أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - قصاصات سيلوسية24: الزي الموحّد واللون الخاكي














المزيد.....

قصاصات سيلوسية24: الزي الموحّد واللون الخاكي


سيلوس العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 5898 - 2018 / 6 / 9 - 17:11
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


التعرف على العدو في ساحة المعركة أمر ضروري، لذلك تلجأ جيوش دول العالم الى اختيار زيّ أو أزياء موحدة لتكون الملابس محددة بألوان موحدة، إضافة الى اختيار بعض العلامات والرموز لجنودها ، لتسهيل التعرف على أفراد القوات المسلحة على رفاقهم وتمييزهم عن أفراد وجنود العدو، وبالخصوص في القوات البرية بأنواعها المختلفة.
ولكن الأمر أعلاه لم يكن من السهل دائمًا، وببساطة لم تكن هناك أزياء موحدة للقوات العسكرية دائمًا. لأنه في العصور القديمة والعصور الوسطى، الجنود في الحقيقة لم يكونوا يرتدون الأزياء الموحّدة والمتطابقة، لا في اللون ولا في شكل الزيّ وهيئته. بالرغم من عدم الدقة ومن المبالغة غير المتوافقة مع تاريخ أزياء الجيوش عبر العصور، التي تم تصويرها في الكثير من الأفلام السينمائية ذات العلاقة بتلك العصور، من ارتداء الجنود لأزياء موحدة. في الحقيقة إن الأمر لم يكن تمامًا هكذا.
علينا أن ننتظر المبادرة المتواضعة الأولى في هذا المجال، التي كانت في النصف الثاني من القرن الخامس عشر الميلادي، حين قام دوق برجونيا الفرنسي كارلو أو شارل (ولد في 1433 ومات في 1477) الملقب بالمرعب ـ أو المخيف ـ باصدار أمرٍ لتمييز جنوده عن جنود أعدائه وذلك باعطاء ألوان خاصة ورموزٍ لهم، فخصّص للمشاة حزامًا أزرق وأبيض، ولفرق الفرسان (الخيالة) صليب القديس اندريا أحمر اللون. ولم يصل الى فكرة ارتداء لباس بزي موحّد.
بالرغم من أن العملية تم اقتصارها لفترة قصيرة، ولم تصل الى فكرة ملابس بزيّ موحد ولونٍ واحد، لكنها تعتبر بشكلٍ من الأشكال بداية أخذت وقتًا في تطورها وضبطها.
تلا ذلك، في أوائل القرن السادس عشر حين أخذت العملية شكلاً أوسع، فبدأ استخدام بعض الرموز الأخرى التمييزية، فاستخدموا الأشرطة بلون محدد، أحزمة مميزة، وضع ريشة على القبعة، بشكلٍ موحد وبلون خاص لكلّ فرقة ولكلّ جيش. فلجنود الامبراطورية من أصلٍ نمساوي أو اسباني تم اختيار اللون الأحمر، للسويديين اللون الأصفر، للفرنسيين اللون الأزرق، وللهولنديين اللون البرتقالي.
ومن بعد ذلك، وبشكل عمليَ أكبر، وكانت المرة الأولى في استخدام الزي العسكري الموحّد بشكل منظبط وتام التنظيم، من قبل أفراد الجيش، حيث تم تنظيمه من قبل اوليفير كرومويل خلال الحرب الأهلية الانكليزية (1642 ـ 1651).
لكن استخدام الخاكي كلونٍ للزي العسكري الموحّد لم يتم التعرف عليه الا بعد ذلك بمرور قرنين من الزمان.

لون الخاكي (الكاكي باللغة الإنجليزية) الذي أصبح اللون النموذجي للزي العسكري الصيفي في العديد من القوات المسلحة في العالم

يأتي الاسم خاكي من كلمة الكاكي الفارسية، التي تعني الغبار أو الأرض، وأخذ لون النسيج اسمه منها. وتم أخذ
هذا الأسم ليصبح اسم أول زي موحد ـ عسكري ـ في التاريخ

أول استخدام للخاكي
كانت أولى القوات التي ارتدت الزي الخاكي هي مجموعة الأفراد من القوة الهندية التي كانت تخدم الجيش البريطاني، وربما تكون تحديدًا الفرقة الهندية التي كانت تقوم بمهمة المرشدين للبريطانيين، الذين خدموا في عام 1846 م على حدود البنجاب

حدث الاستخدام الرسمي للزي الخاكي خلال الحملة البريطانية على الحبشة في الفترة ما بين 1867-1868 ، عندما ارتدت القوات البريطانية بقيادة السير روبرت نابير، من الهند، الزي الخاكي
من الجدير ذكر واقعة لطيفة حدثت قبل حملة الحبشة، وتحديدًا خلال "التمرد الهندي الكبير" في الفترة من 1857 إلى 1958، حين قام البريطانيون بصبغ زيهم الذي كان باللون الأبيض في أوانٍ كبيرة مليئة بالشاي ليجعلوا أنفسهم أقل وضوحًا للقناصة الهنود ـ الأعداء
وبما أن النجاح كان فوريًا وقويًا بالفعل خلال حملة الحبشة، فمنذ ذلك الحين بدأت غالبية القوات التابعة للمستعمرات البريطانية في القرن التاسع عشر ترتدي الزي الخاكي
وانتقل التقليد الخاكي هذا تدريجيا الى جيوش أخرى
المرجع : قصص فضولية من التاريخ، ماركو لوكيتتي ، 2014

والى القصاصة السيلوسية التالية : تحية وسلام





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,276,557,682
- وليد المعلم : لا يزال اسمي ترنتي
- بشار الأسد ونظام الملالي : وافق شنٌ طبقة
- قصاصات سيلوسية 23: الماسوريين ونصّ البيبليا
- قصاصات سيلوسية 22 : ألا يستحق من اكتشف الله أكبر جائزة في ال ...
- ايران : هل هي بداية النهاية للمشروع الفارسي الاستعماري؟
- هل تحوّل قرارات ترمب قادة الاتحاد الأوربي الى حمقى ؟
- قصاصات سيلوسية 21 : من المظلة الى الشمسية والمطرية
- قصاصات سيلوسية 20 : ربطة العنق لماذا يمنعها آيات الله الاير ...
- قصاصات سيلوسية 19 : يسوع الأسد
- قصاصات سيلوسية 18 : جنون هتلر بالشوكولاته وبسيقان النساء
- قصاصات سيلوسية 17 : أبّا وبابا روما بين الانجيل والفاتيكان
- قصاصات سيلوسية 16 : من الملكية الخاصة الى الاشتراكية
- محمد جواد ظريف يعترف باستخدام الكيمياوي ضد الشعب السوري
- قصاصات سيلوسية 15 : تاريخ تسميات الكتب المقدسة اليهودية
- قصاصات سيلوسية 14 : إشارات مسيّانية من عهد الآباء والأنبياء
- قصاصات سيلوسية 13 من ايران الشيعية : اليهودي النجس ينجّس مي ...
- قصاصات سيلوسية 12 : ظاهرة المسيّا
- كيف تحوّل بوذا الزاهد الى بدينٍ بكرشٍ ضخم
- هتلر يخترع الامرأة الدمية لممارسة الجنس
- مصير قضيب الامبراطور نابليون


المزيد.....




- ببحيرات الحب بدبي..عرائس -يتمايلن- على وقع مناسبة رومانسية
- الجزائر: ماذا لو انسحب بوتفليقة؟
- العراق: وفاة 54 شخصا على الأقل بعد غرق عبارة في نهر دجلة بال ...
- العراق: عشرات القتلى إثر غرق عبارة في نهر دجلة
- السودان.. البشير يعين أحمد محمد هارون والصادق الهادي المهدي ...
- مباحثات روسية مصرية بشأن التقنية الرقمية
- اكتشاف شبكة تصوير فيديوهات جنسية لنزلاء الفنادق في كوريا الج ...
- شاهد: مشاهد ساحرة لنيران "نوروز" أكراد العراق
- أردوغان يحاول تدارك -تصريحاته المتهورة-
- اكتشاف شبكة تصوير فيديوهات جنسية لنزلاء الفنادق في كوريا الج ...


المزيد.....

- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته
- اللسانيات التوليدية من النموذج ما قبل المعيار إلى البرنامج ا ... / مصطفى غلفان
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- كلمات في الدين والدولة / بير رستم
- خطاب السيرة الشعبية: صراع الأجناس والمناهج / محمد حسن عبد الحافظ
- النحو الحق - النحو على قواعد جديدة / محمد علي رستناوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - قصاصات سيلوسية24: الزي الموحّد واللون الخاكي