أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عباس علي العلي - المال من مصادر التغيير الأجتماعي ح22 ,هذيان نظرية التطور الأجتماعي














المزيد.....

المال من مصادر التغيير الأجتماعي ح22 ,هذيان نظرية التطور الأجتماعي


عباس علي العلي
(Abbas Ali Al Ali )


الحوار المتمدن-العدد: 4790 - 2015 / 4 / 28 - 13:42
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


هذيان نظرية التطور الأجتماعي

وبالرغم من استشراء فلسفة التطور الاجتماعي وأفكار سبنسر الذي ساير فيها نظرية دارون في التطور الطبيعي للأحياء وأعتماد الفكرة جذريا على الفرصة والمصادفة العشوائية, فإن العلم الوضعي كانت له وجهة نظر مختلفة تماما كما يقول مثلا الدكتور كريس موريسون ((إن حقائق الأشياء ثابتة لا تتغير وإنما التطور هو فى الصور والهيئات لا فى الحقائق لأن الحقائق ثابتة لا تتغير وأن القول بأن لا شىء ثابت على الإطلاق نظرية زائفة)) فنزعة الطعام ثابتة والذى يتغير هو صور الطعام ونزعة المساكنة والسكن ثابتة والذى يتغير هي الصورة الحسية وإنعكاسه المجسد وكذلك فإن نزعة القتال والصراع فطرة بشرية وصور القتال هى التى تتغير.
الحقيقة ما زعمه موريسون من زيف ونفي الثبات والمطلق فيه جفاء وتعدي في جزء مهم منه مع العلم وخاصة فيما يتعلق بالمطلق ومفهومه ومعناه ,والتي يجزم العلم اليوم أن إطلاق أي فكرة على أنها ثابت وحقيقي ونهائي بحاجة لدليل لا يمكن إثبات المخالفة له ولو تصورا ,وهذا يعني أن حقائق الأشياء ثابته لا يمكن الجزم به ,لأنها لو تم العودة بهذه الأشياء للجوهر الأساسي نرى أنها مجرد متغيرات بنائية وتركيبة لجوهر واحد قد يلحقه هو أيضا التغيير مع أعتماد براهين متقدمة بمنطقها ومنهجها البحثي.
التطور الأجتماعي وحتى الحضاري لا يمكن النظر له على أنه مجرد تحصيل حاصل من تفاعل الزمن مع الوجود الإنساني المستجيب له والخاضع بالضرورة لحركة الأول بل هو سلسلة إرادات ترتقي إلى أختيار ما يمثل لهذه المجتمعات الحلم الأفضل والصورة الأكمل ,يقول فوكوياما بهذا الخصوص((ان الحضارات ليست ظاهرة جامدة كقوانين الطبيعة .. وانما هي من خلق الانسان وتخضع لعملية دائمة من التطور ويمكن تعديلها بفضل التنمية الاقتصادية والحروب وغيرها من الصدمات القوية .. والهجرة او حتى الاختيار الواعي)) .
إذا عملية التطور هي نشاط أجتماعي عقلاني وعيوي وخلاق ومن ضمن منظومة فعل الخلق الأجتماعي الدائم لما هو حولي أو متصل به ويسعى له ,ومن أفكار تتجه بإرادة قوية نحو عملية معقدة وماضية لهدف ما , هذا الهدف مرسوم بإرادة ويتشكل من خلال سلسلة من التبدلات العميقة والأسية ذات الأثر البعيد على مجمل العلاقات والروابط البينية التي تغير وتتغير بمنطلقات ومباعث ومعطيات الفكرة الأجتماعية عن الأخر وعن الوجود وعن المستقبل, التطور حالة أستجابة للحركة الجوهرية في عمق الذات الأجتماعية المتمثلة بالوعي العميق في الذاكرة الأجتماعية أولا .
وهنا سؤال يعيدنا مرة أخرى للبداية هل التطور كظاهرة حتمية بشرية طبيعية محتمة دوما أم أنها في كل مرة تحتاج إلى دوافع ومباعث جديدة, الجواب البديهي كما هو حال الإنسان يتعرض بوجوده لنمطين من التطورات إرادي فاعل ومنفعل ومختار وهذا محتاج لما ذكرنا بل لا يمكن حدوثه خارج هذه المعادلة , وأخر تطور أجمالي كوني قد لا يدركه بالمباشر لكنه تحصيل حاصل لمجرد أنه كائن يعيش في واقع يتحرك للأمام سواء شارك أم لم يشارك في صنعه.
هذا التطور الأخير لا يمكن أحتسابه من ضمن قدرة المجتمع على فعل الحركة بل هو مما يفرض عليه من خلال العموم الكوني, لا يراع هذا التطور الظروف والعلاقات الأجتماعية ولا يمس شكلها بالمباشر بل هو تجاوب مع إيقاع كوني بفرض كل ما فيه على المجتمع وقد يواجه بمقاومة لكن هذه المقاومة لا تصمد لأنها لا تملك أصلا إرادة في التغيير ومن الطبيعي أنها تنهزم دوما أمام القوة العاتية القادمة من المجتمع الأكبر.
في حالة التطور الطبيعي بصفته كمراد أختياري تظهر ملامح الشخصية الأجتماعية ويبان تأثيرها بالقدر الذي تملكه من فعل التغيير والانتقال والحركة ,وهذا هو سر ما تتمسك به بعض المجتمعات الريادية وأحيانا حتى المجتمعات القيادية عندما تحاول أن تفرض رؤيتها وتأثيراتها على المجتمعات الأخرى وتتوقع منها التنازع ولكن النتيجة محسومة دوما للمجتمع الأقدر على العطاء والعمل وفق قاعدة متينة من الأساسيات المتحركة التي تقود التغيير والتطور من الجذور .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,684,553,395
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح21 ,التطور الأجتماعي
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح19 ,فهم النزاع علميا
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح20 , الصراع والنزاع
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح17 , صراع مجتمعات أم ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح18 , أخلاقيات النظرية ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح15,التحولات الأجتماعي ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح16,التطورات الأجتماعي ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح14 , مفهوم العلاقات ا ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح13,صورة المجتمع صدى ل ...
- اللغة والإبداع والحاجة لبيئة معرفية قادرة على الإستجابة
- اللغة والإبداع والحاجة لبيئة معرفية قادرة على الإستجابة ح2
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح12,المجتمع الإنساني م ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح11, المجتمع كائن إنسا ...
- نداء إنساني
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح10 , الإنسان كائن إرا ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح9 , المعرفة والبناء ا ...
- العراق والأقتصاد والمستقبل
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح7 , الوعي والبناء الأ ...
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح8 , نظرية المجتمع
- المجتمع الإنساني بين التكوين والنتيجة ح5 , الإنسان الأجتماعي


المزيد.....




- شاهد: فتاة هندية في سن 17 تحتفظ بلقب أطول شعر في العالم
- أسود الخرطوم الجائعة التي صدمت العالم
- من هي زينة عكر أول وزيرة دفاع عربية؟
- شاهد: فتاة هندية في سن 17 تحتفظ بلقب أطول شعر في العالم
- للدموع فوائد صحية.. البكاء ليس علامة ضعف بل دليل الذكاء العا ...
- يرتفع بين الجاليات العربية.. هل أصبحت أوروبا جنة للمطلقات؟
- في لقاء الرئيسين الأميركي والعراقي.. تأكيد على الشراكة ولا ح ...
- العراق.. المحتجون يواصلون التصعيد ومسلحون يغتالون ناشطة بالب ...
- متظاهرو ذي قار يعلنون تشكيل شرطة خاصة بهم
- اغتيال ناشطة عراقية في البصرة


المزيد.....

- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف
- في التمهيد إلى فيزياء الابستمولوجيا - الأسس الفيزيائية - ... / عبد الناصر حنفي
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي
- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عباس علي العلي - المال من مصادر التغيير الأجتماعي ح22 ,هذيان نظرية التطور الأجتماعي