أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - محمود الشيخ - اقصر الطرق للخروج من ازمة البلديه في المزرعة الشرقية














المزيد.....

اقصر الطرق للخروج من ازمة البلديه في المزرعة الشرقية


محمود الشيخ

الحوار المتمدن-العدد: 5974 - 2018 / 8 / 25 - 11:15
المحور: القضية الفلسطينية
    


تمر الأيام والناس في بلدة المزرعة الشرقيه كغيرهم من قرى وبلدات ومدن البلاد اهلها لا يسألون عما سيجري يوم 22-9-2018 كون كل الناس في البلاد لم يسألوا عما جرى ويجري للوطن،غير عابئين بغير السؤال عن لقمة عيشهم ولهذا السلوك الخطير اسبابه طبعا،الذى دفع الناس للإهمال بقضايا الوطن كبيرها وصغيرها وهم يرقبون لكن بلا رأي ولا اي شكل احتجاجي كبير ربما صغيرة بعض اشكال الإحتجاج،ويجري وأدها في مهدها،سواء في الضفة او في غزة،صحيح ان الثقافة انقلبت رأسا على عقب بفعل ثقافة اوسلو التى طغت فترة طويله من الزمن الى ان تبين للناس انها ثقافة مزيفه خدمت الإحتلال واضاعت حقوق شعبنا كما واضاعت مكتسبات حققتها انتفاضات شعبنا الفلسطيني عبر كفاحه الطويل،ولا زال البعض يتحدث عن حسنات اوسلو مقابل اتفاق التهدئه في غزه وكلاهما سيان لا يخدمان الا الإحتلال،واتفاق التهدئه في غزه سيكون حتما اوسلو رقم (2) يبعدنا عشرات السنين عن اية امكانيه لحل القضيه الفلسطينيه،كل ذلك بفعل ايدي فلسطينيه رعت اتفاق اوسلو الأول وترعى اتفاق اوسلو الثاني.
كافة القضايا صغيرها وكبيرها تهمنا وتهم شعبنا رغم صمته الطويل الا انه سينفجر يوما في وجه الكل من الذين ساهموا في اضاعة الوقت والفرص على وصول شعبنا لتحصيل حقوقه الوطنية المشروعه،وابقى الباب مشرعا امام مفاوضات عبثيه لعبت دورا في تثبيت الإحتلال ومسمرة اركانه ومستوطنيه،ثم انها ساهمت في خلق ازمات اجتماعية خطيرة في المجتمع الفلسطيني لا مجال للحديث عنها في هذه المقاله،والتى سنخصصها للبحث عن حلول لأزمة البلديه في بلدة المزرعة الشرقيه-محافظة رام الله -فلسطين.
وبدأنا الحديث عن الصفة الملازمه لأهالي البلد في قضية البلديه وهي الصمت حيال الأزمه التى تعصف فيها،ولم يجري حتى الأن البحث في سبل الخروج منها سواء من قبل الأهالي او من قبل المتعلمين الذين ساهم البعض منهم في تشكيل القوائم العائليه التى بدورها اعادتنا الى عشرينات وثلاثينات القرن الماضي،وبالتأكيد كان لقانون الإنتخابات دور في عودتنا الى قوائم العائلات بعد فشل التنظيمات في الوصول الى قائمه موحده لخوض الإنتخابات او حتى الى قوائم ليست حمائليه،وكون القانون يفرض على الناس خوضها بقوائم وليس بالترشيح الفردي لأي شخص يرى في نفسه الكفاءة جاءت القوائم من غير رغبة من احد من الناس،انما شكلت القوائم العائليه مشكلة كبيرة امام الناس وامام العائلات ففي المزرعة الشرقية هناك ثلاث قوائم تمثل ثلاث عائلات من اصل خمسة عائلات والعائلتين الأخرتين استنكفتا عن المشاركه كونها تشعر بالظلم من جهة،وعدم طيبة نية البعض تجاههم،ولذلك امتنعوا عن المشاركه،ويشكل هذا الموقف ازمة في العلاقات بين الناس وبين العائلات ويعكس نفسه على وضع البلديه في المستقبل كون المغتربين يشكلون عصب الحياة الماليه للبلديه وتشكل لديهم موقف التوقف عن دعم البلديه فيما اذا بقيت الأمور على الوضع الحالي،فإشتداد ازمة البلديه تعني اشتداد ازمتها الماليه وتعني توقفها عن اداء دورها في مختلف المجالات،ولذلك المطلوب وضع حل لأزمة البلديه في بلدة المزرعة الشرقيه حتى تبقى الأمور سائره في الطريق الصحيح،اذ يكمن الحل في اولا سحب القوائم من لجنة الإنتخابات المركزيه واعتماد اسلوب نختلف فيه مع قانون القوائم بإجراء انتخابات على اساس الترشيح الفردي بعيدا عن سلطة القانون،كون ان مصلحة بلدتنا تكمن في حل يلعب دورا في تمتين اواصر علاقات الناس بعضهم مع بعض ودعم البلديه حتى تقوم بواجباتها على اكمل وجه،بعد تشكيل لجنة تحضيريه للإنتخابات تحت اشرافها ومسؤوليتها تجري الإنتخابات لنكسب رضى العائلات من جهة ورضى القوى السياسيه من جهة اخرى،لزحزحة حالة الجمود في علاقاتها ودورها ومكانتها،مما يتطلب نهوض المغتربين اولا بدور ريادي للمساهمة في الوصول الى حل،وكذلك على المتعلمين ان يقوموا بدورهم المنوط بهم كونهم اداة تغير هكذا يفترض الواجب ان يكونوا وليس ادوات تأخير،فمن يقرع الجرس المغتربون ام المتعلمون ام كلاهما معا.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,892,029,324
- انقظوا وحدة اهالي المزرعة الشرقيه من الفرقة والتفتت
- جريمه كبرى خوض انتخابات البلديات بقوائم عائليه
- نحو انتخابات بلديه تعيد للبلديات هيبتها ومكانتها ودورها
- ما الغرض من تجويع شعبنا في غزه
- ماذا وراء استمرار الحرب على غزه
- واحد وخمسون عاما على الإحتلال والخطر يداهمنا ويداهم قضيتنا
- لماذا علينا كمسلمين الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره
- لم يكن العرب يوما مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادله
- تعتبر فلسطين احد مصادر الهجره
- النساء هن الأقدر على إدارة المؤسسات التعليميه
- قمة الكذب والنفاق المنعقده في الدمام بالسعوديه
- في ظل غياب اي دور للقوى السياسيه الوطنيه العربيه يشتد الهجوم ...
- تبدلات طرأت على القيم الإجتماعيه في فلسطين
- في يوم الأرض قوانا السياسيه ليست جاده مواجهة الإحتلال
- لمصلحة من عقد المجلس الوطني الفلسطيني في ظل اعمق الأزمات الد ...
- عندما تؤمن الأحزاب السياسيه بشعاراتها تنتزع المرأه حقوقها ( ...
- المرأه الفلسطينيه وضعها ومكانتها
- مسؤولية من حماية الشباب من الإنحراف في بلادنا
- تنامي الفاشيه في إسرائيل لن تطول شعبنا وحده بل ستطول الشعب ا ...
- تنظيماتنا السياسيه غير وحدويه وليست مستعده لمواجهة التحديات


المزيد.....




- أطعمة ومشروبات تساعدك على تحسين نومك..ما هي؟
- بعد اختيارها لمنصب نائب الرئيس بحملة بايدن.. كل ما يجب أن تع ...
- باستخدام البالونات الملونة.. رجل يحلق مئات الكيلومترات في ال ...
- قطار صيني ينطلق إلى أوروبا بمواد لمكافحة كورونا
- مركز أبحاث أمريكي: السيول تهدد موقع مفاعل نووي بكوريا الشمال ...
- الصين تطرح في روسيا إحدى أكثر سياراتها تميزا
- شاهد: ماعز يغامر على لوح التجذيف في ولاية آيداهو الأميركية ...
- فيديو: الجيش الأمريكي يتهم إيران بالاستيلاء على ناقلة نفط قر ...
- فيديو: الجيش الأمريكي يتهم إيران بالاستيلاء على ناقلة نفط قر ...
- نائب يدعو الحكومة إلى تحرك عاجل لفرض هيبتها على 3 سيطرات أمن ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة العاشرة والأخيرة ... / غازي الصوراني
- إميل توما والحل الديمقراطي للقضية الفلسطينية 1944-1947 (2-3) / ماهر الشريف
- تسعون عاماً على هبة البراق / ماهر الشريف
- المياه والموارد المائية في قطاع غزة / غازي الصوراني
- ما طبيعة مأزق إسرائيل في ضوء نتائج الانتخابات التشريعية؟ / ماهر الشريف
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة التاسعة : القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة السابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - محمود الشيخ - اقصر الطرق للخروج من ازمة البلديه في المزرعة الشرقية