أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جميل السلحوت - بدون مؤاخذة- لا يوجد قانون يمنع التلاميذ من شراء الكتب














المزيد.....

بدون مؤاخذة- لا يوجد قانون يمنع التلاميذ من شراء الكتب


جميل السلحوت
الحوار المتمدن-العدد: 5649 - 2017 / 9 / 24 - 15:13
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


جميل السلحوت:
بدون مؤاخذة- لا يوجد قانون يمنع التلاميذ من شراء الكتب
حسب معلوماتي المتواضعة لا يوجد قانون فلسطينيّ يمنع التلاميذ من شراء كتاب للأطفال، لكن هناك تعليمات من بعض موظفين مسؤولين في وزارة التربية والتعليم، موجّهة لمدراء المدارس بمنع جباية أيّ مبلغ من التّلاميذ باستثناء رسوم التّسجيل في بداية العام الدّراسي. وبالتّالي فإنّ مدراء ومعلّمي المدارس يتقيّدون بحرفيّة هذه التعليمات، يرفضون جباية ثمن كتاب أو مجلّة بسعر خمسة شواقل، يعني أقلّ من دولار ونصف موجّه للأطفال، أو نفس المبلغ من أجل تغطية سعر تذكرة لعرض مسرحيّة هادفة موجّهة للأطفال، فهل الخطأ الحاصل بهذا الخصوص تتحمّله إدارات المدارس أم الوزارة؟ وما موقف الوزارة من ذلك؟
ونحن هنا نؤكّد أنّه لا يختلف اثنان على ضرورة ضبط العمليّة التّربويّة والتّعليميّة، لكن علينا أيضا أن لا يكون بيننا حجر عثرة يمنع تطوير العمليّة التعليميّة، ومن ضمن التّطوير المنشود تنمية ثقافة المطالعة لدى أبنائنا؛ لتصبح عندهم عادة وسلوكا، ففي الدّول المتحضّرة هناك حصّة أسبوعيّة للمطالعة، تجري متابعتها بدقّة متناهية، تبدأ من الصّفّ الابتدائيّ الثّالث، وتستمرّ حتّى نهاية المرحلة الثّانوية، لتتواصل في الجامعة ضمن "الثّقافة العامّة." ولن نخوض هنا في كيفيّة بناء جيل يحترم الكتاب ويحرص على المطالعة.
فإلزام التّلميذ بشراء كتاب كلّ شهر مثلا، ليطالعه ويجعل منه نواة لمكتبته، فوائده كبيرة جدّا، وإذا ما كان هذا الكتاب أو تلك المجلّة المخصّصة للأطفال تشترى تحت اشراف إدارة المدرسة، ومن الممكن مناقشة ذلك الكتاب مع مؤلّفه، فإنّ ذلك يثري معلومات التّلميذ ويوسّع مداركه، ويشكّل دفعة قويّة للتّلميذ لزيادة قدراته في التّحصيل المدرسيّ، وهذه من ضمن فوائد النّشاطات اللامنهجيّة التي أثبتت جدواها على مستوى العالم جميعه. وعرض المسرحيّات الهادفة الموجّهة للأطفال تدخل ضمن هذا النّطاق أيضا.
ومعروف أنّ الشّكوى عندنا بخصوص قلّة من يطالعون دائمة ومستمرّة، بحيث باتت عمليّة نشر الكتب مشكلة يصعب حلّها، ما لم نعمل على ذلك، فدور النّشر تعاني من قلّة القرّاء وضعف التّسويق، وبعضها تغلق أبوابها افلاسا، والكتّاب لا مردود لهم ممّا يكتبون. ودعونا نتصوّر لو أنّ كلّ مدرسة من مدارسنا ألزمت بشراء نسختين من كلّ كتاب محلّي ناجح والاحتفاظ به في مكتبتها، ولو أنّ بعض المدارس تشرف على طلابها بشراء كتاب محليّ كلّ شهر، ومناقشته مع المعلّم في حصّة المطالعة، أو استضافة كاتبه إذا ما أتيح ذلك لمناقشة الكتاب معه، عندها سيكون مردود ذلك النافع أكثر ممّا نتصوّر. وليت معالي وزير التّربيّة والتّعليم وأركان وزارته ينتبهون لذلك، ويعملون على تنفيذه.
24-9-2017





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بدون مؤاخذة- التهديد بحل السلطة الفلسطينية
- رواية -الصوفي والقصر- والعبرة من التاريخ
- بدون مؤاخذة- ضد الجريمة والتطهير العرقي
- بدون مؤاخذة- الكورد وحق تقرير المصير
- مجموعة -ياسمين- القصصية وعصر السّرعة
- بدون مؤاخذة-الانسان وثقافة الحياة
- القدس في قلوب وعقول عشاقها
- بدون مؤاخذة- الهرولة إلى مزابل التاريخ
- بدون مؤاخذة- الأقصى والفرص الضائعة
- بدون مؤاخذة- الفلسطينيون وجحا وحماره
- تقديم د. خضر محجز لثقافة الهبل
- صدور ثقافة الهبل وتقديس الجهل
- بدون مؤاخذة-ارحمونا من المناكفات
- بدون مؤاخذة- عنجهية القوة خاسرة دائما
- سرديّة اللفتاويّة في ندوة اليوم السابع
- دعسوقة طارق المهلوس في القدس
- بدون مؤاخذة- الأقصى ليس بحاجة لحماية الاسرائيليين
- بدون مؤاخذة- أزمة الأقصى سياسية وليست أمنية
- بدون مؤاخذة- حكومة نتنياهو تشعل الحرب الدينية
- طير بأربعة أجنحة في اليوم السابع


المزيد.....




- الذكاء الثقافي: موهبة خفية تحدد قدرتك على النجاح
- في صحف عربية: هزيمة -الدولة- في الرقة.. نهاية أزمة أم شكل جد ...
- في الغارديان: التسوية السياسية هي الحل لأزمة كردستان
- الأبوريجينيز.. معتقدات وأساطير وثنية حية
- بأمر محمد بن سلمان...القبض على رجل أعمال شهير ومسؤول كبير في ...
- وكالة الأنباء الإيرانية تفتح مكتبا لها في قطر
- وزير خارجية إقليم كردستان: ليس لدينا نية لمحاربة الجيش العرا ...
- بغداد.. عربات طعام متنقلة تستوحي أطباقها من ثقافات العالم
- جدل في موريتانيا بعد حجب خمس قنوات تلفزيونية
- الحكومة العراقية تأمر بانسحاب الجماعات المسلحة من كركوك


المزيد.....

- جودة والاعتماد في الجامعات الليبية الواقع والرهانات 2017م / حسين سالم مرجين
- لدليل الإرشادي لتطبيق الخطط الإستراتيجية والتشغيلية في الج ... / حسين سالم مرجين - مصباح سالم العماري-عادل محمد الشركسي- محمد منصور الزناتي
- ثقافة التلاص: ذ.محمد بوبكري ومنابع سرقاته. / سعيدي المولودي
- دليل تطبيق الجودة والاعتماد في كليات الجامعات الليبية / حسين سالم مرجين
- إصلاح منظومة التعليم الجامعي الحكومي في ليبيا - الواقع والمس ... / حسين سالم مرجين
- كيف نصلح التعليم؟ / عبد الرحمان النوضة
- شيء عن جامعة البحرين / موسى راكان موسى
- University of Bahrain / موسى راكان موسى
- مظاهر التدبير “السيكوسوسيولوجي” لمؤسسة تعليمية / : رشيد عوبدة
- أراء ومقترحات في المهارات الواجب توفرها في الخريج الجامعي وف ... / سفيان منذر صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - جميل السلحوت - بدون مؤاخذة- لا يوجد قانون يمنع التلاميذ من شراء الكتب