أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - حيدر ناشي آل دبس - اكذوبة انصاف المرأة في الاسلام














المزيد.....

اكذوبة انصاف المرأة في الاسلام


حيدر ناشي آل دبس

الحوار المتمدن-العدد: 4777 - 2015 / 4 / 14 - 21:49
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


تتعالى الاصوات بين الفينة والاخرى حول الدور الذي اعطاه الاسلام للمرأة وتكريمها وايصالها الى مواقع اجتماعية مرموقة ‘ كذلك يشيرون الى الحقوق التي وضعها الاسلام لها ‘ ويعود بنا الدعاة الى فترة ماقبل ظهور الدين الاسلامي وكيف كانت تُعامل المرأة ‘ في حقيقة الامر نستغرب لهذه الطروحات الركيكة والمتناقضة في اغلبها ‘ اذ يتحدثون عن مرحلة ما قبل 1400 سنة وكأنما الزمن توقف هناك ولم يتحرك بعدها ‘ وكلما ارادوا التفاخر يقولون ان العرب قبل الاسلام كانوا يأدون الوليدة الانثى وكانوا يتعاملون معها ككائن للانجاب والمتعة بينما الاسلام حرم الوأد واعطى لها نصيباً في الارث ويستدلون بشخصيات نسائية تاريخية ارى انها تكاد تكون نادرة في سيرورة سياقاتها.
وهنا اود ان اسأل دعاتنا " الكرام " حول موضوعة ( ما ملكت ايمانكم ) هل تعتبرونها انسانية وحضارية وقيمية في طبيعتها ؟ وقد مورست هذه الحالة منذ العهد الاول في الغزوات التي قادها مؤسس الدين انذاك (هذا السلوك اقدم عليه تنظيم داعش مؤخراً) ‘ وفي موضوعات اخرى تدحض اقاويل تكريم المرأة كزواج الاربع وتوزيع الارث ونعتهن بناقصات العقول وشهادتهن امام القاضي وعدم تسنمها موقع قيادة الامة وغيرها من الامور التي تثبت اعتبار المرأة انسان من الدرجة الثانية عليه كافة الواجبات وليس لديه كافة الحقوق .
وقد برروا ان الاسلام وضع هذه المعايير بسبب العاطفة الكبيرة التي تمتاز بها المرأة مما يؤثر على احكامها ومقايسها بالاضافة الى ذلك مسألة الاوقات البايلوجية التي تمر عليها شهرياً مما يجعلها عاجزة نفسياً عن الاتيان بمنطق معقول ‘ آلا تعتبر هذه مبررات مضحكة بحيث يتم التعامل معها بهذا الشكل ؟ اذ يتم الاعتداﺀ-;- على كينونتها بعدم مصداقية شهادتها او سلب حقها الانساني بالارث ككائن يمتلك كل المواصفات الانسانية او السماح للرجل بالزواج عليها لغرض المتعة ... الخ .
فأكذوبة انصاف المرأة في الاسلام واضحة وبجلاﺀ-;- ‘ لذا على دعاة الدين ان يراجعوا منظومتهم الفكرية ويحاولوا الخروج بها من البودقة المنصهرين فيها تحت مسمى النص المقدس ‘ فالانسان اقدس وجوداً من النص حيث ان الاخير خاضع لمعايير مصداقية النقل والتأرخة ومقرون بالزمان والمكان والظرف الاجتماعي السائد انذاك ‘ اما الانسان عبارة عن كائن اجتماعي منتج يستطيع تغيير منظومة الحياة من خلال تطلعه لخلق عالم افضل .
واود ان اشير الى محاولات احزاب الاسلام السياسي بسن قوانين للاحوال الشخصية تثلم من حقوق المرأة المثلومة بالاساس كما في اصرار حزب " الفضيلة " الاسلاموي فرض القانون الجعفري ضمن قوانين الدولة العراقية ‘ اذن فما الفرق بينهم وبين تنظيم داعش المستنكرين لافعاله هم انفسهم ؟ .
فعليهم ان لا يمارسوا ليّ الحقائق عبر استخدام الصياغات المنمقة واساليب الترهيب والترغيب لان حججهم فارغة ولا تتلائم مع تطورات الواقع المعاش ‘ وايضاً على المرأة ان تتصدى وبشجاعة لكل التسلكات الرامية الانتقاص منها وادراك ان علاقتها مع الرجل علاقة تشاركية تكاملية وليس انصهار او اندماج بحيث يتم القضاﺀ-;- على وجودها الطبيعي التي تسعى لترسيخه.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,607,229,195
- المسلمون يرهبون الاخرون
- الاسلام يقود العنف
- اولى الخطوات لالغاﺀ-;- معاهد الفنون
- من حرق الكساسبة ؟
- الفرح لا يليق بنا !!!
- اموالنا ايها العاهات !!!
- دعوة على بساط القارئ
- اشتموا ... والعراق يدفع الثمن
- كن قواداً ... تقترب من الله
- تداعيات زمن القردة
- مثلث الحكم في العراق ( الدولة / المليشيات / العصابات)
- عاهات الثقافة العراقية
- تخبطات يسارية
- وتبقى بغداد بخير
- هواجس مبعثرة
- مبررات بدون مبررات
- نصر دين الله في سبايكر
- تساؤلات داعشية !!!
- مناقشة مع المتفلسف اللبناني علي حرب
- - بين الاطلاق والنسبية -


المزيد.....




- الفنانة المصرية صابرين تفاجئ جمهورها بخلع الحجاب وتوضح قراره ...
- في الذكرى الأربعين على رحيل نادين جوني إضاءة شموع في وسط بير ...
- -طالعات بالأردن- و-طفح الكيل-.. موجة غضب ضد تعنيف المرأة
- المحكمة تؤجل النظر في طلبات نظرة ومزن حسن للمرة الرابعة على ...
- نائب أردني يعتبر الوقفة النسائية المؤيدة لـ-السيدة المعنفة- ...
- كبسولات تحت الجلد ومنع الحمل. تعرفوا عليها في هذا الفيديو.
- إعلان ترويجي لتعدد الزوجات يعيد الجدل إلى إيران
- اليوم نظر طلب التظلم من حكم منع نظرة من التصرف في أموال ومنع ...
- نساء الأردن يغضبن لفاطمة أبو عكيلك “طالعين وطالعات.. لعيونك ...
- بالفيديو.. اعتداء على امرأة محجبة في مدينة اسطنبول يثير جدلا ...


المزيد.....

- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - حيدر ناشي آل دبس - اكذوبة انصاف المرأة في الاسلام