أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - الرد على مقال,الإسلام الذى لا نعرفه-الأديان بشرية الفكر







المزيد.....

الرد على مقال,الإسلام الذى لا نعرفه-الأديان بشرية الفكر


عبد الحكيم عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 5344 - 2016 / 11 / 15 - 20:23
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الرد على مقال,الإسلام الذى لا نعرفه-الأديان بشرية الفكر.
السلام عليكم:
يبدو ان الكاتب سامي لبيب في مقاله ,الإسلام الذى لا نعرفه-الأديان بشرية الفكر
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=537982
تحول من الترويج للالحاد الى الترويج للسلفية(الاصولين من المسلمين) محاولا ايهمنا انه هذا هو الاسلام الصحيح وان الاسلام اصلا هدفه سياسي محظ. ويعلم حتى الاصولين من المسلمين ان مايدعون ليس هدف الاسلام الحقيقي ولا حتى هدف اليهودية او هدف المسيحية فايضا في الديانتين نهج اصولي ايضا يحاول ان يهم اتباعه ان الدين جاء ليقيم دول وان هدف الاديان هدف سياسي او لنقل بتعبير ادق ان الانبياء والرسل تشعلقوا بالله او اخترعوه كي يصلوا الى السلطة وكي يصبحوا حكام وسلاطين, هذا مايحاول الاصولين من كل الديانات تفريغ الاديان من هدفها الرئيس والاساس وهو الدعوة الى عبادة الله الواحد الاحد وما كان للرسل والانبياء هدف اخر غير هذا الهدف وغير هذه الغاية, والتي وردت على لسان كل الرسل والانبياء بدون استثناء والتي وردت في ألايات القرآنية ادناه:
( قل ما سألتكم من أجر فهو لكم إن أجري إلا على الله وهو على كل شيء شهيد ( 47 ) سورة سبأ
قُلْ مَآ أَسْـَٔلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِلَّا مَن شَآءَ أَن يَتَّخِذَ إِلَىٰ رَبِّهِۦ سَبِيلًا(57 الفرقان
وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ﴾ [الشعراء/109
وَيَا قَوْمِ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مَالاً إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَى اللَّهِ (29 سورة هود
وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ (109 سورة الشعراء
قُلْ لا أَسْألُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ المودّة فِي الْقُرْبى)) الشورى/ 23.
قُلْ مَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُتَكَلِّفِينَ (86) سورة ص
كل هذه ألايات التي تؤكد ان الانبياء والرسل ما هدفوا من دعوتهم منافع شخصية وتقول ان والاصولين الاسلامين ان الاسلام دين سياسي حصرا, بسبب الغزوات التي قام بها الرسول صلى الله عليه وسلم او بسب احاديث تحث على الغزو او بسب الانفال التي كانت تدفع للبعض لأنتمائه للاسلام والتي كما تعلم او قفها عمر بن الخطاب واليوم تقام حكومات وحدة وطنية تظم كل التيارات السياسية حتى المعارضة لتجنب الصدام بين مكونات الشعب السياسية وهذا غرض الانفال ايضا ليس غرضه شراء الولائات بل الغرض منه تفادي الصدام وارؤاقة الدماءوتتناسى انت والاصولين الاسلامين ان الرسول صلى الله عليه وسلم رفض عرضا من سادات قريش لكي يصبح ملكا عليهم واثراهم مالا- لو كان النب صلى الله عليه وسلم يبغي مصالح مادية وسياسية لقبل عرضهم
انت والاصولين المسلمين لاتفقهون ابعد من انوفكم عن الاسلام شيئا حتى تعلمونا اياه- الدولة الاسلامية التي تتعكز عليها انت والاصوليين السلفيين قامت كتحصيل حاصل لأنتشار الاسلام
وسبق ان وضحت اسباب قيام الدولة الاسلامية في مقال سابق ردا على من يدندن ان الاسلام هدفه سياسي حصرا
قيام الدوله الاسلاميه تحصيل حاصل لانتشار الاسلام ولم تكن من اهدافه- نشر في العام 2012 وهذا رابطه
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=299368
ونشرت مقال ايضا ابين فيه الفرق بين الاسلام السياسي والاسلام الديني تحت الرابط ادناه
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=484152
ونشرت مقال ايضا يتناول التفريق بين العقيدة الاسلامية وبين الحكومة الاسلامية في العام 2012 ايضا وهذا رابط المقال
علينا الفصل بين الاسلام كديانه وعقيده وبين حكومة الاسلام
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=299190

اما تعكزك انت والاصولين السلفيين الاسلامين على الغزوات الاسلامية


لكي توهموا المسلمين ان دينهم دين غرضه سياسي حصرا وهدفه التسلط على البشر ,فالمتابع لها يتبين له انها غزوات دفاعية للحفاظ على الدين وعلى المسلمين ولم يرد في اي غزوة غزاها الرسول صلى الله عليه وسلم انه فرض الاسلام على المنهزمين ولم بفرض الجزية عليهم ايضا ولاعلى يهود المدينة ولم يجبرهم على اعتناق الاسلام, وعليه فأن قيام الدولة الاسلامية ماهو الا تحصيل حاصل لأنتشار الاسلام وليس هدف الدعوة الاسلامية الاساس- لذا لانجد اي اية في القرآن الكريم تدعو الانبياء لأقامة دول ولا نجد حتى في الاحاديث النبوية اي دعوة لأقامة حكومة اسلامية-
لكم التحية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,240,050
- أبو كروة,يبين بالعبرة,فانتظروا اني معكم من المنتظرين
- جهاد علاونه هو هو لم يتغير
- نَقبُكم,حيطلع على شونه
- لماذا لم يذكر ألله في قرآنه ألكريم,البكتريا والفايروسات واحد ...
- ,ردا على مقال,أخطاء القرآن 3: الالتفات (مكرر)
- كيف تعبدون ؟ وكيف تؤمنون بأله له صفات بشرية,له يد وساق ويحتا ...
- كيف نفهم ,آيات الهداية في ألقرآن ألكريم؟
- لماذا يخضع الله(سبحانه وتعالى)ألمؤمنين به للاختبار؟
- اسباب اعتراضي على مايكتبه سامي لبيب
- لم تأتِ بشئٍٍ جديد,لم يأتي بهِ ألأوائلُ
- هل لديك نصوص لأديان غير بشرية الفكر والهوى والتهافت؟
- لاتؤاخذوهُ أنه فاقد الاهلية,انهُ مخمور
- ايش جابك على المر, ردا على مقال,لماذا تخضع المرأة المتأسلمة ...
- ماهي ألاسباب الموجبة ,لتناول سيرة أم ألمؤمنين ألسيدة عائشة؟
- انه رأيك الشخصي ,فلاتفرضه علينا
- لامحرمات في المسيحية,ام لاتلتزمون بها؟
- رد على مقال,توضيحاتٌ بخصوص مقال: الحجاب في الإسلام
- في اي مرحلة من مراحل ألتاريخ,كان العهد الجديد(عهد الحب كلهُ) ...
- الخمس والغنائم,بين القرآن والكتاب المقدس
- رد على مقال,مقارنة بين الاسلام و الاديان الاخرى


المزيد.....




- الفارق بين -بني إسرائيل- و-اليهود- و-أصحاب السبت- و-الذين ها ...
- بسبب المخاوف الأمنية.. نيوزيلندا تسيّر دوريات مسلحة تجريبية ...
- مديرة مدرسة إسلامية غير مسجلة في بريطانيا تتحدى السلطات وتوا ...
- الفاتيكان يبتكر مسبحة صلاة إلكترونية بصليب ذكي
- الأردن يدين الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى
- ما هي أبعاد تبني تنظيم -الدولة الإسلامية- إطلاق سراح عدد من ...
- التعايش الديني في مصر الإسلامية.. مخطوطة تظهر شراء راهبين لع ...
- المنح التعليمية بالحضارة الإسلامية.. موسيقي يرعى العلماء ومس ...
- أيتام تنظيم الدولة الإسلامية يواجهون مصيرا مجهولا
- منظمة التعاون الإسلامي تُدين اقتحام المسجد الأقصى المبارك


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - الرد على مقال,الإسلام الذى لا نعرفه-الأديان بشرية الفكر