أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصناعة والزراعة - محمود القبطان - ماذا لو تعرض العراق لساندي مشابه؟














المزيد.....

ماذا لو تعرض العراق لساندي مشابه؟


محمود القبطان

الحوار المتمدن-العدد: 3897 - 2012 / 10 / 31 - 01:18
المحور: الصناعة والزراعة
    



تتعرض أمريكا لإعصار ساندي الكارثي لم تشهد البلاد مثله منذ 70 عاما,وقد جُندت كل الطاقات من أجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه وفي الدرجة الاولي الناس ولأنهم ثروة لا تعوض للوطن.فقد توقفت حملة الانتخابات تقريبا بسبب هذا الإعصار,فقد انجرفت البيوت وانقطع التيار الكهربائي,وأعلنت السلطات إن مدينة نيويورك مدينة منكوبة,ومدن أخرى ربما تزيحها المياه من الأرض.ولكن الاحتياطي والبدائل لكل شيء موجود في كل مدينة,والسلطات تساعد على نزوح المواطنين بنظام ووسائل الإعلام تشارك في ذلك في نشر الأخبار الصحيحة لتلافي الخسائر الكبيرة.وإن تعطل الكهرباء في بعض المناطق فأن المستشفيات وطواقم الإنقاذ تعمل بدون انقطاع.الإنسان أولا وما يذهب وينجرف مع السيول سوف يعوض.
لم يعد سرا انه منذ أكثر من تسعة أعوام والعراق لا ينتج الطاقة الكهربائية المطلوبة بالرغم من التخصيصات الهائلة لهذا الغرض.فقد حل الفساد الإداري والمالي محل حل الأزمة المستعصية,مع ألأخذ بنظر الاعتبار ان الأزمة بدأت منذ عقود خلت.ومع تخلف خدمات الكهرباء فهناك تخلف في كافة أوجه الخدمات الأخرى ,مثل المياه والمجاري وبناء المجمعات السكنية والتي تلتف حول الأخيرة شبكة من الدعايات ,لاسيما حول مشروع بسماية السكني,ناهيك عن ما وصل إليه مشروع معسكر الرشيد السكني الى طي النسيان,أما التخصيصات والاستعانة بالاستشاريين وما صرف لهذا الغرض فلن يتحدث عنه احد لان كل شيء في العراق الجديد يدخل في مساومات المحاصصة و"الشراكة الوطنية".
في العام الماضي وعلى شاشة الفضائية العراقية ظهرت مدينة صغيرة جنوب بغداد وقد غرقت من مياه الأمطار النادرة.احد أعضاء بلدية تلك المنطقة قال:نحن لم نتحضر لأمطار كثيرة وعليه فأن المجاري في الشوارع غير مهيأة لاستيعاب مياه كثيرة بسبب قلة ما يأتي من أمطار,وهي خطة استراتيجية تعبت عليه بلدية تلك المنطقة.في بغداد وعلى قلة الأمطار التي تهطل في العراق عموما إذا حدث وأن هطلت الأمطار فأن الشوارع تتحول الى مسابح لابل شواطئ والكهرباء القليل والنادر يتعرض لهزات عنيفة فيسبح الناس ليلا بالظلام الدامس.والأمطار في العراق أصبحت نادرة نتيجة التصحر المستمر الزاحف بسبب قلة الزراعة وقلة الوعي البيئي عند عموم الناس.فتلف مدن العراق الصحاري من الغرب,وإذا استمر قطع المياه من جهة إيران فإن الجهة الشرقية من العراق سوف تتعرض لكوارث بيئية نتيجة التصحر القادم أيضا . والعراق يتعرض لعواصف ترابية تكاد مستمرة نتيجة لذلك التصحر ومع هذا فأن الدولة عاجزة عن توفير ابسط المستلزمات من تنظيف العمارات السكنية أو على الأقل الدوائر الرسمية حيث يلفها التراب والغبار.
المشكلة في العراق ليس هناك من يعمل من اجله,الوطن, فليس بحساب الأحزاب المسيطرة على الدولة أن يلتفتوا الى ما يمر به العراق من كوارث بيئية لتلافيها أو تحسين الأوضاع في البلاد وليس هناك خطط طوارئ لأوقات الأزمات المناخية,كهطول أمطار فجائية قد تعطل مدن بكاملها.وهنا أقول ماذا يحدث في العراق لو,فقط لو.حدث إعصار ساندي عراقي كما يحدث في أمريكا وبهذا الحجم؟ هل ينتهي النقاش حول الاتفاقيات في اربيل أو النجف,أو هل يسرع البرلمان بإقرار بعض القوانين "على عجالة" أم هل تطلب وزارة النفط من أصحاب المولدات توفير الكهرباء بسعر 7000 دينار لعشرة امبيرات والتي وصلت الآن الى 22000 دينار لاغير؟هل هناك من الآليات في البلديات تكفي لسحب المياه من المدن؟وفي بعض الدمن الصغيرة هناك أكثر من ساندي مزمن فيها والأطفال يخوطون في مياهه القذرة,هذا يظهر في أكثر من فضائية يوميا.
كل ما يتمناه الإنسان العراقي أن لا يمر العراق بكارثة بيئية مثل ما يحدث في أمريكا منذ أيام لان كوارثة السياسية كثيرة و"ساندية" بامتياز ولا يتحمل أكثر من طاقته.
محمود القبطان
20121030





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,639,823
- هدايا العيد,أيّ عيد؟
- إسرائيل تحتل الكتاب والقلم في 20 تشرين الأول
- إسرائيل تخاف القلم والكتاب
- العراق منقوص السيادة منذ عقود
- هل حقا إن ورقة الإصلاح وهمية؟
- سرطان الثدي وحملة الوعي الصحي في النجف
- ما بين الصور والصور..صور وألقاب
- هذا ما يريده أردوغان.ولكن ماذا بعد؟
- بدون مجاملة وعلى المكشوف:السلطة أفيون الساسة
- دعوة لتصحيح مفاهيم خضير طاهر
- أحداث لا يمكن تجاوزها
- أصحاب -ألأكثرية- يخافون تعديل قانون الأنتخابات
- النوادي اولا ثم شارع المتنبي..وماذا بعد؟
- الفلم المسيئ للاسلام ونبيه محمد
- انتصارات باهرة لقوات الجيش والشرطة!
- ابو طبر والجيش العراقي الحر
- رفض تعديل قانون الانتخاباتلمجالس المحافظات-2-
- رفض تعديل قانون انتخابات مجالس المحافظات
- قانون الانتخابات وما هو أبلى
- جئنا لنبقى


المزيد.....




- الولايات المتحدة تستبعد تركيا من برنامج مقاتلات أف 35
- مجلس النواب الأمريكي يصوت لصالح منع الرئيس ترامب بيع أسلحة إ ...
- وزير الخارجية الروسي عن الوضع في إدلب: نسعى إلى حل لا يضر با ...
- تركيا: قرار إخراجنا من برنامج -أف 35- مجحف
- بعدما فشل حفتر في -الفتح المبين-.. طرابلس موعودة بتعلم -الدي ...
- إيران.. سيناريوهات الأزمة اليمنية
- مصر توقف سفر حاملي تأشيرة الفعالية إلى السعودية
- إيران.. حريق يلتهم مستودعا جنوب طهران وألسنة اللهب تطال أبني ...
- -قلق- فرنسي إزاء حضور صيني -متنام- قرب مراكز حساسة
- -الصحة العالمية- تعلن حالة الطوارئ بعد تفشي الإيبولا بالكونغ ...


المزيد.....

- كيف استفادت روسيا من العقوبات الاقتصادية الأمريكية لصالح تطو ... / سناء عبد القادر مصطفى
- مشروع الجزيرة والرأسمالية الطفيلية الإسلامية الرثة (رطاس) / صديق عبد الهادي
- الديمغرافية التاريخية: دراسة حالة المغرب الوطاسي. / فخرالدين القاسمي
- التغذية والغذاء خلال الفترة الوطاسية: مباحث في المجتمع والفل ... / فخرالدين القاسمي
- الاقتصاد الزراعي المصري: دراسات في التطور الاقتصادي- الجزء ا ... / محمد مدحت مصطفى
- الاقتصاد الزراعي المصري: دراسات في التطور الاقتصادي-الجزء ال ... / محمد مدحت مصطفى
- مراجعة في بحوث نحل العسل ومنتجاته في العراق / منتصر الحسناوي
- حتمية التصنيع في مصر / إلهامي الميرغني
- تبادل حرّ أم تبادل لا متكافئ : -إتّفاق التّبادل الحرّ الشّام ... / عبدالله بنسعد
- تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، الطريقة الرشيدة للتنمية ا ... / احمد موكرياني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصناعة والزراعة - محمود القبطان - ماذا لو تعرض العراق لساندي مشابه؟