أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد محمد جوشن - تركيا ايران والكأس المر














المزيد.....

تركيا ايران والكأس المر


خالد محمد جوشن
الحوار المتمدن-العدد: 5651 - 2017 / 9 / 26 - 01:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


للاسف تم استفتاء كردستان فى موعده دون تفكير او ترو ، ودون دراسة لابعاده الخطيرة وكان من المتوقع ان تتفهم قيادات كردستان العراق وعلى رأسهم البرزانى النتائج الوخيمة التى ستترتب عليه وانه سيكون مصير كرستان العراق مثل مصير دولة جنوب السودان وكما اشرنا فى مقال سابق وسيتحول الاقليم الى كيان فاشل
وقد بدأت الاثار تترى ولكن الاخطر لم يحدث بعد ويبدوا ان الجيران المباشرين للعراق ايران وتركيا تحديدا سيتجرعون من الكائس المر الذى اذاقوه قبلا لجارتهم سوريا عبر فتح حدودهم مع الجارة السورية واغراقها بالارهابين وتزويدهم بالمال الوفير واحدث انواع السلاح مما حول الثورة السورية الى حرب طائفية بامتياز
فضلا عن تقسيم سوريا واقعيا الى مناطق نفوذ بين القوى الكبرى وساحة لتجريب تكنولوجيا السلاح من قبل روسيا وامريكا من قازفات قنابل واطلاق للصواريخ عبر الاف الاميال على هذا البلد المنكوب
مما حول سوريا الى اكبر مأساة فى القرن العشرين من حيث الاف القتلى ومئات الالاف من المصابين وملايين المهاجرين وتدمير شبة تام للبنية التحتية للدولة السورية وسط عبث الجيران ايران وتركيا تحديدا وبعض الاقزام الصغار من الدول العربية مثل قطروغيرها
هناك مثل عربى قديم يقول انا بخير مادام جارى بخير
وللاسف يبدوا ان جيران العراق ايران وتركيا تحديدا لم يفهموا هذا المثل او بالاحرى لايريدون الخير ابدا لا لسوريا ولا للعراق هم فقط يسعون الى مصالح دولهم الضيقة
وهكذا سعوا بحزم الى تدمير سوريا وزعزعة الاستقرار فى العراق والتدخل فى شئونه الداخلية عبرتأجيج النزاعات الطائفية ، والدور الان على تأجيج النزاعات العرقية
والاستفتاء الحادث فى فى العراق هو محصلة نهائية لعوامل اضعاف الدولة العراقية ولايعنى ذلك عدم تفهم الامانى القومية للاكراد ولكنها ليست فى وقتها
وكما ان ايران غارقة لاذنيها فى مستنقع العراق واليمن الذى كان سعيدا يوما ما ، فالمطلوب ان تغرق تركيا ايضا الى اذنيها فى مستنقع الانفصال

عموما سبق السيف العزل وستتجرع الجارتان تركيا وايران من الكأس المر قريبا وستنشط نزعات الانفصال فى دولهم وستساندها امريكا وروسيا ليس من اجل عيون الاكراد فهم مخلب قط ولكن الهدف اغراق المنطقة ودولها الاقليمية الكبرى فى فوضى ، ولكنها ابدا لن تكون خلاقة





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,843,530,586
- موجة الغلاء فى مصر تهدد السلام الاجتماعى
- الاشتراكية والارهاب
- أضراب عمال المحلة
- السيى وحزب مؤتمر الشباب
- استقلال كردستان المتوقع واثاره
- السيىسى وولاية اخرى
- الاعتراف سبيل حل المشاكل
- كارثة القطار وفقه الاولويات
- ثورة يوليو والخطأ القاتل
- عشق الكتابة
- مستشفى 5757 مصر دور ناقص
- الفتك بالمجتمع المدنى
- الازهر والكنيسة والحكم فى مصر
- الطعن فى الاديان لايفيد
- ثورة الازهر الاصلاحية
- ارهاب سيناء لابد ان ينتهى
- تذكرة الى جهنم
- كارثة التعليم فى مصر والعالم العربى2
- كارثة التعليم فى مصر والعالم العربى
- الرئيس السيسى وحاجته الى السياسين


المزيد.....




- -كوادريليون- طن من الماس تحت سطح الأرض
- حماس تعلن التوصل إلى اتفاق لإعادة التهدئة مع اسرائيل في غزة ...
- إسرائيل و-حماس- تتفقان على استئناف التهدئة في غزة
- الدرديري: حلايب لن تكون سبباً في التوتر مع مصر
- مقتل شرطيين في جمهورية داغستان الروسية
- البنتاغون يقدم 200 مليون دولار لأوكرانيا
- صحيفة تركية تتحدث عن مساع أنقرة لتولي ملف حلب
- حماس تعلن عودة الهدنة مع إسرائيل بجهود مصرية وأممية
- مقتل 4 فلسطينيين بقصف إسرائيلي في القطاع
- وزارة الصحة العراقية: قتيلان وعشرات الجرحى في مظاهرات الجمعة ...


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد محمد جوشن - تركيا ايران والكأس المر