أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - مسيرة حسيمة الريف، تسقط كل الأقنعة...















المزيد.....

مسيرة حسيمة الريف، تسقط كل الأقنعة...


محمد الحنفي

الحوار المتمدن-العدد: 5592 - 2017 / 7 / 26 - 03:26
المحور: الادب والفن
    


الإهداء إلى:

§ -كل مناضلي فيدرالية اليسار الديمقراطي الذين تحملوا مشاق السفر من أجل المساهمة في المسيرة الوطنية ليوم 20 يوليوز.
§ -كل من شد الرحال من أجل المساهمة في إنجاح مسيرة 20 يوليوز 2017 في مدينة الحسيمة.
§ -كل من ساهم في نجاح مسيرة الحسيمة من قريب أو بعيد.
§ -سكان مدينة الحسيمة ومنطقة الريف لإصرارهم على انتزاع مطالبهم بالنضال السلمي.
§ -من أجل أن يصير ما يجري في الحسيمة وفي الريف قدوة للمغاربة جميعا وفي كل المناطق.
§ -من أجل وضع حد للفساد الإداري والسياسي.
§ -من أجل مغرب يتساوى فيه جميع المواطنين ذكورا وإناثا ويتمتع الجميع بكل الحقوق.
§ -من أجل مغرب الحرية والديمقراطية والمساواة والعدالة الاجتماعية.

محمد الحنفي

ها قد حل كل الرفاق...
من كل المدن...
اليتواجدون بها...
في حسيمة الريف...
لإعلان التضامن...
مع مناضلي الريف...
البسطاء...
مع المعتقلين...
من حسيمة الريف...
من الريف...
وعبر هذا الوطن...
في طنجة...
في إمزورن...
في تطوان...
في الحسيمة...
في الناظور...
في وجدة...
في كل المدن...
في كل القرى...
من هذا الوطن...
والمهاجرون...
إلى حسيمة الريف...
إلى حسيمة الفعل...
لا يتوقعون...
أو كانوا يتوقعون...
أن أجهزة القمع...
الكثيفة...
في حسيمة الريف...
لن تمارس القمع...
أو تمارسه...
انطلاقا...
من تعليمات الحكومة...
تنفيذا لتعليمات النظام...
المستمدة...
من تعليمات السيادة...
التترجم...
على الأرض...
وفي كل الشوارع...
في كل الأزقة...
عن طريق...
استعمال الهراوات...
عن طريق...
استعمال الغازات...
الموسومة...
بكل أنواع السموم...
لتعذيب المحتجين...
من الشعب...
لتعذيب المطالبين...
باحترام الحقوق...
لتعذيب الإنسان...
في حسيمة الريف...
في الريف...
في كل أرجاء الوطن...
°°°°°°
يا أيها الآتون...
إلى حسيمة الريف...
من الريف...
من كل جهات الوطن...
ممن استطاعوا...
ممن لم يستطيعوا...
الوصول...
إلى مركز...
حسيمة الريف...
إلى شوارع المسيرات...
إن القمع كان...
ولا زال...
في انتظار أي مسيرة...
تكون قد كشفت...
عن عورات...
من يؤدلج دين الإسلام...
من يدعي الانتماء...
إلى نهج اليسار...
ممن وقعوا...
أو ينضبطوا...
لقرار منع المسيرة...
يوم 20 ...
من يوليوز...
من سنته...
والثورات المتسخة...
التتدثر...
بدين الإسلام...
لا تفكر...
إلا في تضليل الناس...
نساء / رجالا...
وجعل الناس...
لا يتوقعون...
أن يصير المؤدلجون...
لدين الإسلام...
مقررين...
لقمع المسيرات...
أو منضبطين...
مبتهجين...
بقرار القمع...
أن المنتسبين ظلما...
إلى خيار اليسار...
يساهمون...
في اتخاذ القرار...
لقد كانوا...
حين كانوا...
يدعون النضال...
باسم أدلجة دين الإسلام...
وباسم اليسار...
أنهم يعملون...
على تغيير واقع الشعب...
فتغير المؤلجون...
لدين الإسلام...
وتغير المحسوبون...
على جنس اليسار...
إن كان لليسار...
جنس...
والمنتمون إلى الشعب...
يعانون...
من ممارسة...
أدلجة دين الإسلام...
من المحسوبين...
على جنس اليسار...
°°°°°°
فكان القمع المخزني...
باسم الحكومة...
والحكومة...
أغلبية...
ممن يؤدلج...
دين الإسلام...
ممن يساعدهم...
ممن يحسبون...
على جنس اليسار...
من بعض أحزاب الإدارة...
الصارت تصول...
وتجول...
في عالم الثروات...
التنهب من الشعب...
التصير وسيلة...
لاستغلال أبناء الشعب...
التوضع في حسابات الأبناك...
داخل هذا الوطن...
وفي خارجه...
لتصير ثروات الشعب...
بعد النهب...
في خدمة الرأسمال...
داخل هذا الوطن...
وفي خارجه...
لتأكيد...
وجود الرأسمال...
والشعب...
لا يعرف الرأسمال...
ولا يستفيد منه...
لأن الرأسمال...
صار في خدمة...
بورجوازية الريع...
بورجوازية النهب...
بورجوازية الاتجار...
في كل ممنوع...
بورجوازية...
نهب المداخيل...
في كل جماعة...
بورجوازية الاستغلال...
التمارسه...
في كل جماعة...
ترابية...
محلية...
إقليمية...
جهوية...
بورجوازية تهريب البضائع...
°°°°°°
وبورجوازيتنا...
مهما كانت...
متخلفة...
لا تعرف إلا تكديس الثروات...
اللا تصير...
في خدمة الشعب...
اللا تشغل الكادحين...
اللا تستجيب...
لكل المطالب...
ليصير الشعب...
بدون رأسمال...
ليصير الرأسمال...
بدون وطن...
ليصير الوطن...
مملوكا للرأسمال...
اليمكن بيعه...
إلى أي أجنبي...
في لحظة...
ليصير مملوكا...
عبر...
بورجوازيتنا...
إلى كل الأجانب...
ليصير العمال / الأجراء...
ليصير الكادحون...
في خدمة الاحتلال...
عبر شراء الأراضي...
التصير ملكا...
للمحتلين...
بإغراء...
بورجوازية الأرض...
بالمزيد من الثروات...
التمكنهم...
من هجرة هذا الوطن...
°°°°°°
وقد كان المفروض...
أن لا تصير الأرض...
في ملك كبار الملاك...
أن لا يبيع كبار الملاك...
ما يملكون...
من أراضي الوطن...
أن تنتزع...
ملكية الأرض...
من كبار الملاك...
وأن توزع...
على الفلاحين...
بعد تحديد الملكية...
وفق شروط...
محددة...
ومفعلة...
لاستغلال الأرض...
لصالح الشعب...
لصالح...
كل الكادحين...
حتى تصير الأرض...
في خدمة كل إنسان...
حتى يصير كل إنسان...
في خدمة الأرض...
حتى يتكامل الطرفان...
ويصير التكامل...
في خدمة هذا الوطن...
وتصير الثروات...
بهوية...
إنسانية...
وطنية...
لاسترجاع مكانة...
هذا الوطن...
بين الأوطان...
واسترجاع...
مكانة كل إنسان...
في هذا الشعب...
°°°
ألا أيها المومنون...
بمكانة هذا الوطن...
بمكانة الشعب فيه...
بمكانة كل إنسان...
بأهمية إنتاج الثروات...
بجعل كل الثروات...
موزعة...
بين جميع الأفراد...
على أساس العدل...
فيما بينهم...
في توزيع الثروات...
وفي تقديم الخدمات...
إنكم عندما تحرصون...
على سلامة هذا الوطن...
على سلامة الشعب...
على سلامة العمال / الأجراء...
على سلامة كل إنسان...
احرصوا على ترشيد النفقات...
على نبذ التبذير...
على عدم صرف الثروات...
فيما يضر هذا الوطن...
فيما يضر هذا الشعب...
فيما يضر العمال الأجراء...
في ما يضر...
كل الكادحين...
فيما يضر الإنسان...
واحرصوا...
على ادخار الشعب...
للثروات...
حتى يوظفها...
في الاستثمارات الكبيرة...
التصير في ملكية الشعب...
وفي خدمة كل الأفراد...
نساء / رجالا...
حتى يسعى الجميع...
إلى تقدم الشعب...
إلى تقدم هذا الوطن...
إلى تطوره...
إلى جعل حضارته...
في مستوى...
ما تبدعه...
كل الحضارات العريقة...
اللا تهتم...
إلا بالإنسان...
ولا شيء غير الإنسان...
°°°°°°
ومصيبتنا...
أننا في حسيمة الريف...
تركنا الثروات...
لمن ينهبها...
على مستوى البر...
على مستوى البحر...
وعلى مستوى كل جماعة...
وعلى مستوى حكومتنا...
المنتخبة...
وعلى مستوى البرلمان...
وفي كل إدارة...
من إدارات الحكم...
ومن إدارات الحكومة...
ومن إدارات كل ولاية...
ومن إدارات كل إقليم...
ومن إدارات كل قيادة...
ونهب الثروات...
لا ينتج إلا الفاقة...
إلا العطالة...
إلا الأمية...
إلا حاجة الناس...
إلى كل مشروع...
فلا يرون أي مشروع...
ولا يحلمون به...
ولا يسعون...
إلى تحقيق الحلم...
إن كانو يحلمون...
لأن الناهبين...
جردوا كل المدن...
جردوا كل القرى...
من كل الثروات...
حولوها...
إلى عقارات...
إلى حسابات الأبناك...
إلى مشاريع اقتصادية...
خارج هذا الوطن...
وتركوا شعبا...
من الفقراء...
لا يملك شيئا...
لا يجد الفقراء فيه...
ما يأكلون...
لا يجدون ما يلبسون...
لا دخل لهم...
لا شغل لهم...
وليس أمامهم...
ما يفعلون...
في ربوع هذا الوطن...
في قراه...
في مدنه...
°°°°°°
والفقراء...
لا يمتلكون الشجاعة...
للمطالبة...
بكل الحقوق...
يقبلون...
أن يصيروا...
متسولين...
أن يهينوا أنفسهم...
أن يمدوا الأيدي...
إلى من ينهب الثروات...
من هذا الشعب...
أو أن يصيروا...
تجارا صغارا...
في كل ممنوع...
وقد يصيرون معتقلين...
أو يشتغلون سماسرة...
معلنين...
وغير معلنين...
يذلون أنفسهم...
أمام بورجوازية الريع...
أمام بورجوازية النهب...
°°°°°°
وحسيمة الريف...
اليسكنها...
أحفاد عبد الكريم...
اليعتبرون...
أعزاء...
بأنفسهم...
اليعتبرون...
أن خيرات الشعب...
هي للشعب...
وليست للناهبين...
تصير...
في خدمة الكادحين...
في خدمة كل إنسان...
°°°°°°
فأحفاد ابن عبد الكريم...
الخطابي...
لا يختلفون...
في فكرهم...
وفي ممارستهم...
عن أحفاد المهدي...
وعن أبناء الشهيد عمر...
وعن أبناء غيفارا...
وعن أبناء كاسترو...
وعن أبناء...
جمال عبد الناصر...
وأحفاده...
وكل الشرفاء...
في كل العالم...
يسعون...
إلى دحر الاستعباد...
إلى تحرير الإنسان...
إلى نبذ الاستبداد...
وتحقيق...
ديمقراطية الشعب...
إلى نفي الاستغلال...
وتحقيق العدالة...
في توزيع الثروات...
في تقديم الخدمات...
إلى استبعاد أي إهانة...
في حق الإنسان...
إلى احترام...
كرامة أي إنسان...
باحترام...
كل حقوق الإنسان...
حتى تصير المساواة...
بين جميع الأفراد...
ممكنة...
حتى يصير أحفاد لينين...
في عيشهم...
كأحفاد ابن عبد الكريم...
كأحفاد الشهيد المهدي...
كأبناء الشهيد عمر...
كأبناء الشهيد غيفارا...
كأبناء الفقيد بوكرين...
كأبناء الفقيد أحمد...
كأبناء الفقيد كاسترو...
كأحفاد الفقيد ماو...
كأبناء / أحفاد كل الشرفاء...
من ماركس / أنجلز...
إلى أحفاد الشهيد المهدي...
إلى أبناء الشهيد عمر...
الأصروا...
على مشاركة...
سكان الريف...
سكان...
حسيمة الريف...
مسيرتهم...
ضد الاستعباد...
ضد الاستبداد...
ضد الاستغلال...
ضد إهدار...
كرامة كل السكان...
ومن أجل...
تحرير كل المعتقلين...
من أجل تحرير الإنسان...
في الريف...
في حسيمة الريف...
في كل مكان...
من هذا الوطن...
ومن أجل الاستجابة...
إلى مطالب كل السكان...
في الريف...
في حسيمة الريف...
وفي كل المدن...
وفي كل القرى...
حتى يوضع حد...
للاستغلال...
المبالغ فيه...
للاستبداد...
للاستعباد...
لامتهان كرامة...
كل إنسان...
حتى يتمتع كل الأفراد...
بكل الحقوق...
°°°°°°
فحسيمة الريف...
لا تصير...
حسيمة الريف...
والريف...
لا يصير ريفا...
إذا لم تتحول...
إذا لم يتحول...
على رأس حربة...
تخترق...
قلوب الأعداء...
تساهم في أن تصير...
حسيمة الريف...
تساهم في أن يصير...
الريف...
مثالا للاقتداء...
على مدى تراب الوطن...
وفي كل العوالم...
التصاب بالتهميش...
وفي كل المواقع...
حيث الناهبون...
المستغلون للنفوذ...
يحتكرون...
كل الخيرات...
ويقفون...
وراء إفقار السكان...
ويحولون...
دون تحقيق التحرير...
دون تحقيق...
ديمقراطية الشعب...
دون تحقيق العدالة...
في توزيع الثروات...
في تقديم الخدمات...
دون احترام...
كرامة كل إنسان...
°°°°°°
وكون الريف...
كون حسيمة الريف...
مثالا للاقتداء...
على مستوى العالم...
على مستوى...
كل أشكال النضال...
على مستوى...
تدبيج المطالب...
على مستوى...
ترتيب تلك المطالب...
ووضع خطة...
وعلى مستوى...
تقديم التضحيات...
في أفق...
تحقيق المطالب...
وتحمل...
اعتقالات النظام...
اعتقال الزفزافي...
اعتقال سيليا الزياني...
اعتقال المهداوي...
ورفاق الزفزافي / سيليا...
ورفاق المهداوي...
في الاعتقال...
وفي تقديم التضحيات...
من أجل تحقيق المطالب...
ووضع خطة...
للاستمرار في الاستجابة...
إلى مطالب الريف...
إلى مطالب حسيمة الريف...
حتى تصير مطالب الريف...
هي نفس مطالب...
حسيمة الريف...
هي مطالب الشعب...
في هذا الوطن...
ومطالب المقهورين...
في هذا العالم...
°°°°°°
يا أيها الآتون...
إلى الريف...
إلى حسيمة الريف...
يا أيها الذاهبون...
من الريف...
من حسيمة الريف...
هل استفدتم...
من منهج سكان الريف...
من منهج سكان...
حسيمة الريف...
هل تشبعتم...
بنبل القيم...
خلال إقامتكم...
في الريف...
في حسيمة الريف...
قبل أن تذهبوا...
إلى جهات الإقامة...
من اجل أن تخبروا...
كل السكان...
بمنهج الريف...
بمنهج حسيمة الريف...
من أجل بث نبل القيم...
بنبل القيم...
من أجل أن يمتلكوا الوعي...
بواقعهم...
من أجل تحديد المطالب...
من اجل وضع خطة...
للنضال...
من أجل تحقيق المطالب...
°°°°°°
يا وطني اليعيش...
بؤس التخلف...
فالتقدم...
لا يتم...
إلا بإجماع الشعب...
على منهج الريف...
على منهج حسيمة الريف...
من أجل وضع حد...
لنهب الثروات...
لتهريب البضائع...
لكل أشكال الريع...
للاتجار في كل ممنوع...
حتى لا تذهب الثروات...
إلى حسابات الأثرياء...
ليحرم منها الشعب...
في هذا الوطن...
وفي كل الأوطان...
التعاني...
من شدة البؤس...
من الاستعباد...
من الاستبداد...
من الاستغلال...
ومن إهدار كرامة...
كل إنسان...
°°°°°°
فمنهج الريف...
ومنهج حسيمة الريف...
طريق واحد...
نحو تحقيق الأمان...

ابن جرير في 22 / 07 / 2017

محمد الحنفي




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,856,940,692
- عاش من يستولي على الثروات...
- الزمن المريض...
- عندما تتراجع الأحلام...
- ما تمسكت قط برأيي... عن الفقراء...
- هو دين الإسلام اللا يؤدلج...
- استيقظوا ولا تتعجلوا...
- المال والبنات والبنون زينة الحياة…
- عشت أحلم بعالم أفضل...
- قاوم ولا تستسلم، إن كنت إنسانا...
- النور المستعصي في زمن الاكتئاب...
- عيد مدينة الحسيمة...
- حقوق الإنسان في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، على ضوء وضعية ...
- في رمضان تزدهر تجارة الدين...
- يا أيها العزيز... يا أيتها العزيزة...
- في العشرين من حزيران...
- هل حل القدر...
- في يوم التكريم...
- أمازيغية أنت مغربية / عربية...
- كانت تناضل حين اعتقلوها...
- ما لهذا العجب...


المزيد.....




- البرلمان يناقش تقرير أمنستي ورد الحكومة عليه
- شاهد بالفيديو..رسالة عاجلة من فنان سوري للرئيس الاسد
- إسرائيل توقف الأنشطة الثقافية ضمن إجراءات احتواء تفشي كورونا ...
- -لا تصدقهم سيدي الري?يس- .. رسالة من الفنان السوري قاسم ملحو ...
- مصر.. 8 أفراد من عائلة الفنانة رجاء الجداوي يسقطون ضحايا لفي ...
- رسالة حب مؤثرة كتبها إنيو موريكوني قبل وفاته
- سلطنة عمان تبرز فنون الموسيقى التقليدية في طوابع بريدية
- هيفاء وهبي تطالب بوقف عرض فيلمها -أشباح أوروبا- في مصر
- المغرب و-أمنيستي-...هذه المرة لامفر من رد واضح !
- نقابات تعليمية تحمل امزازي مسؤولية الاحتقان وتطالب بالحوار


المزيد.....

- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- الوجه الآخر لي / ميساء البشيتي
- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - مسيرة حسيمة الريف، تسقط كل الأقنعة...