أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد حسين يونس - كم بنينا من ثراها اربعا .. وانثنينا فمحونا الاربعا .














المزيد.....

كم بنينا من ثراها اربعا .. وانثنينا فمحونا الاربعا .


محمد حسين يونس

الحوار المتمدن-العدد: 4311 - 2013 / 12 / 20 - 07:46
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


اسحاق نيوتن العالم الفيزائي الذى لا حدود لابتكاراته و نظرياته كان يقول .. أشعر بانني طفل يجلس علي شاطيء محيط الحقيقة الهو ببعض من ما تقذفه الامواج لنا .. نفس مضمون هذه الكلمات قرأتها لبرتراند رسل و صاحب كتاب ((ملاك الحقيقة المطلقة )) مراد وهبة .. ومن فولتير حين قال عن اليقين انه نطاعة(دناءة ) فكرية .
يستفزني من يجلس يفتي و يتحدث بلغة الواثق عن اشياء لا يفهمهاتمت في الماضي او تجرى الان او ستحدث باكر .. كما لو كان قد ابحر في المحيط الذى يقف علي شاطئه نيوتن يلهو ..وجاء منه بدرر الزمان عن طبيعة الكون والحياة والوجود والعدم .
انا لا استثيغ فلسفة افلاطون عن الكهف و كيف اننا خيالات تتحرك علي جداره تعكس حركة خارجة مثل لعبةخيال الظل او السينما . كذلك لا افهم فكرة ان حياتنا مقدرة منذ ملايين السنين ومكتوبه بالتفصيل من قبل و ما علينا الا ان نقوم بالدور المقدر لنا .. ثم نعاقب علي ما جنته ايدينا خلال القيام بدورنا المسرحي .
و انما اميل الي ان الانسان يشكل حياته بواسطة مجموعة من الاختيارات المستمرة و ان علي قدر الخيار تأتي مسيرته .
في البداية تقوم العائلة بعمل الاختيارات فتحدد الاسم والمكان والملامح و الامكانيات .. ثم تتدخل عوامل المجتمع الجيران والنادى و الشارع و المدرسة لتضع عناصر اختيارية اخرى ، ثم يزداد تأثير المجتمع كلما نمي البشرى لتصبح عوامل حاسمة تحدد هوية هذا الكائن لغته دينه ثقافته عمله ملابسه زواجه و تبدأ معها مسئوليته عن الاختيار هل بذل جهدا للتعلم هل اختار ان يكون حرفيا فنانا مدرسا مهندسا حرامي نصاب .. دجال يسعي بين الناس ببضائع فاسدة ام مصلحا اجتماعيا يضيء بنور علمه ما حوله .. اربعا (بيوت علي الرمل ) كثيرة نبنيها ثم ننثني و نمحوها ..((كما فعل قيس مع عبلة احمد شوقي )) حتي تحين لحظة النهاية ((فننفق كما يموت الحمار بدون فوارق)) كما كتبايضا احمد شوقي في مصرع كيلوباترا .((إذا ما نفقت ومات الحمار ..ابينك فرق وبين الحمار )) .. ولكن يبقي ان كل منا قد ساهم بشكل او اخر في صنع ما يسمي بحضارة البشر .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,684,549,829
- احاديث عن الغولة ..وتكنولوجيا المعلومات
- اى معول تحمل و اىصرح تهدم
- الحياة مع الابرار المخلدون .
- تبدلت الوجوه والبؤس واحد
- الاسلام دين لا يقبل عليه المعاصرون
- الحكومة بتهزر ام متواطئة معهم!!
- قضاء العيد مع ضيوف غير مرغوب فيهم .
- ما قبل انقلاب يوليو كانت ثورة
- قراءة الفنجان في صعود وسقوط الاخوان.
- ابتهج فلقد صنعت المعجزة.. ولكن!!
- شكرا لم يعد لدى ما اقوله
- بكائية يونيو وأحزان العجز.
- العين تسمع والأذن ترى
- زواج زهرة (الجزء الثاني )
- زواج زهرة (الجزء الاول)
- مشاعل الدكتور طارق حجي.
- من أقنع الموالي بأنهم أشراف.
- حفيدتي تمردى لتُبدعي.
- البوابة الشرقية جلابة البلاء.
- الارتداد الي أسفل سافلين


المزيد.....




- الحرب في سوريا تتسبب بتهجير المجتمع المسيحي
- معالم دينية وكنائس أرثوذكسية روسية في القدس
- ضابط في خفر السواحل كان يخطط لـ-تخليص أمريكا من اليهود- يواج ...
- أكاديمي بريطاني: الإمارات تستغل الصوفية لإيجاد قاعدة أيديولو ...
- مصر تكشف مخطط قيادات جماعة الإخوان الموجودة في تركيا لضرب ال ...
- الأمن المصري يعلن الكشف عن مخطط لقيادات جماعة الإخوان المتوا ...
- تدنيس وتجريف مقبرة إسلامية تاريخية بيافا بقرار صهيوني
- بيت لذاكرة التعايش بين يهود المغرب ومسلميه
- السراج: أبو ظبي والقاهرة تدعمان حفتر لأوهام تتعلق بمخاوفهم م ...
- الأردن رفض استقبال هنية... والملك غاضب من -الإخوان-


المزيد.....

- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد حسين يونس - كم بنينا من ثراها اربعا .. وانثنينا فمحونا الاربعا .