أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منير الكلداني - لا تأت يا ربيع # 5














المزيد.....

لا تأت يا ربيع # 5


منير الكلداني

الحوار المتمدن-العدد: 5842 - 2018 / 4 / 11 - 01:13
المحور: الادب والفن
    



(( رجفة تأخذني حيث احتضر بين سماء طيوفك القاحلة ))
يكاد الغضب ان يتلاعب بي ، وقد أصبحت العدو الأول لفريق رعد ، لم اعد اطيق صياحهم ، كانوا يهربون عندما يرووني وكان الهارب الأول (( ربيع )) ، وها هو المكان يخلو من كل شيء سواي واصوات الفجور ، زقاق (( عاهر )) ، عاهرون وعاهرات لا فرق ، وبذكره جاء من يسمى (( الخلوق )) ، كم اكرهه ، نزل من سيارته ، يغسلها كل يوم في مثل هذا الوقت من عصر النهار ، لا اعرف ما هي المعجزة التي اعطته الصبر على زوجته البائسة ، كيف يعيش معها محتفظا برغبته في دماغه
** كيف حال زوجتك أيها البائس ؟
ابتسم كعادته ، يا لوقاحته ، كل نهاره مبتسم ، لم يقدر الغضب الذي احمله تجاهه
** تفضل ماذا تريد ، لا بد ان فضولك يأتي بك ....
تحركت يداي بلا شعور ، اوردتي تكاد تخرج من الحنق
** (( متماسكا )) : اعلم انك لا تكذب ابدا وهناك شيء يشغلني كثيرا ...
تأمل في سحنتي قليلا وأومأ برأسه
** (( أكملت )) هل رهف تواعد الشيخ الوسيم ؟
لمحته يمسح دمعة نزلت على خده .... اغضبني جدا
** لم تبك يا رجل ، هل ماتت زوجتك !!!
لم يرد ، بل اكتفى بنظرة نحو البيت المهجور
** ما بك ؟ لقد اخفتني ... تكلم لقد بدات اغضب !!!
بكل هدوء دخل الى بيته ، وقفت كجثة في المكان ، واذا بعد هنيهة ، يخرج مع زوجته ، بهية ، انيقة ، محمرة شفتاها ، وفي خدها أثر (( ما ))
نطقت فكان صوتها جرسا ، يا للعجب ، كيف تغيرت هذه المراة القبيحة الى ملكة للزقاق ، هل كان يخدعنا هذا الخلوق ، هل كان بيته محلا للدعارة
** تفضل ماذا تريد من زوجي ؟
بين دهشتي والمفاجاة تلعثمت قليلا والتفت اليه
** لماذا تتعبها وكيف تريدها ان تجاوب على سؤالي (( علا صوتي )) هل هي سائقة ام انت ؟
أشر بسبابته اليها
** (( متطايرا من الجنون )) كيف لها ان تعرف أيها الديوث ان رهف تلتقي بالمتعجرف الجديد .... (( باعلى صوتي )) كيف ؟؟؟
لم يجب بل أعاد نفس حركته
اقتربت زوجته ناحيتي ، مدت يدها البيضاء نحو وجنتي وبهدوء قالت :
** تمهل يا بني ؟؟؟
يا للوقاحة ، يبتسم الخلوق ، يمد يده الى وجنتها قائلا
** تمهلي يا نور حياتي
زقاق ارعن لا يأوي الا المجانين ، مللت من كل شيء ، منهم وحيطانهم
** (( قالت )) نعم اعلم ماذا تفعل رهف مع الشيخ الوسيم
ابتهجت اساريري وهدات ثورة غضبي ، يا له من حمل ثقيل عشت معه طيلة هذه الأيام
** من اخبرك وانت مريضة ؟
فأشارت باصبعها نحو البيت المهجور ، جن جنوني
** هل تضحكين علي ايتها المقرفة !!!
شاهدتها وهي تمسح دمعة سقطت على وجنتها والتفتت الى البيت المهجور
** (( قالت )) لقد اتاني ليلة الامس عندما كان الخلوق غائبا عني !!!
صفقت بيدي وضحكت مستهزا
** ما اروعك ان اسمع هذه الأشياء في العلن ....
مدعي الشرف ، ويحهم ، هم من اعانوا هذا الشيخ المتعجرف على الاختفاء مني ، كيف راوه ، كيف تحدثوا اليه ، لم هم وانا لا
سقطت على ركبتي حيث خانتني رئتاي على التنفس ، سعلت بشدة محاولا ان اشم رائحة الحياة ، نزلت من عيني دمعة ، حاولت مسحها بيدي ، حانت مني التفاتة ، نحو البيت المهجور ، شاهدت (( رهف )) وهي تخرج من البيت المهجور تلوح على محياها بسمة عريضة ووجه يشق النهار بنوره ، تومئ بيدها محيية إياه ، بينما كانت تبتعد رويدا رويدا عن الباب
** هل اختنقت ؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,350,249
- ضوء نقدي (( انت = انا )) الاديبة المغربية : (( زكية محمد ))
- حوارية الهمس مع الشاعرة السورية ملاك العوام # 1
- لا تأتِ يا ربيع # 4
- ضوء نقدي (( عناق الارواح )) الشاعرة السورية : (( ليلى غبرا ) ...
- لا تأتِ يا ربيع # 3
- ضوء نقدي : (( كرامة سيدة )) - الشاعرة الفلسطينية (( سحر العل ...
- لا تأتِ يا ربيع # 2
- ضوء نقدي (( اوراق مسافرة - الورقة الاولى )) الشاعرة الجزائري ...
- ضوء نقدي (( عبثا اصوغ الكلمات )) - الشاعرة السورية ملاك العو ...
- لا تأتي يا ربيع # 1
- المنظورات الثلاث
- الازمة النقدية بين النقد والناقد - 3
- الازمة النقدية بين النقد والناقد - 2
- الازمة النقدية بين النقد والناقد 1
- المذهب الامثل يعود ادبيا
- تكوين النص وأثره على المتلقي
- المنهج الوسطي بين القديم والجديد
- لغة النص الام
- ازدواجية المعيار عند المتلقي
- الشكل والمضمون وجه واحد ام وجهان


المزيد.....




- بنشعبون أمام البرلمان لتقديم حصيلة تنفيذ قانون المالية
- بعد أزمة الملاحة البحرية في الخليج.. بوريطة يكشف موقف المملك ...
- كودار يقاضي بنشماس ويطعن في قرار طرده من البام
- كواليس: جليل القيسي وتواضع الفنان!
- كاريكاتير العدد 4476
- ميكائيل عكار -بيكاسو الصغير- الذي أذهل الوسط الفني في ألماني ...
- شاهد.. بعد هوس فيس آب.. تطبيق جديد يرسم صورتك بريشة كبار الف ...
- الوداد يتعاقد مع مدافع الكوكب المراكشي
- الكتابة عن الحب والجنس.. هل كان الفقهاء أكثر حرية من الأدباء ...
- 5 أفلام حطمت مبيعات شبابيك التذاكر


المزيد.....

- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منير الكلداني - لا تأت يا ربيع # 5