أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - قاسم حسن محاجنة - كلمات في العيد ..دعوة للفرح














المزيد.....

كلمات في العيد ..دعوة للفرح


قاسم حسن محاجنة
الحوار المتمدن-العدد: 5214 - 2016 / 7 / 5 - 22:53
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


كلمات في العيد ..دعوة للفرح
عيدٌ بأية حال ... منذ عهد أبي الطيب وحتى يومنا هذا، لا توجد كلمات مناسبة أكثر لوصف أعيادنا .. تمرُ السنون وتمر الأعياد، وسيل الدماء ما زال جاريا في بلاد العرب والمسلمين ..
لكن ألا يحق لنا، أن نأخذ استراحة من الأحزان المتراكمة؟ أن نفرح ولو لبضع سويعات من نهار ،رغم كل شيء؟
قليل من الفرح ، قد يؤدي الى شعور ضئيل بسعادة منشودة منذ قرون.. قليل من الفرح قد يُساهم في إزالة قاذورات الحزن والكراهية التي تراكمت في النفوس .
يقول مثلنا الفلسطيني الشعبي ، "نحنُ شعب هجين فرح"، والهجين هنا تعني مُتشوق للفرح، يفتقد الفرح ، يتوق إلى الفرح ،لأن أفراحه مغموسة بدموع وآلام .. وكذا هو حال الشعوب العربية والإسلامية ،إذا جاز لنا أن نُطلق هذه التسمية ..
الشعوب العربية والإسلامية "هجينة" للحرية ،الديموقراطية ، الكرامة الإنسانية في أوطانها.. "هجينة" للحظات سعادة تقضيها مع الأهل والجيران، دون خوف من تفجير أو قصف، ودون خوف من تهجير قسري تتسول بعده وطنا على ظهور زوارق مهلهلة ..
والفرح كما السعادة ،هي مقاومة من نوع آخر ،لكل محاولات الإذلال، القهر والإكراه ..
لستُ طوباوياً ، لكنني أدعو الجميع إلى قهر الحزن والتعالي عليه ..
وهذه مناسبةٌ سانحة ، نأخذ فيها "إستراحة محارب" ، من الوضع المقرف ..
وأقول في النهاية ، نكاية بمضطهديكم ،قاتليكم ، ظالميكم ومفجريكم ، إفرحوا ولو للحظة، فالفرح هو الحياة وثقافة الحياة. فقلب لا يدخله الفرح ، هو قبر ..
كل عام والجميع بخير ...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الصدمة ..
- الامارات الفلسطينية المتحدة .
- التَزَمُّت ..
- الديخوتوميون-dichotomy
- السجدات الضائعة ..
- صُنعَ في السعودية
- الشيخ والسّكير..
- حزيران، رمضان والاستاذ افنان..!!
- توقف الذاكرة ..
- الجيل الثالث يقرأ.. في تل السمك .
- حقوق اللاجئين : مساهمة في الحوار مع الاستاذ عبدالله أبو شرخ.
- مفاهيم -عديدة- للثورة ..!!
- مبروك لكتاب وقراء الحوار المتمدن.
- بين العِظة والعَظَّة ..
- تداعي الذكريات ..!!
- دولة قومية ،إثنية وأرثوذكسية ..
- الدونكيشوتية في -محاربة- الأديان ..
- ذكرى الهولوكوست ..
- لا أراكم الله مكروها بعزيز ..
- ضيقٌ في الصدر .


المزيد.....




- القدس: بنس يتعهد بنقل السفارة قبل نهاية 2019 وعباس يدعو الأو ...
- والي شمال دارفور: هلال سيقدم لمحاكمة عادلة
- مايك بينس: واشنطن لن تمدد الاتفاق مع إيران إن لم يُعدّل
- أنباء عن اقتحام مسلح فندقا في أتلانتا الأمريكية
- لودريان: ماكرون يود التواصل المباشر مع روسيا
- السيسي يستقبل رئيس جهاز الاستخبارات الفرنسية
- عقوبات أوروبية على رئيس استخبارات فنزويلا و6 مسؤولين
- حظر أمريكي على نقل الشحنات الجوية من مطار القاهرة
- زاخاروفا ومعطف الفرو في نيويورك!
- ثلث الأسطول الأمريكي الجوي لا يصلح للحرب مع روسيا


المزيد.....

- علاقة منهج الغزالي بمنهج ديكارت هل هي علاقة توافق أم علاقة س ... / حنان قصبي
- كارل بوبر ومعايير العلمية - جوينيي باتريك ترجمة حنان قصبي / حنان قصبي
- مهارات الإصغاء / محمد عبد الكريم يوسف
- نيتشه قارئا لسقراط / محمد بقوح
- النظرية البراجماتية للقيمة ردا على هربرت و. شنايدر / رمضان الصباغ
- الاسلوب القويم لتعامل الاسرة مع اطفالها / حامد الحمداني
- ما بعد الحداثة / نايف سلوم
- في ذكرى يومها العالمي: الفلسفة ليست غير الحرية في تعريفها ال ... / حسين الهنداوي
- النموذج النظري للترجمة العربية للنص الفلسفي عند طه عبد الرحم ... / تفروت لحسن
- السوفسطائي سقراط وصغاره / الطيب بوعزة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - قاسم حسن محاجنة - كلمات في العيد ..دعوة للفرح