أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - امين يونس - نحنُ وترامب














المزيد.....

نحنُ وترامب


امين يونس
الحوار المتمدن-العدد: 5340 - 2016 / 11 / 11 - 22:46
المحور: كتابات ساخرة
    


ثروة " دونالد ترامب " أكثر قليلاً من عشرة مليارات دولار .. وأرباحه لسنة 2014 ، تُقّدَر ب " 362 " مليون دولار ، ولسنة 2015 ، حوالي " 550 " مليون دولار . لنفترض ان مُعّدل ربحه السنوي للسنوات الأخيرة ، يُساوي 365 مليون دولاراً ، أي ما معناه انهُ يحصل على مليون دولار يومياً . أي انهُ يكسب " 41667 " دولار في الساعة الواحدة ، أي أنهُ يحوز على "695 " دولار في الدقيقية الواحدة !! . وبمعنى آخَر ، ان ترامب عندما ينام لخمس ساعات ليلاً ، فأنهُ يربح أكثر من " 200 " ألف دولار ، وأثناء إفراغه لمثانته في الحمام ، فأنهُ يكسب راتب موظفٍ مُحتَرَم ، لشهرٍ كامل ! . هذا الترامب أصبح رئيساً لأمريكا لأربع سنوات قادمة .
* دونالد ترامب ، إبن رجل أعمال ثَري .. وترامب بعد حصوله على شهادةٍ عالية من جامعةٍ مرموقة ، إشتغل في شبابه لدى إحدى شركات والده ، ثُم تدرَج إلى أن إعتمدَ على نفسهِ وإستطاع أن يبني إمبراطورية مالية وعقارية وإمتلك سلسلة كازينوهات قمار وناطحات سحاب ومئات الشركات المتنوعة .
* رغم كُرهي لترامب وحزبه الجمهوري .. ورغم سخطي على هيلاري وحزبها الديمقراطي ، ورغم إستيائي المُزمَن من مُجمَل السياسة الأمريكية تجاه العالَم وتجاه بلدي على وجه الخصوص ... فأن شركات وكازينوهات ومشاريع ترامب ، تُشّغِل آلاف النساء والرجال في مُختلَف المجالات ، ورغم جشعهِ شأنهُ شأن كُل المليارديرية أمثاله ، فأنهُ يدفع ضرائبه على أية حال ، ويُساهِم في تحريك النشاط الإقتصادي في بلده .
* عندنا في العراق .. رئيسٌ أو وزيرٌ أو نائِب ، إبن رجلٍ متواضِع فقير ... الإبن أي الرئيس أو الوزير أو النائِب ، أما لايملك شهادة أصلاً ، أو هنالك شكوك حول شهادته العالية المزعومة ... كانَ يقوم بأعمالٍ بسيطة صغيرة قبل 2003 ... ( وّفَقَهُ الله ) وأصبح يمتلك أكثر قليلاً من عشرة مليارات دولار ، خلال أقل من عشرة سنواتٍ فقط ! . ولا أحد يعرف أرباحه السنوية أو مِنْ أين أو كيف ؟ بل وفوق ذلك ، لا أحد يشتغل عنده ، ولا يدفع للدولة أية ضرائب ! .
* أحد أهم أسباب كُرهي لترامب وحزبه الجمهوري .. هو تدميرهم مع سِبق الإصرار والترصُد ، للعِراق ، بحجة القضاء على فاشية صدام ... نعم أسقطوا صدام ، لكنهم حّطموا البلد . وأحد أهم أسباب سخطي على هيلاري وحزبها الديمقراطي ... أنهم تمادوا في تدمير كُل شئ ، من خلال تنصيبهم ورعايتهم لأحَط وأخَس وأفسَد الشخصيات لإدارة البلد .. بحيث أوصلونا للحضيض الذي نحنُ فيهِ الآن ! .
.....................
المُفارَقة المُبكِية المُضحِكة .. عندنا في العراق من بصراه إلى كردستانه ... مليارديرية ، واردهم من دهاليز الفساد والنهب المُنّظَم .. واردهم لدقيقةٍ واحدة ، يُعادِل الراتب الشهري لعِدة موظفين ... واردهم خلال إنشغالهم في التواليت لدقيقتَين ، أكثر من راتب مُقاتلٍ في الجبهةِ ضد داعِش ! .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بعدَ ستينَ سنة
- حنفية المطبخ المكسورة
- تحرير الموصل ... وما بعده
- بابا .. بابا .. لقد أخذتُ عشرة
- لَمْ تَعُدْ نكاتكُم تضحِكَني
- أللهُمَ ... كَما قُلْتُ لكَ البارِحة
- كَمْ نحنُ محظوظون
- سُمّاقٌ .. وصورٌ تذكارية
- مُؤتمر KNK السادس عشر . مُلاحظات 3
- مُؤتمر KNK السادس عشر . ملاحظات 2
- مُؤتمر KNK السادس عشر . مُلاحظات سريعة
- المُؤتَمر القومي الكردستاني KNK السادس عشر
- البصل .. وما أدراكَ ما البصل ؟
- قريباً ... تحرير الموصل
- إختلالٌ مُخزٍ في توزيع الثَروة
- مصيرُ آلاف - الخديجات - في أعناقكُم
- بين الواقِع والطموح
- قَد تكون صحيحة
- أردوغان .. الجيش وجرابلُس
- - حَبيب ألْبي -


المزيد.....




- دبي السينمائي يعود.. هل تكون السنة الذهبية للأفلام العربية؟ ...
- جائزة البوكر العربية تنظّم ورشة كتابة إبداعية في عُمان
- عاجل..سعد الحريري يتراجع عن استقالته
- وفاة مغني الأوبرا الروسي دميتري خفوروستوفسكي
- وفاة مغني الأوبرا الروسي الشهير دميتري خفوروستوفسكي
- البيئة والبشرية... توأمة تاريخية
- رابطة متفرغي اللبنانية دعت رئاسة الجامعة الى البت بطعون الاس ...
- انعقاد المؤتمر الـ10 لوزراء الثقافة بالدول الإسلامية في الخر ...
- -فوق الحياة قليلا-، و-الحالة دايت-؛ روايتان للروائي والناقد ...
- جائزة ابن خلدون – سنغور للترجمة تختار الدكتور أنور مغيث لجائ ...


المزيد.....

- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- هكذا كلمني القصيد / دحمور منصور بن الونشريس الحسني
- مُقتطفات / جورج كارلين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - امين يونس - نحنُ وترامب