أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فضيلة مرتضى - أني هنا....وأنا هنا














المزيد.....

أني هنا....وأنا هنا


فضيلة مرتضى

الحوار المتمدن-العدد: 4480 - 2014 / 6 / 12 - 17:31
المحور: الادب والفن
    


أني هنا....وأنا هنا
فضيلة مرتضى
يهب طيفه
يرعد في الفضاء
أني هنا
لاتهربي
لن تفكي أسرك
عبثآ هراء
أني هنا
أملأ أرضك
شقاء
تستحقين الرثاء
حيث المآسي
والدموع
والرجاء
فلا مفر مني
أنت في أسري
وأسر القدر
والقضاء
لاتفكري بالكبرياء
أني هنا
تجديني
في كل أتجاه
ألهو بك
أقهقه
بأعماقي
لن أزحزح ثقلي
لن تنسين
ماأفعله
طول الحياه
وكم هو كم الخداع
أنا سجانك
سأبقى هكذا
أغني
أرقص
على أحزانك
مأساتك
وأعبث بك
في أرض الشقاء
لتلتمسي العزاء
لعنة الحقك
أتابعك بظلي
بفيض أنانيتي
وجبروتي
أنت في لعنتي
في قلب مملكتي
ألهو بك
كما لهوت بغيرك
لاأفك
حصارك
أتابع ظلك
سيظل رغبتي
بأقتناصك
لتقعي
في قبضتي
وعندها
أطحنك
أسحقك
لامفر
أني هنا
أنا الفارس
لاأسمح لك
ولا لغيرك
الهروب
من أنانيتي
سأظل
ألاحقك
أحبك بكماء
لاتنطقي
أنا السيد
أنظري
حدقي
هذه
وتلك
وأنت على حافتي
أحب جسدك
أغيضك
أحرك أحساسك
لعلني أكسبك
فأنت لعبتي
ألهو بها
وقت الشبع
أتركها في مهملات
رغبتي
أرحل لغيرها
ألف ظلها
أجمل أحلامها
أجمد
مكانها
أشدها
أفكها
أشدها
وأرتمي
في حضنها
أشربها
وأرتوي
وبعدها
أسحقها
أني هنا
لاأعرف
غيري أنا
سيدك
حبيبك
وبعدها
قاتلك
عبثآ لاتحاولي
أني هنا
أنتبهي
أني هنا
×××
يهب طيفه
يرعد في الفضاء
أني هنا
لاتهربي
أني هنا
.
.
.
أنا هنا
أنت غبي
عبثآ هراءك
تغوص في شقاءك
تلهث وراء
رغبتك
دموعي
لن أسكبها
في بحرك
سمائي لايحجبه
غيومك
وشوقي لايخمده
أمطارك
ولهو تنشده
يا أنت
ليس لدي ملعب
للهوك
لامرتع لما تطلقه
من ضجيجك
خداعك أعرفه
أدركه
وكذبك حفظته
مذ عرفتك
فليس كل مهرة
سهلة
خانعة
كبوتها
بيدك
وليست كل
عاشقة
تلبي رغبة
خلف الحدود
وخلف ستار
مبهم
تطيع رغبتك
أفهمك
أفهمك
أعرفك
أعرفك
صدر الأمان
ليس صدرك
السحب السوداء
في سمائك
أنظر الى مرآتك
لترى خيبتك
لست أنا مشرب
عند العطش
تشربها
ولا أنا
خنفسة
تسحقها
أسحق قلبي
لو لحق
بسربك
أقطع أجزائي
لو تبع
أهواءك
أنا هنا
أنا هنا
ينابيعي
وأثماري
أحرسها
لمن يدرك
قيمتها
لمن يقدس ذاتها
ويعرف طقوسها
لست أنا
من يتبع أهوائك
عرفتك ...أعرفك
منذ بداية
عصرك
أنتبه ياأنت
أنا هنا
لست لعبة
تلهو بها
كغيرها
تفكها
تشدها
وترتمي في
حضنها
تفك أجزائها
تعمل مايحلو لك
أنا هنا
أسطورة
جديدة في الحياه
أنا شمس
من بلاد العقلاء
أنا هنا
أنتبه
أنا هنا
07/06/2014





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,386,140
- متى نتعلم ثقافة الشريك ونبني معآ الوطن
- في حضن الحنين
- رسالة الى طفل في الجنوب
- خلجات أمام مسلة حمورابي
- ليل وذكرى
- فزت به
- الزجاج والسكن
- الدولة المدنية الديمقراطية الدستورية الحل الأمثل لبناء المجت ...
- الرهان
- عاشق الشموس
- حافات الأنهيار
- ثقافة السفر
- أنا وأمي
- الثلاثي المخطط والشعب المصري والتحدي
- القسم والحليم
- من وراء عودة الحواجز الطائفية
- طوفان الفراق
- دعاة الوطنية والأسلام
- الخلل في النظام الداخلي للحزب الشيوعي العراقي
- الأنكسار


المزيد.....




- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- بعد وفاته بساعات... والد الفنان أحمد مكي يظهر لأول مرة
- استثمارها ماديا أو فكريا.. هكذا تحدث الفائزون بجائزة كتارا ل ...
- ظهير تعيين أعضاء الحكومة ومراسيم اختصاصات ست وزارات بالجريدة ...
- أحمل القدس كما ساعة يدي.. وفاة شاعر -الأمهات والقدس- التركي ...
- شاهد.. زفاف نجل هاني شاكر يجمع نجوم مصر
- الفنانة قمر خلف القضبان
- Hأنين الذاكرة المجروحة


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فضيلة مرتضى - أني هنا....وأنا هنا