أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - عندما تتراجع الأحلام...














المزيد.....

عندما تتراجع الأحلام...


محمد الحنفي

الحوار المتمدن-العدد: 5585 - 2017 / 7 / 19 - 21:35
المحور: الادب والفن
    


والأحلام في عمقها...
لا تكون إلا...
متقدمة...
لا تصير إلا...
متطورة...
تساهم...
في إذكاء الصراع...
بين الطبقات...
وبين الشعوب...
وكل المحتلين...
للأرض...
°°°°°°
والصراع...
لا يصير إلا وسيلة...
لامتلاك وعي التحرر...
من أجل الصراع...
ضد الاستعباد...
ضد الاستبداد...
ضد الاستغلال...
لضمان احترام الإنسان...
بكل الحقوق...
لضمان تطبيق العدالة...
في توزيع الثروات...
في تقديم الخدمات...
حتى تتفتق...
كل الأحلام...
وتزداد عشقا...
لتحريك واقعنا...
حتى تصير وسيلة...
لتطوير شكل النمو...
لتطوير نوعه...
حتى يصير النمو...
في خدمة الشعب...
وتصير الأحلام...
اليحملها الشعب...
في خدمة...
تجديد النمو...
حتى يكون للأحلام...
تبرير للوجود...
ويكون للشعب...
تبرير...
لإنتاج الأحلام...
لتنوعها...
°°°°°°
وإذا ما صار...
لانعدام النمو...
ضرورة...
تتراجع كل الأحلام...
وتخفت...
كل أشكال الصراع...
وتتراجع...
كل أشكال النمو...
ويدب...
في كل أوصال الحياة...
تخلفنا...
حتى يتراجع...
عشق الحياة...
حتى تتراجع...
كل أشكال النمو...
حتى لا يقوم...
أي تفاعل...
بين أنواع الأحلام...
وأنواع النمو...
لنعيش الركود البهيم...
على مستوى...
طموحاتنا...
وعلى مستوى...
إنتاج الأحلام...
وعلى مستوى...
كون الأحلام...
في خدمة...
كل أشكال النمو...
ليصير تخلفنا...
سدا منيعا...
ضد كل أشكال التقدم...
ضد كل أشكال التطور...
ضد الإنسان...
ضد احترام...
حقوق الإنسان...
ضد إنتاج الأحلام...
ضد مساهمة...
كل الأحلام...
في تقدم واقعنا...
في تطوره...
°°°°°°
فتراجع كل الأحلام...
مساهمة...
في تراجع...
تقدمنا...
في تراجع...
تطورنا...
حتى لا نرتاد...
مجالات الحياة...
حتى لا نساهم...
في أي نمو...
يرفع شأن أي مجال...
حتى نرتاد...
بكل ارتياح...
أوكار التخلف...
التصاحبنا...
في كل العصور...
فكأن الوجود...
في هذا الكون العجيب...
مرتبط...
بتخلفنا...

ابن جرير في 16 / 05 / 2017

محمد الحنفي






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ما تمسكت قط برأيي... عن الفقراء...
- هو دين الإسلام اللا يؤدلج...
- استيقظوا ولا تتعجلوا...
- المال والبنات والبنون زينة الحياة…
- عشت أحلم بعالم أفضل...
- قاوم ولا تستسلم، إن كنت إنسانا...
- النور المستعصي في زمن الاكتئاب...
- عيد مدينة الحسيمة...
- حقوق الإنسان في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، على ضوء وضعية ...
- في رمضان تزدهر تجارة الدين...
- يا أيها العزيز... يا أيتها العزيزة...
- في العشرين من حزيران...
- هل حل القدر...
- في يوم التكريم...
- أمازيغية أنت مغربية / عربية...
- كانت تناضل حين اعتقلوها...
- ما لهذا العجب...
- يا سيدة في هذا الزمان...
- في شهر الصيام يتفاءل المسلمون...
- في رمضان...


المزيد.....




- الفنان السوري ياسر العظمة يعتذر من متابعيه: -السنونو- خارج ر ...
- -سنونو- ياسر العظمة لن يغرد في رمضان
- رغم إقرار دستوريته .. العدالة والتنمية يواصل انتقاد القاسم ا ...
- الكنفدرالية تطالب حياد وزارة العدل للإشراف على انتخابات اللج ...
- فيديو.. ولي عهد بريطانيا يتستهل تهنئته للأردنيين باللغة العر ...
- التخلي عن -قطع تاريخية غير مربحة-.. آلات بيع الفواكه والخضرا ...
- أحمد دلزار .. الشاعر الثوري عاش وشهد
- مصر.. الفنان خالد النبوي يتحدث عن حالته الصحية
- كاظم جهاد: تاريخ الفلسفة هو تاريخ الترجمة واستقلالية الإنسان ...
- سوريا.. الفنان فادي صبيح يكشف حقيقة الأنباء المتداولة عن وفا ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - عندما تتراجع الأحلام...