أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالله مطلق القحطاني - الجنس وكثرته في الإسلام هل هو ابن بيئته ؟!














المزيد.....

الجنس وكثرته في الإسلام هل هو ابن بيئته ؟!


عبدالله مطلق القحطاني

الحوار المتمدن-العدد: 4559 - 2014 / 8 / 30 - 01:27
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تطرقنا في المقالة السابقة عن الجنس كنعيم دنيوي في الدنيا والآخرة وعرفنا صوره أيضا والآن سنحاول أن نعرف كنه ونوع وواقع بيئة الإسلام قبل ظهوره وإبان مطلعه ؛ المصادر الإسلامية بل والقرآن الكريم نفسه قد تناول وتناولت معه المراجع التأريخية واقع العرب قبل الإسلام وكيف أن العرب كانوا أرباب متعة ولذة وكانت لهم عادات في متع شتى ومنها كثرة الزنا وشيوع ظاهرة البغاء والبغايا ناهيك عن إدمان شرب الخمر وعلانية وبسياق وواقع فخر واعتزاز بالزنا وبشرب الخمر وكان الزنا أمرا متوارثا ومتفشيا كعادة ليس بها وبفعلها ما يعيب ، المرأة كانت سلعة جنس وكان تفشي عادة التعددد بالزواج متوارثا كشرب الخمر والنبيذ وغيرهما ، والتمتع بالجنس أخذ صورا شتى وطرائق متعددة بل وكان سبي النساء وتملكهن والزنا بهن أمر فخر !! وكذلك الحال بالنسبة للجواري وملكات اليمين ! وكانت أسواق النخاسة تعج بالجواري! وياللعجب التأريخ يعيد نفسه وما أشبه البارحة باليوم !! فتنظيم داعش أعاد سيرة العرب الأولى بالغزو والسبي وسوق النخاسة الخاص ببيع السبايا والجواري !!! هذه بيئة العرب ومكة وقريش بل وواقع الحجاز وما جاوره وبعد عنه من بدو وحضر !! والسؤال : هل من دلالة أو رابط بين تلك البيئة التي بها تلك الممارسات الشهوانية الجنسية وما ذكر من نعيم في الجنة متعلق بلذة الجنس والحور العين وهن بكثرة أشبه بالسبايا والجواري وملكات اليمين ؟! خاصة مع ذكر نعيم شرب الخمر وأنهاره في الجنة ؟!! هل لكثرة النصوص المتعلقة بالجنس وصوره المتعددة علاقة بواقع العرب قبل الإسلام وما كان متفشيا بينهم من زنا وبغاء وسبايا وجواري وملكات يمين لاسيما أن مسألة السبايا والجواري وملكات اليمين استمرت بواقع المسلمين ولم يحرمها الإسلام بل على النقيض من ذلك أفرد لهن تشريعات وأحكام ؟!! ترى هل لبيئة العرب قبل الإسلام أثر على تبني الإسلام لتلك العادات المتوارثة بين العرب للجنس من حيث الثواب في الآخرة بالنعيم إياه وفق الصور إياها ؟!! ولجواز التعدد بالزواج وإباحة وطئ ملكات اليمين وإقراره للغزو والسبي وتملك الجواري ؟!! شواهد النصوص تقول بذلك !! وإباحة الإسلام لتلك الممارسات بل وجعل ديدنها مسألة ترغيب تؤكد ذلك !! فمن المعلوم أن الإسلام عدد صور إغراء بالجنس كالغنائم تماما لأتباعه وأجاز الغزو الذي كان معروفا بين قبائل العرب قبل الإسلام واستمر وضع ملكات اليمين والجواري والسبايا كما هو عليه قبل الإسلام وبعده !! الحقيقة من خلال بحث ودراسة ذلك كله نلحظ وبسهولة أن الإسلام ابن بيئته وليست البيئة بنت الإسلام وأن الإسلام كيف واقعه وفق تلك البيئة في الترغيب وفي الجزاء وفي النعيم وفي واقع معاش أتباعه ولن يكابر باحث ومؤرخ بزعم يخالف ذلك لكن قد يعترض أحدهم ويعاود ذكر نصوص تحرم الزنا وتحض على الأخلاق بل وشرع حدودا لمعاقبة الزاني فما الرد؟! نقول هذا يقودنا إلى أمر آخر لطالما قاله غير المسلم !! وهو أن الإسلام قام من أجل تأسيس مملكة وقيام حكم ولا يصح والحالة هذه إلا بوجود ما يشبه القوانين فشرع الحدود وهذه الحدود تؤكد أيضا زعم غير المسلم أن الإسلام اقتبس كثيرا من شريعة النبي الكريم موسى ويعضد الزعم شدة شروط اثبات بعض الحدود وكأن واضعها أرادها قوانين تردع أكثر منها عقوبات ككفارة .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,954,201
- نعيم الحياة الأخرى بين الإسلام والمسيحية !
- التأريخ بين القرآن الكريم والكتاب المقدس !
- القداسة والحشمة بين القرآن والإنجيل - مقارنة -
- الزوجة المسيحية من حقها الجنسية السعودية !
- بعثات المرأة التعليمية وتخلف الموروثات الدينية !
- مشيئة ضلال الإنسان في القرآن الكريم !!
- المحبة والإخاء بين إله الإسلام وإله المسيحية !
- إمامة وكهنوت المرأة بين الإسلام والمسيحية !
- مكر الله وخداعه وخيانته ما دلالاتها ؟!
- الرحمن على العرش استوى !!
- لماذا لا يلحد أو يتنصر مسلمو الغرب ؟!
- الخيار المر والبراءة من فكر ابن عبدالوهاب !
- لاهوت وناسوت المسيح بين العقل والسلفيين !
- ليس كمثله شيئ ؛ واختلاف المسلمين !!
- اللوح المحفوظ بين إشكال العقل وصريح النقل !
- داعش والفكر المتشدد وثقافة قطع الرؤوس !
- معضلة المحكم والمتشابه في القرآن الكريم !!
- أين قال المسيح أنا ربكم في الإنجيل ؟!
- الولاء والبراء الإسلامية تعارض الإخوة الإنسانية !
- الفسق والفجور بين القرآن والكتاب المقدس -مقارنة-


المزيد.....




- أقباط السودان.. فاعلون في المجتمع ويترقون في دنيا السياسة
- نيوزيلندا ترد على بيع نص -بيان- سفاح المسجدين في أوكرانيا
- لا توظفوا الفتاوى الدينية لخدمة العدو، ولا تلوثوا معايير الم ...
- هاشتاغ مجلس السيادة بالسودان يتصدر الترند.. واحتفاء بعضوية س ...
- أول تمثيل لأقباط السودان بالمجلس السيادي.. من هي رجاء عبد ال ...
- نتنياهو يسعى لأصوات يهود أوكرانيا... النجاح في كييف أو تل أب ...
- إسرائيل تلتزم الصمت حيال تصريحات ترامب بشأن "خيانة" ...
- إسرائيل تلتزم الصمت حيال تصريحات ترامب بشأن "خيانة" ...
- صمت إسرائيلي على تصريح ترامب بشأن خيانة اليهود
- مجازر الحرس الثوري.. 40 عاما على فتوى الخميني التي قتلت آلاف ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبدالله مطلق القحطاني - الجنس وكثرته في الإسلام هل هو ابن بيئته ؟!