أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - مسَلم الكساسبة - جماليات العلم (3) كونيات , Aesthetics OF SCIENCE (3) Cosmic issues*















المزيد.....

جماليات العلم (3) كونيات , Aesthetics OF SCIENCE (3) Cosmic issues*


مسَلم الكساسبة

الحوار المتمدن-العدد: 5109 - 2016 / 3 / 20 - 23:25
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


1- مهمة إكسومارس* والأسئلة الصعبة ؟
-------------------------------------------

هل المريخ هو المعقل الاخير لنا للبحث عن حياة داخل المجموعة الشمسية ؟

سؤال يفرض نفسه فيما اذا كان الكوكب الاحمر هو املنا الاخير بوجود حياة داخل كواكب مجموعتنا الشمسية هذه ؟

وماذا اذا فقدنا هذا الامل لديه ؟

المريخ هو جار الأرض الخارجي أي بالاتجاه مبتعدا عن الشمس .. إذ يقع مدار الارض كوكبنا الحي بينه وبين الزهرة الاقرب منا باتجاه الشمس.

وهو رابع وأخر الكواكب الداخلية الصخرية (ذات السطح الصلب والصخري )

فبقية الكواكب بعد المريخ (الكواكب الخارجية) هي اما غازية ليس لها سطح صلب وصخري اصلا او انها متجمدة لبعدها عن الشمس ، بالتالي لا تتوفر عليها ظروف مواتية للحياة اصلا كي نفتش عن وجود حياة عليها ..

بالتالي هل اذا فقدنا الامل بوجود حياة عليه يتوجب علينا ان نيمم شطر نجوم وكواكب تابعة لشموس اخرى غير شمسنا هذه ؟؟

واذا كان الامر كذلك هل ستسعفنا السرعة المتاحة لنا اذا كان وصولنا للمريخ وهو كوكب جار لنا يتراوح بعده عنا من 55 الى 240 مليون كم حسب موقع كل منا في مداره حول الشمس يتطلب منا سفر 7 شهور بالمعدل..

هذه الاسئلة الصعبة تتطلب منا اجابات وإجاباتنا عليها تحدد مصير طموحنا الفضائي كبشر نصرخ وننادي بأعلى صوتنا على اي كائنات حية مثلنا موجودة في هذا الكون الهائل ..

ان احاطتنا بالأرض كوكبنا الحي هذا ومعرفتنا لمحدوديته جعلتنا نشعر فعلا بصقيع الوحدة في هذا الكون المهول ونشعر ان الحياة والحياة العاقلة ليست في مأمن اذا كانت الارض هي موطنها الوحيد .. وحفزتنا بالتالي كي نغذ الخطى للبحث عن بشر او اي كائنات حية عاقلة او غير عاقلة تمد لنا كما نمد لها يدا .. ولسان خالنا ينادي في اجواز هذا الفضاء الرحب أن :
ايها الكون نحن جزء منك نمد يدا اليك كما يمد طفل بدأ يحبو يديه الى ابويه فمد لنا يدك ولا تتركنا وحيدين في هذا الخضم اللانهائي على هذا الكوكب المحدود ..

* إكسومارس هو اسم المهمة الأخيرة متعددة الاهداف والوظائف والتي ارسلت للمريخ اخيرا في شهر اذار الحالي لاستكشاف امكانية وجود حياة عليه ..ومن ضمنها قمر صناعي ومسبار وعربة للهبوط على سطح الكوكب ..


2- الكون المهول!!
-------------------


نقرا كثيرا عن اتساع الكون وهوله لكن كثير منا يعدي بهذا الكلام ويضمر في نفسه ربما انه كلام من الخيال او هو ربما لا يملك الخيال الذي يجعله يتصور ذلك الاتساع

ولكي نقرب الفكرة ونسهل تصور مدى اتساع هذا الكون وهوله دعونا نلجأ الى النسبة والتناسب فنقارن بأشياء نراها بالعين المجردة

مثلا فقبة الفضاء (السماء) التي تكون بموازاتنا اينما كنا على الارض هي مقطع صغير جدا من فضاء الكون اللانهائي ، مع ذلك تحتشد وتصطف فيها كواكب واجرام ونجوم هائلة العد والحجم وتبدو في العين نسبة لذلك المقطع من السماء مثل حبيبات رمل أو كرات اكبرها بحجم كرة اليد او القدم ..

كما وتبدو فيه اجرام ونجوم مهولة في حقيقتها وهي بحجوم متناهية في الصغر لعين الرائي

هنا الزهرة وهو احد كواكب المجموعة الشمسية وبحجم الارض الا قليلا وهو يعبر من امام الشمس .. علما انه اقرب الينا من الشمس اي اقرب لعدسة الكاميرا .. مع ذلك انظر لحجمه نسبة للشمس

ثم من جديد انظر لحجم الشمس نفسها في الافق كما تبدو لعين الناظر لها نسبة لقبة الفضاء الموازية لنظرك على الارض كيف تبدو بحجم كرة قدم او اصغر ..

هذا مع العلم اننا ننظر من داخل المجموعة الشمسية او من داخل مجرتنا وما نراه هو مجرد كمشة من النجوم والكواكب ضمن مقطع صغير جدا من فضاء الكون هو الجزء الموازي او المحاذي لحيث نوجد على الارض ..

بإمكانك الان تخيل لو انك خرجت من المجموعة الشمسية ونظرت للمجرة ثم خرجت من المجرة ونظرت لعناقيد النجوم والمجرات وهكذا ....

هذه المقارنة والتناسب مفيدة جدا في تصور هول واتساع هذا الكون اذا كانت اجرام اكبر من ارضنا بملايين المرات تبدو لنا كحبات الكرز او اصغر وذلك فقط ضمن المقطع الموازي لنظرنا من السماء ..فما بالك بفضاء الكون كله ؟؟



3-هل وجود عقل يعي الكون ضرورة من ضرورات وجوده -صلة الوجود بالوعي ؟؟
-------------------------------------------------------------------------
هل يمكن ان تكون الحياة هكذا مجرد فلتة او صدفة حدثت على هذه الارض او هذا الكوكب بسبب ظروف وشروط كثيرة صدف أنها تهيأت فيه او عليه لم تتهيأ في سواه ..؟
وهل الارض هي كوكب الحياة اليتيم اي الوحيد في الكون ..؟

هل العقل والوعي جزء لازم ورئيس من مكونات هذا الكون ام انه جزء عارض نشأ نتيجة صدفة وجود الحياة العاقلة على الارض ..؟؟

اعني هل من تمام الوجود وجود من يدركه ويتعقله ام ان ذلك مجرد عرض او صدفة حادثة ، وان هذا الكون ليس محتاجا لمن يدركه ويشعر بوجوده كما نفعل نحن اليوم ؟؟
اي هل الكون محتاج لمن يفهمه ويدركه بالتالي لفهمنا له ، بالتالي محتاج لوجودنا فيه ؟ م ان الامر كله مجرد صدف ؟

وإذا كان وجود عقل يدرك الوجود هو من ضرورات هذا الوجود فهذا معناه ان الحياة العاقلة لن تنتهي من الكون ما وجد الكون ، كما انها يجب ان تكون موجودة في اماكن كثيرة غير الارض .. وان الكون ذاته وقوانينه ترعاها لانها لازم من لوازم وجوده ـ وهو يعني ايضا انه لا يمكن ان تكون الحياة العاقلة محصورة على الارض وحدها ..

هل الكون يساعدنا ويأخذ بأيدينا كي نغذ الخطى اليه ونصل لكواكب أخرى في سبيله ليطلعنا على ما جهلنا منه لان علمنا به ضرورة من ضرورات وجوده ؟؟

طبيعة الجواب على هذا التساؤل تفضي بنا الى احد مسارين :

اما ان وجود الانسان هو تطور عشوائي غير مقرر سلفا في مسار الكون بل حدث طفرة او بالصدفة البحتة ..بالتالي فالكون غير مضطر او محتاج لمخلوق عاقل يدركه كجزء ضروري من مكملات وجوده ..
أو أنه -اي وجود الانسان او الحياة لعاقلة - تطور حتمي مقرر سلفا في مسار الكون ؟ وضرورة من ضرورات وجوده ؟

اية اجابة نختارها يترتب عليها الكثير في مسار الكون والوجود نفسه والوجود البشري ايضا ..
فإذا كان وجود حياة عاقلة تعي الكون وتفهمه وتكتشفه هو ضرورة لازمة له وأمر او شرط لازم ومقرر سلفا في مسار الكون فإن ذلك يعني ان الكون نفسه سيكشف لنا اسراره او سيساعدنا لاكتشافها .. ولان ما هو غير مكتشف منه في هذه الحالة فكأنه غير موجود .. مثل انسان ولد وعاش ومات على جزيرة نائية ولم يسمع به او يعرفه احد ..


4-فنتازيا العقل إزاء فنتازيا الكون .
-----------------------------------

حينما يتعلق الامر بالتفكير في هذا الكون .. فالخيال المجنح لا يقل اهمية عن التجريد والرياضيات .. بل هو مقدم عليهما ..

إذ علينا ونحن نفكر في هذا الكون بكل ما فيه من هول وفنتازيا وغرائبية ان نطلق لخيالنا العنان بنفس القدر الذي يتصف فيه هذا الكون ذاته بالغرائبية والفنتازيا .. متكئين على الخيال في فهمه اكثر مما نتكئ على المنطق والرياضيات ..
فان نكون على ارض صلبة تبدو لنا هائلة في حين هي في الحقيقة كرة معلقة في الفراغ وأشبه بريشة في مهب الفضاء وبجسيم مجهري نسبة لهذا الكون ، فهذا ينتمي الى الفنتازيا اكثر مما ينتمي الى المنطق ..
وان توجد الامكنة في الفراغ وتتكئ الاجرام الهائلة بوهادها وجبالها ومحيطاتها وكائناتها على فضاء مفتوح ولا تقع فهذا ايضا شيء ينتمي الى اكثر اشكال الخيال تطرفا وفنتازية ..
ان افكارنا عن الكون بما فيها معادلاتنا الرياضية ما هي في الواقع الا تصوراتنا عنه وهي لا تعبر بالضرورة عن وجهه الوجودي الحقيقي ..

ان الكون على ما يبدو لم يدون قواعد ومعادلات رياضية ثم يطبقها على نفسه ويمتثل كي يكون ، لكنه كان عن طريق الفوضى التي انتجت النظام او القواعد ، أو انه ولد ووجد أولا فأنتج وجوده القواعد الحاثة عن مصادقة كونه هكذا بالذات وبعد ان كان .. لكنه لم يخضع لها ليكون ..او لم يصمم بناء عليها .. انه اشبه بنظام يولد من رحم الفوضى او بالفوضى التي تنتج نظامها الخاص ,, مع ذلك فهو محكم ومنظم بدقة لا متناهية .. وهنا الغرائبية المذهلة .. انه الفوضى التي تنتج النظام او النظام الذي احدثته الفوضى في سعيها للاستقرار والثبات ..

ولذلك يصح ان نقول : إن افكارنا وتصوراتنا عن الكون ربما كانت تعبر عن افكارنا وتصوراتنا ذاتها عنه اكثر مما تعبر بالضرورة عن وجه وجودي لهذا الكون ..
وانه كما يبدو لنا غير معن بتلك التصورات او بالقواعد .. فهو من انتجها بكينونته لا هي من انتجت له تلك الكينونة. ..

5- وأخيرا كسر سرعة الضوء بفكرة .
-----------------------------------
ولعله هو ما بتنا بحاجة اليه وهو ما يهيئنا الكون ربما استعدادا للكشف عنه ..

فإذا كان هذا الكون نظاما System ، نسقيا مترابطا Connected & Systematic ، له اتصال وتخاطب مستمر ودائم بين اجزائه ومكوناته ..
عندها فلا يمكن على الاطلاق ان لا يتضمن سرعة تضمن وتؤمن له هذا الاتصال والتخاطب اللحظي بين اي طرفين او حدين من اطرافه وحدوده .. سرعة هائلة توازي اتساعه المهول وتنسجم معه ..
إلا ان سرعة الضوء - وهي اقصى سرعة نعرفها حتى اليوم - لا يمكن ان تكون هي تلك السرعة التي تحقق له ذلك ، بالتالي ان تكون هي السرعة الوحيدة والقصوى التي يملكها هذا الكون المهول وبها يتخاطب مع اطرافه المترامية وفيما بينها ..وهذا شيء يجب ان نقطع الشك باليقين بشأنه ..وإلا فقد هذا الكون لغة التخاطب والتزامن بين اجزائه وبالتالي فقد الترابط .

.اذ ماذا يعني ان ترسل رسالة الى مدينة ما في امبراطورية مترامية وتستلم الرد بعد مليار او اكثر من السنين ؟؟ ذلك أن هذا هو تماما ما يعنيه ان تكون سرعة الضوء هي السرعة القصوى في الكون !
سيما اذا علمنا ان هناك اماكن في هذا الكون لم يصلنا ضوؤها حتى الآن منذ وجد الكون - عمر الكون المعروف يقدر بنحو من 12 مليار سنة او يزيد - رغم انها ، أي تلك الاماكن ، ليست في اقاصي هذا الكون ، كما اننا بدورنا على الارض لسنا في اقاصيه الأخرى أيضا..

ما يعني اننا بذلك حين نعتبر أن سرعة الضوء هي اقصى سرعة متاحة للكون فكأننا نعتبر ان هذا الكون لا يملك سوى مدحلة او تراكتور (جرار زراعي ) للتنقل والتخاطب بين اجزائه المترامية ..وهو امر مستحيل .. لا بل ان الكون حتى لو كان هو مجرد المجموعة الشمسية ذاتها فقط لكانت سرعة الضوء لا تكفي ولا تنسجم مع حجمه ذاك .... حيث ان ضوء الشمس مثلا يحتاج الى نحو من 6 ساعات ونصف للسفر الى بلوتو فقط ومثلها للعودة .. وهو -أي بلوتو - احد مدنها او مناطقها (اي الشمس) ان صح التعبير .. " الكوكب التاسع من مجموعة الكواكب الخارجية على اقصى اطراف المجموعة الشمسية " ( اخرج من تصنيفه ككوكب عام 2006 )

لذا نحن مضطرون عقلا ان نفكر بوجود سرعة اعلى بأضعاف اضعاف المرات من سرعة الضوء تلك ..

لذا ، وفي ذكرى ميلاد البرت اينشتاين مضطرون ان نقول له :

سيد اينشتاين ،

اذا بقيت سرعة الضوء هي اقصى سرعة معروفة فنحن لن نصل حتى لحدود المجموعة الشمسية ذاتها ..لذا نحن اسفون ان نقول لك اننا مضطرون ان نبحث عن سرعة اخرى غيرها ونحن متأكدون من وجودها لا محالة لا بل اننا بتنا مقتنعين تماما انها لا يمكن ان تكون السرعة القصوى في كون اذا سافرت فيه بسرعة الضوء هذه فانك تحتاج لمليارات السنوات حتى تدرك بعض حدوده القريبة ..فضلا عن النائية !
لذا فالعقل والمنطق يفرضان وجود سرعة تتسق مع هذه الابعاد المهولة ..
وحتى يتم اكتشافها فإننا مضطرون ان نعتبر ان سرعة الخاطر او الفكرة هي السرعة القصوى .. (كما نفكر فإننا نكون) .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,883,714,597
- جماليات العلم (2) الأمواج الكهرو-مغناطيسية , Aesthetics OF S ...
- جماليات العلم (1) الاقمار الصناعية , Aesthetics OF SCIENCE ( ...
- الشعب يريد أن يعرف ماذا يريد .... (3)
- الشعب يريد أن يعرف ماذا يريد ......(2)
- الشعب يريد أن يعرف ماذا يريد ......... (1)
- من جديد ، حلقات الاعتماد المتبادل .. أطروحة الاصلاح نموذجا .
- ... حلقات الاعتماد المتبادل وحل العقد في العُقَل لمبلّلة !
- حذار من تجزئة المجزءِ وتفكيك المفكك ...
- ميزة العلم والتفكير العلمي - العقلية العلمية - ..!
- تحالفات غامضة هشة وحروب أكثر غموضا ..!
- التنظيمات الجهادية - الجهاد البيني - والفساد الكبير .
- لا بأس بالقومِ من طولٍ ومن غِلظٍ ..!
- الجحيم , The Hell ...!
- درس إيران .. ولا عزاء للعربان ..
- إلى أين نحن ذاهبون ، وهل رُفعت الأقلام وجفت الصحف ؟
- أوراق متناثرة في عاصفة هادرة ..
- عقد وأمراض نفسية واجتماعية ترتبط بالاستبدادين الفكري والسياس ...
- هل الجهل والتخلف هو قدرنا الذي لا فكاك لنا منه؟؟
- الأول من أيار ، عيد عالمي ، ويوم خاص في حياتي أيضا .. !
- سر استعصاء العرب على الانخراط في مسيرة الحضارة وفقر اسهامهم ...


المزيد.....




- كاميرا مراقبة ترصد اعتداء إمرأة على أخرى بسبب كمامة
- نظرة داخل منزل عارضة الأزياء كيندال جينر -البوهيمي- في لوس أ ...
- فساد وفشل وانفجار.. ماذا تغير منذ الحرب الأهلية اللبنانية؟
- انفجار بيروت: الجالية اللبنانية تطلق حملة تبرعات إلكترونية و ...
- عدم ثقة بين اللبنانيين في ظهور حقيقة انفجار بيروت.. ومتطوعون ...
- انفجار بيروت متوقع منذ 2014
- شركة Xiaomi تستعرض تصميم هاتف لم يسبق له مثيل!
- الأردن.. المستشفى الميداني سيصل لبنان اليوم الخميس
- شاهد: "كيف يمكنني المساعدة؟" المغتربون اللبنانيون ...
- جهود لتطبيع الأوضاع في سنجار: إخراج القوات غير النظامية


المزيد.....

- مدخل إلى الفلسفة ( 1 / 3 ) ما هي الفلسفة ؟ / غازي الصوراني
- جون رولز والإصلاح الليبرالي تحدي اليوتوبيا الواقعية / لمرابط أحمد سالم
- نقد الفرويدية / نايف سلوم
- العشوائية اللاغائية الغير مخططة تصنع الحياة والوجود / سامى لبيب
- داوكنز يخسرُ في - رهان باسكال - / عادل عبدالله
- ثورة الحرية السياسية: أفكار وتأملات في المعنى والمغزى / علا شيب الدين
- العدالة الاجتماعية... مقاربات فكرية / هاشم نعمة
- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - مسَلم الكساسبة - جماليات العلم (3) كونيات , Aesthetics OF SCIENCE (3) Cosmic issues*