أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - بقعة ضوء على حادثة اطلاق النار في ثانوية جلجولية..!!














المزيد.....

بقعة ضوء على حادثة اطلاق النار في ثانوية جلجولية..!!


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 5783 - 2018 / 2 / 10 - 15:30
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا يختلف اثنان على أن حادثة اقتحام قيام ملثم باقتحام مدرسة جلجولية الثانوية في المثلث الجنوبي، واطلاق النار على أحد الطلاب، فاق كل تصور، وتجاوز كل الخطوط الحمراء، ويمثل انتهاكًا صارخًا لصرح تعليمي له حرمته كالمساجد ودور العبادة، وأقل ما يقال عنه انه عمل همجي وتصرف بربري، بعيد كل البعد عن أصالة وأخلاق مجتمعنا، الذي لم يعرف في الماضي أعمالًا اجرامية وشيطانية كهذا العمل.
وهذا الحدث ان دل على شيء، فيدل على فداحة التدهور الحاصل واستفحال ظاهرة العنف في الوسط العربي، ومن قام بهذه الفعلة الدنيئة هو مجرم بالدرجة الأولى، ولا يمت للانسانية بصلة، وليس لديه أي ذرة من الأخلاق.
وباعتقادي ان الشرطة هي التي تتحمل تبعات هذا الحادث والمسؤولية عنه، وكل أعمال العنف والاجرام، لانها الجهة المخولة بمحاربة وكبح واجتثاث العنف، والمسؤولة عن أمن وسلامة المواطنين، وذلك بجمع جميع الأسلحة المرخصة وغير المرخصة، وملاحقة المجرمين ومطلقي الرصاص وتقديمهم المحاكمات وتنفيذ أشد العقوبات بحقهم.
فهذا الحادث ليس الأول من نوعه، ففي العام٢٠١٤قتل مدير مدرسة عمال الثانوية في الطيبة بمكتبه، ولكن للأسف ان الشرطة لم تفعل شيئًا، والمجرم ما زال حراً طليقًا.
ولا ريب أن الحادثة دبت الرعب الشديد في نفوس الطلاب وأثر على نفسياتهم ما حدا بالكثير منهم التعيب عن الدوام المدرسي، وعليه فانه من الضروري جلب مجموعة من الأخصائيين النفسيين الى المدرسة والتحدث مع الطلاب للتخفيف والتقليل من الآثار النفسية السلبية والتورات التي احدثها، وعلى السلطات المحلية تفعيل شركات حراسة لحماية مدارسنا، وعلى الشرطة ان تكف عن التقاعس في دورها ومكافحة العنف وفوضى السلاح.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,952,058
- كارثة انسانية تهدد قطاع غزة..!!
- لتتوقف حملة التحريض على النائب د.يوسف جباربن
- أيتها المتوهجة بحضورك
- في ذكرى وفاته ال41 رأيي في شعر راشد حسين
- بلغ السيل الزبى..من يوقف هذا العنف المستشري في مجتمعنا..؟!
- استهداف المساجد
- البديل الديمقراطي العراقي
- من حدائق العشق
- رأي في سلوك ومواقف القائمة المشتركة
- الحرف يليق بك
- الزجل اللبناني يودع أميره زغلول الدامور
- بدء فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب تحت شعار-القوى الناعم ...
- استهداف الاونروا والمخيم..!!
- صدقت يا هيكل-نعيش العصر الامريكي-..!
- الى جنات الخلد يا أبا خالد
- قراءة في الحالة السياسية الراهنة
- اوري افنيري وعهد التميمي وجان دارك
- نحو الانتخابات البرلمانية العراقية..!
- عهد التميمي تشعل الجدل، مجددًا، في الشارع السياسي الاسرائيلي
- هوامش على زيارة نائب الرئيس الامريكي للمنطقة..!!


المزيد.....




- قرية المسلمين في مدينة الخطيئة.. إمام يؤسس بيت النور بلاس في ...
- ضريبة الوات ساب تفجر بركان الغضب اللبناني
- مصر تدين الهجوم الإرهابي على مسجد في أفغانستان
- أردوغان: -نبع السلام- ستتواصل بحزم إذا لم تلتزم واشنطن بوعود ...
- ميدفيدف: روسيا سترد سياسيا و-بالمعنى العسكري-على مساعي النات ...
- البحرين تدعو مواطنيها في لبنان إلى المغادرة فورا
- سوريا.. كواليس اتفاق تعليق -نبع السلام-
- تطاير رجلين تحت تأثير محرك مقاتلة -سو 27-
- كوبا تدين عقوبات واشنطن الجديدة وتصفها بأنها -مظهر عجز-
- نواب فرنسيون يدعون لبذل جهود من أجل تعليق عضوية تركيا في الن ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر فريد حسن - بقعة ضوء على حادثة اطلاق النار في ثانوية جلجولية..!!