الى اعمال العقل والفكر والتأمل الفلسفي لأن الديمومة الفلسطينية تفترض زمن لا نهائي وبذلك نربط بين الوجود والبقاء والثبات وننتصر على الحتمية الأمريكية وقواهم التي تريد توزيعنا في كل الاتجاهات وبذلك نلغي ظاهرة تمدد الجسد الفلسطيني ونمنع انتشاره تحقيقا للانفجار العظيم الذي يخطط له نتنياهو وترامب مجتمعين بمعنى أنهم يريدون خراب الهيكل الفلسطيني الذي لن يخرب على ايديهم.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,363,202,909
- الرئيس ابو مازن في رحلة الكينونة ضد العدم
- حماس وثلاثون عاما مضت
- لاهوتية ترامب ونبوءة زكريا
- جمعتهم وفزت عليهم ..عزالدين ميهوبي شاعر الملائكة والشياطين
- حق العودة جوهر البضية الفلسطينية
- حق العودة جوهر القضية الفلسطينية
- الفنان ياسر المصري ابن شقبا البار في ذمة الله ز
- اياك وشرك غزة يا ايها الرئيس ابو مازن
- لهذا فلسطين تحبك يا الجزائر
- هجرة العودة الفلسطينية واقع ام خيال
- هنا فلسطين
- العقل الصهيوني يتجاوز الزمن الصهيوني
- هل نجحت الاستراتيجية الصهيونية
- المسألة الفلسطينية بعد انهيار حلم الدولة دراسة سسيولوجية مقا ...
- كلنا الجزائر
- ترامب والعدمية البروتستنتية
- ترامب يطيح بالمقدس الاسلامي
- السيد الرئيس ابو مازن
- الرؤية الصهيونية لحل المسألة الفلسطينية
- المسيحية الترامبية افيون الشعوب


المزيد.....




- حزب الشعب الأوروبي يعلن من ميونخ الحرب على القوميين والشعبوي ...
- نوفارتس السويسرية تكشف عن سعر أغلى دواء في العالم
- حزب الشعب الأوروبي يعلن من ميونخ الحرب على القوميين والشعبوي ...
- برنامج ترامب باليابان.. غولف وسومو ولقاء مع الإمبراطور
- إغراق السفن وأمن هرمز وخيار الحرب.. وزير خارجية وأربعة قادة ...
- المدعي العام الفرنسي: المسؤول عن انفجار ليون لا يزال هاربا
- لبنان يصدر بيانا بشأن تقارير ترحيل السوريين قسرا عبر مطار بي ...
- رئيس جبهة المستقبل في الجزائر عبد العزيز بلعيد يقرر عدم التر ...
- رئيس الحكومة: تونس لن تتبنى أي اتفاق يسمح بالمساس بالقطاع ال ...
- بشرى سارة للحجاج...إنشاء شركات متخصصة لتقديم الخدمات


المزيد.....

- كتاب - أزمة المشروع الوطني الفلسطيني / نايف حواتمة
- كتاب -اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام- / غازي الصوراني
- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - الحقوق الوطنية الفلسطينية