أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رائد عمر العيدروسي - الجعفري والجعفري : قواسم وتضادات حيوية .!














المزيد.....

الجعفري والجعفري : قواسم وتضادات حيوية .!


رائد عمر العيدروسي
الحوار المتمدن-العدد: 5726 - 2017 / 12 / 13 - 23:01
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الجعفري والجعفري: قواسم وتضادّات حيويّة !
رائد عمر العيدروسي
الأوّل هو بشّار الجعفري – مندوب سوريا في الأمم المتحدة , والثاني هو ابراهيم الجعفري – وزير الخارجية , كلاهما ينتميان الى المذهب الجعفري , والأول لقبه الجعفري فعلياً , أمّا الثاني فأنه متمسّك بلقبه الحركي اثناء المعارضة " الجعفري " بينما لقبه " الأشيقر " , ومن غير المعروف لماذا وكأنه يتحرّج من استخدامه .وزير الخارجية العراقي من مواليد كربلاء وتخرّج من كلية الطب في الموصل , وهو طبيب عمومي وغير متخصص , وتخلى عن مهنته حين هرب من العراق عام 1980 الى سوريا ومنها الى ايران وثم الى بريطانيا حيث حصّل على الجنسية البريطانية وانهمك بأعمال الحملدارية . وبرغم بقائه في لندن لنحو لنحو 20 سنة , فأنه لا يجيد اللغة الأنكليزية ! , ويستعين بالمترجمين حين لقائه بأي وفد اجنبي . أمّا الثاني فيمتلك ثلاثة شهادات ماجستير , ويتحدث بشار الجعفري النكليزية والفرنسية والفارسية , ويتكلم بلباقة دبلوماسية في الفصحى , وشتّانَ بين الثرى والثريّا .!
ويبدو أنّ الجعفري العراقي يعاني سيكولوجياً من نقص في المعرفة والثقافة مّما لا يستطيع تعويضه او ملء هذا الفراغ الفكري لديه , ولذلك نجده غالباً ما يستخدم تعابير ومفردات واصطلاحات غريبة اقرب ما تكون للسخرية , كما لتعزيز هذا الفراغ المفترض فأنه فور تسنّمه او تسليمه منصب وزير الخارجية فقد سارع الى ملء الجدران الأربعة لمكتبه الفاره بمئات او آلاف الأعداد من الكتب المصفوفة من مستوى الأرض والى سقف المكتب .! وبطريقة تخلو منها المكتبات او محلات بيع الكتب , ولا احد يعرف اسماء وعناوين اكداس هذه الكتب .! ويبدو ايضاً أنّ السيد الأشيقر يحاول الأيحاء للزائرين ومشاهدي التلفزيون بأنه مطّلع على كافة تلك الكتب المصفوفة على الرفوف .!
والى ذلك , ومن خلال هذا الأضطراب النفسي والفكري فقد ترددت اخبارٌ مؤخراً وخصوصاً المعلومات التي كشفها وفضحها السيد موفق الربيعي – مستشار الأمن الوطني السابق والنائب في البرلمان , بأنّ وزير الخارجية العراقي كان يعتاش على المعونة الشهرية من الرعاية الأجتماعية حينما كان مقيماً في لندن وأنّ الحكومة البريطانية كانت تدفع له ايجار مسكنه , لكنه " الأشيقر " يملك الآن عقاراً في لندن اشتراه بمبلغ مليون واربعمائة الف باوند استرليني في سنة 2011 , ويُقيّم هذا العقار حالياً بأربعة ملايين باوند اي ما يعادل 65 مليون دولار .! , بينما لم تسجّل قوى المعارضة السورية اية شائبة ماليّة على بشار الجعفري ونزاهته , وهو يمثل واجهة ناصعة للدبلوماسية السورية , وقد ارتقى الى مناصب عديدة في السلك الدبلوماسي السوري وعمل في العديد من السفارات والمنظمات .
ويُشار أنّ الوزير العراقي لم يملأ استمارة الذمة المالية منذ عام 2003 ولغاية الآن .! , فهل يرتبط ذلك بمفهوم حملة مكافحة الفاسدين التي يشنها العبادي .!
وحقّاً من غير المفهوم لماذا الإصرار على ابقاء هذا الوزير في حقيبة الخارجية وما يسببه لتشويه سمعة العراق , وقد ملأ الوزارة وكوادرها بأغلبية كتلته الحزبية , كما من غير المعلوم لماذا لا يجري نقله الى وزارةٍ مغمورة اذا ما كان لابدّ من ذلك ! ولماذا ايضاً لا تجري محاسبته عن هذه الأموال التي جعلته من اثرياء لندن .!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- شخابيط سياسية .!
- ما المطلوب بعد تصفية داعش .!
- ردودُ افعالٍ عن سفارة .S الى القدس قد تضرّنا .!
- مفارقات متفرقة لنقل سفارة .S للقدس .!
- نواب رئيس الجمهورية .. ملابسات واتهامات .!
- في : مخلفات وإعاقات الشوارع .!
- اسئلة مجردة في الوضع العراقي .!
- نحن وخفر السواحل .!
- حقاً نحن في أم المعارك .!
- بين الفعل و ردّ الفعل في حملة العبادي .!
- اشياء في الإعلام .!
- برزانياً : رفضٌ وقبولٌ بقرار المحكمة الإتحادية .!
- نِقاطٌ بلا احرفٍ .!!
- حديثٌ مونولوجي .!
- هجمات اعلامية سعودية - لبنانية .!
- للمسخرةِ اشكال وأرناك ( حول الحزب الأسلامي العراقي ) !
- الزلزال السياسي .!
- لا حرب مقبلة على المنطقة .!
- هل من مساعدة لمساعدة السعودية .!
- احتجاز الحريري .. من زاويةٍ اخرى .!


المزيد.....




- هجوم مسلح على فندق بالعاصمة الأفغانية وأنباء عن سقوط ضحايا
- التغييرُ هو الخيارُ الوحيد المجدي في السودان: جرد حساب للوضع ...
- بوادر -ووترغيت- جديدة تعصف بالولايات المتحدة
- عمدة موسكو ينشر فيديو لأعمال بناء أعمق محطات مترو العاصمة
- قرار ترامب حول القدس يخيم على جولة بنس في المنطقة
- الشرطة النيجيرية تحرر 4 مخطوفين غربيين
- تنفيذ اتفاقية الخدمات الجوية بين الأردن والصين
- مصر تستعد لمفاجأة وكشف عالمي كبير الشهر القادم
- شكوك حول مشاركة ترامب بمنتدى دافوس
- وصول جرحى القصف التركي إلى مستشفى عفرين


المزيد.....

- روسيا والصراع من أجل الشرعية في سوريا / ميثم الجنابي
- غاندي وسياسات اللا عنف / مانجيه موراديان
- الدروز الفلسطينيون: من سياسة فرق تسد البريطانية إلى سياسة حل ... / عزالدين المناصرة
- كتابات باكونين / ميخائيل باكونين
- المدرسة الثورية التي لم يعرفها الشرق / الحركة الاشتراكية التحررية
- اصل الحكايه / محمود الفرعوني
- حزب العدالة والتنمية من الدلولة الدينية دعويا الى الدلوة الم ... / وديع جعواني
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الصينية؟ / الصوت الشيوعي
- المسار - العدد 11 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- حديث الرفيق لين بياو في التجمع الجماهيري معلنا الثورة الثق ... / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رائد عمر العيدروسي - الجعفري والجعفري : قواسم وتضادات حيوية .!