أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة (مَنْ يَمْنَحَني زَهرةً ؟)














المزيد.....

قصيدة (مَنْ يَمْنَحَني زَهرةً ؟)


جاسم نعمة مصاول
الحوار المتمدن-العدد: 5347 - 2016 / 11 / 19 - 20:36
المحور: الادب والفن
    


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ مَنْ يَمْنَحَني زَهرةً ؟
تَنتَمِينَ الى الخلودِ
مراكبُ البحرِ تشرعُ
في عاصفةِ النورِ
قديساتٌ يُرتلْنَّ مقاماتِ الحريري
وشطحاتِ الحلاجِ
انتِ ترقصينَ على انغامِ اجنحةِ الصقورِ
لماذا النساءُ يحتشِدَّنَ
على واجهاتِ المشاهدِ
الأخيرةِ من فصلِ الوداع؟
مقدسٌ عندكِ الضوءُ
ينتشرُ في الليلِ
يعتقلُ الموتى المزدحمينَ
على الشاطئ
يَبكي شيخوخةَ المطرِ
يشُدُّ جَسَدي المُعلَّقِ في الواحاتِ
يَمحوُ الضبابَ عَنْ عَيني
* * *
أنتِ قيثارةٌ سومريةٌ
تَترقْرَقُ الحانُها بينَ كفَّيكِ
تَهمسُ في أحلامِي
أنْ أنهضَ
خوفاً من أنْ تأخذَني الموجةُ
نحوَ البحرِ
أصغَيتُ الى كلماتِ الفجرِ
المسروقةِ من أفواهِ العرافاتِ
أرى خياماً وجروحاً نائحةً
تبكي فوقَ جَبيني
غيوماً تَلتفُ على نَبعَةِ قلبي
أفقدُ حريَتي
والبحرُ يؤشرُ لي
أنْ لا أقلقَ مِنْ قتلِ الاحزانِ
وأن اقتسمَ اخطائي
مع شعراءٍ يثملونَ بالعِشقِ
والغربةُ تنطفئُ في حاناتِ
السكارى المجهولينَ
* * *
لماذا أُعاني لوعتَكِ
المرسومةِ فوقَ الريحْ
ورمالِ الصحراءِ
والشوارعِ المنفيةِ من ذاكرتي
مَنْ يَمْنَحَني زهرةً!!
أُعلقُها بدموعِ امرأةٍ
تَبكي (في آخرِ هذا الليل)
تنامُ على أضلاعِي
لأتوَّجَها وطناً للعِشاقِ ........

(جاسم نعمة مصاول/مونتريال ـــ كندا)





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قصيدة (قلبٌ يَنفجِرُ صراخاً)
- قصيدة (شموعُ السماءِ)
- قصيدة (اختَطَفتُ قَلَقي)
- قصيدة (ندى الازهار)
- قصيدة (أعراسُ العِشق )
- قصيدة (أميرةُ المطرِ)
- قصيدة (تقطفُ لي زهرةً)
- قصيدة (تَتسلَلينَ الى قلبي)
- قصيدة (وردةٌ تنزفُ نيراناً)
- قصيدة( المنفى ليسَ خياراً)
- قصيدة (ولادةُ العُشبِ والمطر)
- قصيدة ( مرايا عينيكِ)
- قصيدة (نفتحُ أبواباً للمطرِ)
- قصيدة ( ذاكرةُ العِشق)
- قصيدة (نجمُ يعشقُ الضوءَ)
- قصيدة (أعلنُ احتجاجي)
- قصيدة (نجمةٌ تتصابى)
- قصيدة (اتركوا وطني أيها الغرباء)
- قصيدة (ذاكرة عشتار)
- قصيدة (سواحلُ الانتظار)


المزيد.....




- الرواق للنشر يصدر - هوامش التاريخ - للكاتب مصطفى عبيد
- المغرب أول بلد إفريقي عربي ضمن المنتدى البرلماني لآسيا والمح ...
- بيروت تستضيف مهرجان الأفلام الأوروبية
- كاريكاتير
- وفد كوري شمالي يصل إلى الجنوب لتفقد مواقع العروض الفنية في أ ...
- العرض المسرحي -وهنا أنا-... مونودراما فلسطينية مستوحاة من أل ...
- فتاة جزائرية تدخل موسوعة غينيس بتأليف أضخم وأغرب كتاب (صور + ...
- بعد عام ترامب الأول.. العالم الفني يضرب بأعمال -غاضبة-
- -ميلوديا- الروسية تفوز بجائزة عالمية
- فاليتا المالطية وليوفاردن الهولندية عاصمتا الثقافة الأوروبية ...


المزيد.....

- ت. س. إليوت / رمضان الصباغ
- مجلة الخياط - العدد الاول / اياد الخياط
- السِّينما التونِسِيَّة: الذاكرة السياسيَّة مُقاربة واصِفة فِ ... / سناء ساسي
- مأساة يغود - الثورة والثورة المضادة - ج 2 / امال الحسين
- الإفطار الأخير / هشام شعبان
- سجن العقرب / هشام شعبان
- رجل العباءة / هشام شعبان
- هوس اللذة.. رواية / سماح عادل
- قبل أن نرحل - قصص قصيرة / عبد الغني سلامه
- المعرفة وعلاقتها بالفنون بصفة عامة / محسن النصار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة (مَنْ يَمْنَحَني زَهرةً ؟)