أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - نايف عبوش - الفضاء المعلوماتي.. وتسطيح الثقافة الأفقية














المزيد.....

الفضاء المعلوماتي.. وتسطيح الثقافة الأفقية


نايف عبوش
الحوار المتمدن-العدد: 5907 - 2018 / 6 / 18 - 13:48
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


الفضاء المعلوماتي.. وتسطيح الثقافة الأفقية

نايف عبوش

حتى منتصف سبعينات القرن الماضي نزولا.. كانت الثقافة عمودية.. والمعرفة متمركزة..والتثقيف ممنهج في الغالب الأعم، ويجري بموجب معايير صارمة مهنية، وعالية الجودة.

فقد كانت المعرفة، كماهو معروف، تحتكرها نخبة من رجال الدين.. والأكاديميين، بشكل خاص.. وقليل من المثقفين المتميزين بالجهد الذاتي..

وما أن حلت ثورة الإنترنت والمعلوماتية.. المفتوحة في كل الاتجاهات بلا قيود.. وشاع استخدام الشبكة العنكبوتية في كل المجالات الاقتصادية، والتجارية، والعلمية،والتكنولوجية، حتى شاعت الثقافة الأفقية بين الجمهور.. وكادت تتهاوى ثقافة النخب، والاختصاص..بعد ان أتيحت المعلومة، أمام الجميع دون تمييز، وصار مجال التعاطي معها متاحاً دون معايير تحكم تحكمه، وبات بمستطاع الكل الإطلاع على المعلومة، في لحظة تحميلها على مواقع التواصل الاجتماعي، وتداولها بسرعة البرق..

ومع كل الإيجابيات التي افرزتها ثورة الإتصال والمعلوماتية، على نمط التثقيف.. إلا أنها بإتاحة الفرصة لنمط التثقيف الأفقي أمام المستخدمين دون استثناء .. أطاحت بثقافة النخب.. وأشاعت نمط الثقافة الأفقية بين الناس عموماً.. وجمهور المستخدمين خصوصا.. الأمر الذي أدى إلى تسطيح الثقافة.. وهيمنة العمومية في الكتابة.. حتى ان الكثير بات يطلق على نفسه لقب الأديب، والكاتب، والمفكر، وما شاء غيرها من الألقاب، التي كانت سابقاً حكراً على النخب، وذوي الاختصاص.. بعد أن أصبح الكثير يهتم بالكتابة.. وإعادة الإنتاج، سواء بابداعه الذاتي، أو باستخدام تقنية النسخ واللصق.. دون ان يكلف نفسه مشقة البحث العمودي.. والقراءة المكثفة.. كما كان الحال عليه من قبل.. لتجد نفسك أمام الكثير من النصوص الباهتة، والنتاجات الركيكة.. لغة ومبنى.

وهكذا أصبحت ساحة الفضاء المعلوماتي تعج بمنشورات هابطة، لغة ومضمونا، وتفسد الذوق الأدبي العام، في ذات الوقت الذي تطالعك فيه منشورات رصينة، ومفيدة، وترتقي بالحس الأدبي والوعي الثقافي إلى آفاق رحبة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,844,764,895
- تجليات افول نجم الهيمنة الأمريكية
- ظاهرة الحنين إلى الماضي نوستالجيا حقاً.. أم حس مرهف
- عصرنة لا تتنكر للتراث
- استذكارات من أيام الطفولة
- انثيالات من ذاكرة الماضي
- العرب.. وقرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس
- العصرنة.. تقليد أعمى لمعطياتها أم تكيف هادف مع إيجابياتها
- قلق الامتحانات المدرسية
- عصرنة صاخبة
- السفرات المدرسية أيام زمان
- عيد العمال العالمي.. ونضال العمال من أجل تكافؤ فرص أفضل
- الأديب الدكتور حسين اليوسف الزويد.. ومناقبية الولع بالتراث
- ترادف الأجيال.. بين تحديات الانفصام وضرورات التواصل
- ربيع جديب
- في ذكرى تأسيسها.. جامعة الموصل صرح عتيد من صروح العلم
- سلبيات الاستخدام المفرط للإنترنت
- الشاعرية الإبداعية.. من الصعاليك إلى الهايكو
- مجبل الوكاع.. شخصية لن تتكرر
- في اليوم العالمي للمرأة
- وللصعاليك حكاياتهم


المزيد.....




- بينالا بات قضية دولة.. ماكرون يلتزم الصمت ووزير الداخلية يمث ...
- إيران تحجب ألف قناة على تيليغرام
- الأمن العراقي يحبط مخططات إرهابية في بغداد
- ملعقة صغيرة من السكر تعزز ذاكرة ومزاج كبار السن
- السيسي يكشف عن إحباط 21 ألف شائعة
- لا اختباء على إنستغرام بعد اليوم!
- كيف يدبر المصريون حياتهم في ظل ارتفاع الأسعار؟
- أوزيل يدافع عن صورته مع أردوغان
- ألمانيا تعلن استعدادها لاستقبال أعضاء من -الخوذ البيضاء-
- بالفيديو... مغامرة فرنسية تدهش سكان باريس بعرض مثير


المزيد.....

- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع
- فكر اليسار و عولمة راس المال / دكتور شريف حتاتة
- ما هي العولمة؟ / ميك بروكس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - نايف عبوش - الفضاء المعلوماتي.. وتسطيح الثقافة الأفقية